علي إبراهيم: تضافر الجهود أساس بناء منتخبات قوية

علي إبراهيم

عبر علي إبراهيم عضو اللجنة الفنية والمنتخبات في اتحاد الكرة عن اعتزازه بالثقة الغالية التي منحها له المهندس مروان بن غليطة رئيس اتحاد الكرة، للمشاركة في خدمة الوطن من خلال الاهتمام بمستقبل المنتخبات الوطنية.

وقال: نجاح مهمتنا يتطلب تضافر الجهود من مختلف عناصر اللعبة سواء الاتحاد أو الأندية والإعلام حتى يمكن بناء منتخبات قوية تكون قادرة على الدفاع عن اسم الوطن في مختلف المحافل الكروية.

تخطيط

وأشار علي إبراهيم إلى أهمية التخطيط في بناء منتخبات قوية، سواء علي صعيد المراحل السنية والتي تعتبر الأساس المتين لمنتخب أول قوي، ولذلك لا بد من العمل على مسارين، الأول بناء قاعدة قوية من منتخبات المراحل، تكون رافداً متواصلاً للمنتخب الأول.

ومنح المنتخب الأول اهتماما متزايدا خلال الفترة المقبلة، من أجل تكملة مشوار التصفيات الآسيوية بشكل جيد والتمسك بأمل نيل إحدى بطاقات التأهل لمونديال روسيا 2018، مع الأخذ في الاعتبار تغذية المنتخب بعدد من المواهب الواعدة التي يمكنها المشاركة في نهائيات كأس آسيا 2019.

والتي تستضيفها الدولة، ويهمنا أن نكون من المنتخبات المنافسة على لقبها، وهذا لن يأتي إلا بالعمل الجاد وتضافر كل الجهود.

وأثنى علي إبراهيم مدرب منتخب الناشئين السابق والذي شارك في نهائيات كأس العالم في نيجيريا على فكرة الحوار المجتمعي لمختلف شرائح المجتمع عن كيفية تطوير الكرة الإماراتية ومنتخباتها من خلال استراتيجية تستمر حتى 2013.

وقال: أتمنى أن يكون الحوار المزمع عبارة عن ورش عمل متخصصة بحيث نخرج بتوصيات واقعية نستطيع تطبيقها على أرض الواقع، وهنا يجب أن يكون هناك تخطيط سليم لمثل تلك الورش حتى نخرج بمحصلة تفيد كرة الإمارات وتضعها على الطريق الصحيح الذي يصل بنا إلى منصات التتويج.

وتابع: المهمة ليست سهلة، وتتطلب عملا دؤوبا يقودنا إلى السير في طريق صحيح، حتى تستطيع كرة الإمارات أن تحقق طموحات جماهيرها وتنطلق نحو آفاق طموحة تتواكب مع ما يصرف عليها.

تعليقات

تعليقات