المستكي: نحصد ثمار مساعي التطوير

أوضح عبد الحميد المستكي، عضو المكتب التنفيذي، رئيس اللجنة الفنية بلجنة دوري المحترفين، أن مساعي لجنة دوري المحترفين لتطوير المسابقات التي تنظمها انعكست إيجاباً، وبدأت نتائجها تظهر منذ الدور الأول لهذا الموسم وقال: شهد هذا الموسم استقراراً في الروزنامة المعتمدة، حيث كان لثبات جدول بطولة دوري الخليج العربي وعدم وجود تعديلات باستثناء التي تمت برمجتها من قبل والخاصة بالمشاركات الخارجية للأندية، تأثير إيجابي على الأندية بشكل خاص والمسابقة بشكل عام.

وعن الآلية المتبعة في برمجة المباريات، قال المستكي: تمر عملية برمجة المباريات عبر عدة مراحل، تبدأ من روزنامة الموسم، حيث نسكن أيام الفيفا، بطولة دوري أبطال آسيا، بطولة كأس رئيس الدولة وفترات إعداد المنتخب الوطني والمباريات التي سيخوضها خلال الموسم، بعد ذلك تأتي عملية تحديد جولات المسابقات التي ننظمها، يلي هذه المرحلة تحديد مواعيد المباريات من خلال مراعاة العديد من المعايير كالتنسيق مع القنوات التلفزيونية، التوزيع الجغرافي، المناسبات الوطنية والدينية، بالإضافة إلى الحرص على برمجة المباريات في أيام نهاية الأسبوع.

وأضاف: كل هذه العوامل ساهمت في ثبات جدول المسابقات التي ننظمها، الأمر الذي أثر إيجابا على الفرق المشاركة في المسابقات، حيث لعب ثبات الروزنامة دورا هاما في استقرار البرنامج التحضيري للأندية، كما منح الفرصة لأعداد كبيرة من عشاق كرة القدم لمتابعة مباريات دورينا.

وأضاف المستكي أن دورينا هذا الموسم تميز بارتفاع درجة المنافسة بين الفرق، ولا يزال التنافس على أشده بين من الفرق على صدارة الترتيب، مما يعكس المستوى الفني المتطور لأندية المحترفين.

واسترسل المستكي: لدينا أيضا سلسلة من المبادرات ضمن مبادرات «عام الخير» تمتد حتى نهاية الموسم، بدأناها بمبادرة «فيكم الخير» لتكريم الفئات العاملة في الأندية، تلتها مبادرة «التشجيع المثالي» إيماناً منها بالدور الفعال والإيجابي الذي تلعبه الجماهير دائماً، والحث على التشجيع الإيجابي لفرقهم من على المدرجات بعيداً عن التعصب والخروج عن النص.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات