العميد يفكّ عقدة العنابي بعد 4 سنوات

Ⅶ النصر استعاد الثقة على حساب الوحدة | تصوير - سالم خميس

نجح النصر في فكّ عقدة الوحدة بعد 4 سنوات كاملة لم يذق فيها طعم الفوز عليه في دوري الخليج العربي، حيث يعود آخر فوز له إلى شهر أبريل 2013. وتمكن العميد من هز شباك العنابي بثلاثية نظيفة، أول من أمس، لحساب الجولة 18 محققاً بذلك فوزاً غالياً جاء بعد 3 هزائم متتالية من الأهلي والوصل والعين.

وأكد الروماني دان بيتريسكو مدرب النصر أنه بفوزه على الوحدة يكون قد حقق أغلى 3 نقاط، منذ قدومه إلى النصر أكتوبر الماضي، وذلك بالنظر إلى الظروف التي خاض فيها المباراة، بسبب عقدة الوحدة المستمرة منذ 4 سنوات وغياب كابتن الفريق طارق أحمد والبرازيلي فاندرلي للإيقاف و 5 لاعبين آخرين للإصابة، وقال: دون شك عندما تفوز على فريق بحجم الوحدة في ظروف صعبة، تكون قيمة الإنجاز مضاعفة، نحن سعداء بهذا الفوز الذي أعتبره الأغلى منذ قدومي إلى النصر، وآمل أن يعطينا دافعاً للانطلاقة من جديد في الدوري، وتحقيق المزيد من الانتصارات.

وقال بيتريسكو أنه شعر بالخوف من تكرار سيناريو العين، بعد نهاية الشوط الأول بنتيجة التعادل، وبعد الفرص العديدة التي أهدرها لاعبوه، وقال: قدمنا شوطاً قوياً وأوجدنا فرصاً كثيرة وعندما فشلنا في ترجمتها إلى أهداف شعرت بالخوف من تكرار سيناريو العين في الجولة الماضية، حيث كنا الأفضل في الشوط الأول، لكن خسرنا المباراة بثلاثية، هذه كرة القدم من يضيع الفرص يخسر في النهاية، وهذا ما جعلني أخشى تكرار سيناريو لقاء العين.

وأضاف: تحدثت مع اللاعبين بين الشوطين، وطلبت منهم التركيز أكثر أمام المرمى حتى لا نتعرض لسيناريو الجولة الماضية مرة أخرى، وبالفعل دخلنا الشوط الثاني بعزيمة أكبر وأوجدنا فرصاً عديدة نجحنا في ترجمتها إلى أهداف بدخول جاسم يعقوب، الذي كان في يومه وحسم النتيجة لصالحنا.

رضا

وأوضح بيتريسكو أن النصر كان قادراً على إنهاء المباراة بأكثر من ثلاثية، معربا في الوقت نفسه عن رضاه لأداء لاعبيه وبالروح القتالية التي ظهروا عليها طيلة 90 دقيقة. كما عبر بيتريسكو عن استغرابه من توجيه 7 إنذارات للاعبين خلال المباراة من طرف الحكم عمار الجنيبي، من بينها 4 ضد فريقه، مشيراً إلى أن المباراة تميزت بالروح الرياضية واللعب النظيف، ولم تكن بحاجة إلى رفع كل هذه البطاقات الصفراء في وجوه اللاعبين. وأوضح بيتريسكو أنه ليس من المعقول أن تشهد مباراة نظيفة هذا العدد الكبير من الإنذارات، داعياً الحكم إلى متابعة الدوري الانجليزي، حيث لا ترفع أكثر من بطاقة واحدة في المباراة رغم قوة المنافسة بين اللاعبين على أرضية الملعب.

واعترف المدرب الروماني أن إضاعة الفرص أمر مقلق في فريقه وأنه يتوجب عليه العمل أكثر خلال التدريبات لتفادي مسلسل إهدار الفرص بهذا الشكل، موضحاً أن النصر كان قادراً على حسم نتيجة المباراة منذ الشوط الأول لو وفق في استغلال الفرص التي حصل عليها.

ثناء

وأثنى بيتريكو على الأداء الذي قدمه لاعبه اللبناني جوان العمري الذي لعب لأول مرة في مركزه الأصلي على الجهة اليسرى، ومؤكداً في الوقت نفسه أن المهاجم سالم صالح يحتاج إلى لعب مباريات أكثر لاستعادة مستواه السابق.

من جهته أفاد علي مراد المدرب المساعد لبيتريسكو أن العميد خرج بفوز مستحق من المباراة بعد الأداء القوي الذي ظهر عبيد منذ بداية المباراة، وقال: حققنا فوزاً مهماً من الناحية المعنوية بعد 3 هزائم متتالية، لقد جاء هذا الفوز في الوقت المناسب، حيث كان الفريق في أمس الحاجة له لإعادة الروح.

وأكد علي مراد أن النصر كان المبادر بخلق الفرص والاستحواذ على اللعب، لكنه فشل في ترجمة سيطرته إلى أهداف في الشوط الأول، مشيرا إلى أن إشراك جاسم يعقوب كان نقطة التحول في المباراة وكان دوره فاعلا في تغيير شكل الفريق بفضل جاهزيته. وأوضح علي مراد أن فوز النصر تحقق بفضل الإصرار والعزيمة ورغبة اللاعبين في تغيير الصورة التي ظهروا عليها في الجولات الماضيـة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات