الكتبي يطالب بالتراجع عن قرار الـ 12 نادياً

مازالت أصداء قرار اتحاد الكرة بتخفيض عدد أندية دوري الخليج العربي من 14 إلى 12 ناديا تدوي في أروقه معظم الأندية، بين مؤيد ومعارض.

مصبح بالعجيد الكتبي رئيس مجلس إدارة نادي مليحة الرياضي بالشارقة يعترض بشدة على التخفيض حيث قال:

لقد اتخذ مجلس إدارة الكرة القرار، الذي تلى عمليتي الدمج لبعض أندية دبي والشارقة، وكلنا نعلم أن اتحاد اللعبة هو المسؤول عن اداراتها، وهو أمر مسلم به، لكن هذا لايعني أن لايستجيب لاعتراض الأندية على هذا القرار، التي تساءلت حول جدواه، وهل هو نتيجة الدمج فقط، أم لتوفير المادة أم بهدف تركيز الإتحاد على عدد قليل جدا من أندية الدولة لتصبح هي من تمثل رياضة الإمارات؟.

هل هذا هو السبيل لنشر الرياضة ودعم الأندية مالياً وإنشاء المباني والمرافق الرياضية وإتاحة الفرصة لشباب الوطن لممارسة الرياضة والتفوق الرياضي في المحافل المحلية والخارجية ؟ أليست الرياضة للجميع في الإمارات.. أليس لأندية وشباب الإمارات الشمالية الحق في الصعود على منصات التتويج ؟

نتمنى من إتحاد كرة القدم العودة عن هذا القرار وأن يضع في الاعتبار رأي الأندية أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد، لاسيما وان الوضع كان يسمح بإقامة دورة رباعية ما بين الأندية التي هبطت إلى الدرجة الأولى مع مركزي الثالث والرابع في دوري الدرجة الأولى. أو بإعادة الأندية التي نزلت إلى دوري المحترفين.

نتمنى أن يستجب مسؤولو الاتحاد بعودة دوري الـ 14 لأن ذلك يفتح أبواب الأمل أمام أندية الإمارات الشمالية للتواجد والمنافسة من اجل ذلك.

أضاف: لا نريد التحدث لما ستذهب إليه الأندية في اللقاءات التنسيقية بينها، في حالة رفض مجلس إدارة إتحاد الكرة العودة عن هذا القرار، لأننا نثق في أن مجلس إدارته يزن الأمور حسب المصلحة العامة، وكلنا ثقة فيهم باتخاذ القرار الصحيح، كما كانت ذات الثقة في انتخابهم لهذا المجلس..

طباعة Email
تعليقات

تعليقات