الوصل وكلباء..حسابات القمة والقاع

يحل الفريق الأول لكرة القدم بنادي اتحاد كلباء ضيفاً على الوصل في الثامنة والربع من مساء اليوم، ضمن منافسات الجولة 19 لدوري الخليج العربي، ويسعى الإمبراطور إلى إكرام وفادة ضيفه والحصول على النقاط الثلاث ليعزز ترتيبه في الدوري حيث يحتل حالياً المركز الثاني برصيد 39، ويستمر في مطاردة فخر أبوظبي القابع فوق الصدارة برصيد 47 نقطة.

وفي المقابل يأمل «النمور» في رد الدين للوصل الذي تمكن من هزيمته في عقر داره في الدور الأول بهدف نظيف، أكد الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، المدير الفني لفريق الوصل على أن المباراة ستكون صعبة، نظراً لحاجة الفريق الضيف لتحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث، وقال:«لدى» النمور«الإمكانيات التي تشكل خطراً على»الفهود«، لذا فإن التركيز مطلوب منا بنسبة 100%، لتحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث».

منافس صعب

وعن صعوبة المباراة، وخصوصاً وأن الوصل تفوق على إتحاد كلباء في الدور الأول بصعوبة وبهدف نظيف، قال:«لقاء الذهاب كان صعباً لم نلعب بشكل سيء لقد كنا أكثر ذكاء، لكن في الدور الثاني وضع كلباء صعب لحاجته للنقاط الثلاث، وعلينا احترام الخصم وإلا سنعاني من المشاكل»، وعن جمهور الوصل.

قال:«الشكر الدائم على دعمهم منذ بداية الموسم، الأمر الذي ساهم في تحسن أداء الفريق، مازال أمامنا 8 مباريات، وعلينا وضع كافة طاقاتنا وان يستمر الدعم الجماهيري للفريق في الفترة المقبلة، موضحاً أن هناك العديد من الأمور التي تحتاج إلى التطوير في الفترة المقبلة ولن أكشف عنها لوسائل الإعلام، لافتاً إلى أن الأخطاء التي تقع معظمها فردية بسبب وضع المباريات وحالتها، وارتباك وعصبية اللاعبين».

كلباء مكتمل

وعلى الطرف الأخر، يخوض كلباء مباراة زعبيل بصفوف مكتملة لأول مرة هذا الموسم وذلك بعد انضمام المهاجم المالي الخطير مايجا الذي غاب عن لقاء الفريق في الجولة الماضية أمام الظفرة والتي خسرها النمور بنتيجة 2-1 ولذلك سيذهب لاعبو كلباء من أجل تعويض نقاط فارس الغربية، لكن المهمة لن تكون سهلة أمام الوصيف الذي تمكن من تحقيق الفوز على ضيفه اليوم بهدف خلال مباراة الذهاب.

ويمتلك كلباء 16 نقطة محتلا بها المركز الحادي عشر لكن وضعيته لاتزال صعبة ويتهدده خطر الهبوط لدوري الهواة إذا لم يقم بتأمين موقفه تماماً بالحصول على الربط المقدر من النقاط وهو 25 نقطة والتي ربما تزيد قليلا.

وكانت إدارة اتحاد كلباء برئاسة عيسى الذباحي قد كشفت عن مبادرة دعم الحضور الجماهيري بمشاركة أفضل محترفين في تاريخ النادي في الثمانينات وهما الغينيان جورج الحسن افضل هداف في تاريخ كلباء والدوري في الثمانينيات ومواطنه إسحاق دموني وقامت إدارة النادي بتكريم اللاعبين امس الأول وسيرحلان اليوم مع اللاعبين إلى قلعة زعبيل.

وأكد الصربي غوران مدرب كلباء جاهزية فريقه الذي سيلعب بصفوف مكتملة مشيداً بالجاهزية الكبيرة وسط اللاعبين محذراً في نفس الوقت من خطورة اللاعبين الذين يسعون للحفاظ على مركز الوصافة لافتاً إلى انهم ذاهبون لتحقيق نتيجة إيجابية اقلها التعادل أمام فريق بحجم وقامة الوصل وأشار غوران إلى انه سيواجه الإمبراطور باستراتيجية تقوم على التوازن مع ضرورة الحد من خطورة ومراقبة مفاتيح الفريق المضيف خصوصا ليما وكايو ورقم 17.

تجنب الهبوط

ورفض غوران تحديد السقف المحدد المتعلق بعدد النقاط التي من المفترض أن يحصل عليها فريقه من اجل تجنب الهبوط مشيرا إلى انه سيدخل كل مباراة وهدفه الفوز وأشار إلى أن النقطة أمام الوصل لو حدثت اليوم فتعتبر مهمة للغاية لكن أعود وأقول بأننا ذاهبون للفوز.

ونفى أن يكون أداء فريقه في تراجع من مباراة لأخرى ولكن الذي يجعل نتائج الفريق تتراجع هو عدم اكتمال الصفوف ففي كل مباراة كنا نفتقد لاعباً مهماً لكن اليوم سنلعب بصفوف مكتملة، وفيما يتعلق باختياراته لحارس المرمى التي تشهد تبادلا بين إبراهيم عيسى ومحمد عثمان قال غوران إن قرار اختيار الحارس الأساسي في كل مباراة يرجع لمدرب الحراس والذي يمدني بالأسماء للموافقة عليها وبالتأكيد هو دائما ما يختار الحارس الأكثر جاهزية.

كوني: لم نحضر للنزهة

أكد الايفواري بكاري كوني محترف كلباء بأنهم جاءوا إلى قلعة الفهود في زعبيل، من أجل تحقيق الفوز وانتزاع النقاط الثلاث، وليس للنزهة، وقال: سيكون هدفنا هو إحراج الإمبراطور على ملعبه وحصد النقاط كاملة، خاصة وأن موقفنا في البطولة صعب ونحاول قدر جهدنا البقاء مع كبار المحترفين.

ووصف كوني جمهور الإمبراطور باللاعب رقم 12، لكنه أشار إلى انهم تعودوا اللعب في مثل هذه الأجواء، ودائماً ما يستمتع عندما يحضر المباراة جمهور كبير، مشيراً إلى أن جمهور الوصل لن يخيفهم أو يرهبهم، كما نفى أن يكون أداؤه في تراجع خلال الدور الثاني، منوهاً إلى أنه دائماً ما يخوض المباريات وكل همه هو قيادة فريقه للفوز بجانب زملائه اللاعبين وأنه يسخر كافة قدراته ويعطي كل ما عنده لكلباء.

سالمين: بعزيمة الشباب سنواصل التألق

اعتبر لاعب خط الوسط بنادي الوصل علي سالمين بأن الأصفر نجح خلال الجولات الثلاث الماضية في جمع 9 نقاط وعليه الاستمرار في تحقيق الفوز لحصد المزيد من النقاط، وقال:«علينا مواصلة النتائج الإيجابية، ونحاول الابتعاد بالنقاط لتأمين وضعنا والاقتراب من فريق الجزيرة المتصدر، وأضاف:»علينا التركيز التام في المباراة، لقد رأيت للنمور أخر 3 مباريات.

حيث تطور الفريق مع قدوم المدرب الجديد«، وقال:» بعزيمة الشباب وعمل المدرب وصلنا للوصافة، واللاعبون الموجودون بالدكة هم سند للتشكيلة الأساسية .

وإن شاء الله يكمل الوصل على هذا المنوال، وعن وجود عدد من اللاعبين المميزين في خط وسط الوصل، قال: كل لاعب بالفريق ينظر لمصلحة الفريق سواء لعب خليل أو غيره، يقولون الوصل هو من فاز، لأن كل لاعب يخدم الفريق في هذا التوقيت الذي يحتاج إلى كافة اللاعبين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات