«الأخطاء الساذجة» تعود للتحكيم من بوابة الجولة 23

حرمان النصر من التعادل و«رابع» الوصل تسلل

صورة

أبدى خبير التحكيم الدولي الأسبق سالم سعيد حزنه لعودة «الأخطاء الساذجة» مرة أخرى خلال منافسات الجولة «23» لدوري الخليج العربي، بعد أن اختفت لعدة أسابيع، حيث تسببت هذه الأخطاء في تأثر نتيجة مباراتين، الأولى بين حتا والنصر حيث لم تحتسب ركلة جزاء للنصر كانت كفيله بتعادل الفريق، والثانية مباراة الوصل مع العين حيث تم احتساب هدف الفوز للوصل مع انه من تسلل واضح، وكانت لهذه الأخطاء أثر سلبي للصافرة، أهدرت جهود باقي الصافرات في 5 ملاعب.

وقال سالم سعيد يجب على الحكام أن يكونوا في قمة تركيزهم خلال الجولات الأخيرة لمسابقة الدوري، لأن هناك تنافساً قوياً بين فرق القمة من اجل الفوز باللقب واحتلال مراكز تسمح بالمشاركة في دوري أبطال آسيا، وصراعاً قوياً للنجاة من شبح الهبوط إلى دوري الأولى وبالتالي لا مجال للأخطاء التي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على النتائج وموقف الفرق.

وطالب سالم سعيد لجنة الحكام بضرورة تكليف الحكم المناسب للمباراة المناسبة، سعياً لإنجاح المسابقة في أمتارها الأخيرة، مع التحقيق في موضوع شباك مباراة حتا، حتى لا تتكرر الواقعة وتتسبب في مشكلات مستقبلا، وفي تحليله لأداء الحكام في مباريات الجولة يقول سالم سعيد:

حتا مع النصر

شهدت المباراة عدم احتساب ركلة جزاء واضحة للنصر بعد عرقلة من لاعب حتا ديفيد لمنافسه سالم صالح داخل المنطقة في إهمال واضح، وكان يجب إنذار لاعب حتا واحتساب ركلة للنصر ولكن الحكم تغاضى عن ذلك مما أثر على نتيجة المباراة التي انتهت بفوز حتا بهدف، فيما وفق الحكم في قرار طرد لاعب حتا ماهر جاسم بعد أن نال الإنذار الثاني ولكن كان يجب أن يكون الطرد مباشراً بعد أن تعمد لاعب حتا مسك لاعب النصر راشد عمر من فانيلته.

الوحدة مع الأهلي

لم يوفق الحكم في عدم احتساب ركلة جزاء للوحدة بعد أن سدد لاعب الوحدة شانج كرة ترتطم بيد المدافع سالمين خميس، كما لم يوفق في التعامل مع حالة دهس خميس إسماعيل لمنافسه محمد العكبري.

الظفرة مع دبا الفجيرة

وفق الحكم في قرار طرد لاعب الظفرة خالد بطي بعد أن استحق نيل إنذارين خلال المباراة، ولكن الحكم لم يوفق في احتساب ركلة جزاء للظفرة حيث إن سقوط ياسين الصالحي داخل منطقة الجزاء كان مفتعلاً، وجاء تنفيذ الركلة غير صحيح بعد أن دخل أكثر من لاعب منطقة الجزاء لحظة تنفيذ الركلة وكان يجب على الحكم إعادة تنفيذ الركلة.

الوصل مع العين

جاءت المباراة ساخنة ومثيرة في أحداثها داخل الملعب سواء من اللاعبين أو طاقم المباراة، حيث شهدت المباراة 3 حالات مثيرة، الأولى كانت في احتساب ركلة جزاء للوصل لعرقلة احمد برمان للاعب الوصل كايو، ووفق الحكم في القرار، والثانية حالة اعتراض الجهاز الفني للوصل على خروج كرة لاعب العين لوكاس لخط الأوت ولكن الكرة لم تتجاوز الخط بكامل محيطها، وقرار مساعد الحكم باستمرار اللعب يعتبر سليماً، ولكن المباراة شهدت حالة مثيرة حيث احتسب الحكم الهدف الرابع للوصل مع أن لاعب الوصل فابيو ليما كان في حالة تسلل وطبعاً تأثرت نتيجة المباراة بهذا الخطأ الكبير.

الأفضل

يستحق الحكم الدولي محمد عبدالله نيل لقب الأفضل خلال الجولة المنتهية م لإدارته الجيدة لمباراة الوصل مع العين، وعدم التأثر بحساسية المباراة وأحداثها، ولكنه وقع في خطأ احتساب الهدف الرابع الذي يتحمل مسؤولية احتسابه الحكم المساعد.

ملاحظة

أخطأ حكم مباراة حتا مع النصر عندما سمح بلعب المباراة بعد اكتشاف وجود قطع في شباك المرمى، ل واعتبر هناك إهمالا من طاقم المباراة في التدقيق الجيد على الشباك قبل انطلاقة المباراة، ويجب ألا تمر هذه الحالة مرور الكرام على لجنة الحكام مستقبلا.

 

تعليقات

تعليقات