ليلة الفرح الأهلاوية

خليل: استغلينا أخطاء الجزيرة وفزنا باللقب

■ فرحة تتويج الفرسان بلقب السوبر | تصوير: مجدي إسكندر

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاش لاعبو الأهلي أول من أمس، فرحة التتويج بأول ألقاب الموسم الجديد، بعدما نالوا كأس السوبر للمرة الرابعة في عصر الاحتراف، بالفوز على الجزيرة 1-2، في مباراة تاريخية كونها الأولى التي تقام خارج الدولة على هذا اللقب.

وأعرب أحمد خليل قائد الأهلي، عن سعادته بالفوز بكأس سوبر الخليج العربي، مشيداً بالحضور الجماهيري الكبير في تلك المباراة، ما أسهم في نجاحها فنياً وتنظيمياً، ووجه شكره إلى جماهير الأهلي المصري على مساندتها لـ«الفرسان» أمام الجزيرة.

أما عن أحداث اللقاء، فقال خليل: «لاحت لنا فرص كثيرة للتسجيل خلال المباراة، ونجحنا في التسجيل من خلالها هدفي الفوز، بعدما «استغلينا» أخطاء الجزيرة، بعد بداية حذرة ومحافظة من الفريقين.

ولكن في المجمل العام، أرى أن الأهلي كان الأفضل، رغم تعرضنا لنقص عددي في الشوط الثاني، ولكننا نجحنا في الحفاظ على تقدمنا حتى الوقت بدل الضائع الذي شهد هدف الجزيرة الوحيد، والمهم أننا خرجنا بالنتيجة الإيجابية، وحققنا أول ألقاب الموسم الجديد».

أما عن السبب في تغييره خلال الشوط الثاني، قال خليل: «شعرت بإصابة بسيطة، وفضل الجهاز الفني تغييري تجنباً لزيادة تلك الإصابة، وهي غير مؤثرة، وسأكون جاهزاً للقاء فريق الإمارات بعد غد، في أولى مباريات الأهلي بدوري الخليج العربي».

العودة

بارك ماجد حسن نجم وسط الأهلي، الذي رافق فريقه رغم عدم مشاركته لخضوعه لفترة العلاج من الإصابة التي تعرض لها في ختام الموسم الماضي في الرباط الصليبي، للجماهير الأهلاوية الفوز بكأس السوبر.

ووجه التهنئة إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس النادي الأهلي، وإلى سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي نائب رئيس النادي، وإلى عبد الله النابودة رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، بمناسبة هذا الفوز التاريخي.

وقال: «أبارك للأهلي وجماهيره وقياداته، هذا الفوز والتتويج بكأس السوبر، الذي جاء على حساب فريق كبير مثل الجزيرة، ورغم أنه كان الأفضل من الأهلي في بعض أوقات المباراة، ولكن شخصية الأهلي البطل، حسمت اللقب لصالحنا، وهو لقب له مذاق خاص، لأنه جاء خارج الدولة، وفي دولة شقيقة وعاشقة لكرة القدم مثل مصر».

أما عن موعد عودته إلى الملاعب، قال ماجد حسن: «الحمد لله، أكملت فترة العلاج بشكل جيد، ولمدة 4 شهور، وأصبح أمامي الآن من شهر ونصف الشهر إلى شهرين، حتى أكون جاهزاً تماماً لخوض المباريات مع الأهلي في الموسم الحالي».

إنجاز

بدوره، أشاد حبيب الفردان لاعب الأهلي، بحجم الإنجاز الذي تحقق في القاهرة أول من أمس، مشيداً بالمهرجان الاحتفالي الجميل الذي شهده ملعب استاد الدفاع الجوي، وبارك لجماهير الأهلي والإدارة، الفوز بكأس السوبر للمرة الرابعة.

وقال: «الفوز بكأس السوبر للمرة الرابعة، وعلى أرض مصر، شرف كبير للجيل الحالي من اللاعبين كونها أول بطولة تقام خارج الدولة، وأنا سعيد بالأجواء التي خرجت عليها المباراة من النواحي كافة».

وأضاف: «بالتأكيد الفوز بالسوبر مهم في بداية الموسم الحالي، ونأمل أن يكون دافعاً قوياً في الاستحقاقات المقبلة، إذ إن الأهلي يسعى دائماً للمنافسة على جميع البطولات، وأعتقد أن الفريقين قدما مباراة جيدة إلى حد ما، والجزيرة لم يكن بالمنافس السهل، ولكننا استطعنا تحقيق المطلوب وهو العودة إلى الإمارات بالكأس الغالية».

كشف الفردان عن سر طرده في المباراة، قائلاً: «لم أعرف لماذا طردني حكم المباراة، ولكن في غرفة الملابس، أكد لي أحد المسؤولين في النادي، أنني طردت لأنني يدي ارتطمت بوجه لاعب الجزيرة محمد جمال، ولكني لم أقصد أبداً ذلك».

ماجد ناصر: الفوز يعني كثيراً في بداية الموسم الجديد

هنأ حارس عرين الفرسان ماجد ناصر، سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس النادي الأهلي، وأخاه سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي نائب رئيس النادي، وعبد الله بن سعيد النابودة رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، بمناسبة الفوز بكأس السوبر.

وقال: «كنت على ثقة بنجاحنا في أول مهمة خارج الدولة، واللاعبون قدموا مباراة قوية وكانوا على قدر المسؤولية التي على عاتقهم، وأعلم جيداً قدرات زملائي، والفوز يعني لنا الكثير في بداية المشوار للموسم الكروي الجديد، ولدينا العديد من الاستحقاقات المحلية والقارية، والمشوار أمامنا طويل لتحقيق الانتصارات، ولدينا الكثير من الأعمال التي لا بد من القيام بها في الفترة المقبلة».

الأصعب

قال عبد العزيز هيكل نجم دفاع الأهلي، إن فريقه حقق الصعب، بفوزه بكأس السوبر، لأن البداية دائماً ما تكون الأصعب في أي موسم، وقال: «أعتبر أن المباراة كانت من أصعب المواجهات، لأنها في بداية الموسم الكروي، وهي من تحدد بداية نجاح الفريق في الاستحقاقات المتبقية في الموسم كالدوري وكأس صاحب السمو رئيس الدولة والبطولة الآسيوية».

وأضاف: «تتويجنا بكأس السوبر، كان نتاج جهود كبيرة من الجهاز الفني واللاعبين، وهدفا الخروج من الموسم الحالي، بحصاد مميز من جميع البطولات التي نشارك فيها».

طعم خاص

قال وليد عباس، مدافع النادي الأهلي، إن فوز «الفرسان» بكأس السوبر هذه المرة له طعم خاص كون الفريق حصل على البطولة على أرض الكنانة مصر، وكونها أول بطولة إماراتية محلية تقام خارج الدولة، معرباً عن سعادته بالأجواء المميزة التي شهدتها المباراة خصوصاً على مستوى الحضور الجماهيري، الذي ملأ مدرجات استاد الدفاع الجوي.

وأضاف «السوبر شهد أجواء أكثر من رائعة، ولم نشعر بالغربة في عيد الأضحى لوجودنا بين أشقائنا المصريين الذي استقبلونا بحفاوة ولم نجد سوى حسن الضيافة، ولم نشعر كذلك بأننا بعيدون عن الأهل في العيد، وأعتقد أن السوبر أجمل هدية نهديها لجماهير الأهلي في الإمارات».

وأردف «الجماهير المصرية محبة لكرة القدم، وتوقعنا أن يمتلئ الملعب بالجماهير، وهو ما حدث بالفعل، وبفضل الله استطعنا أن نقدم مباراة جيدة إلى حد ما، ونحقق الفوز».

وأشار وليد عباس إلى أن الأهم في مثل هذه المباريات هو الفوز، وتحقيق اللقب بغض النظر عن الأداء، مؤكداً أن الأهلي لم يظهر بالمستوى الفني العالي كون المباراة في بداية الموسم، إضافة إلى أن حالتي الطرد أثرت على الفريقين، وقال «أعتقد أنها بداية جيدة للموسم، وبالتأكيد سوف تشكل حافزاً قوياً للفريق في القادم من الاستحقاقات خصوصاً أن أعيننا منصبة على الفوز بالدوري من أجل الوصول إلى كأس العالم للأندية في العام المقبل».

ليما: تتويج مهم في وقت أهم

أعرب البرازيلي روديغو ليما مهاجم الأهلي، وصاحب هدفي اللقاء، عن سعادته بتتويجه بكأس السوبر مع الأهلي، وقال: «هذا أمر غاية في الأهمية، وسيسجل في رصيدي الشخصي كوني لاعب كرة قدم محترفاً، ولكن الأهم أننا أسعدنا الجماهير التي ظلت تقف بجانبنا دائماً، وكنا عند حسن ظنها».

وأضاف: «مررت بفترة صعبة للغاية في مشواري مع الأهلي، وغبت فترة طويلة من الموسم الماضي، وعدت أقوى خلال المعسكر، وإنها بداية رائعة لي شخصياً، وللاعبين في بداية الموسم الكروي، وسيمنحنا هذا الانتصار دافعاً قوياً لتقديم أقوى المباريات في الموسم الجديد».

فرحة

عبر الكوري كيونغ وون لاعب الأهلي، عن سعادته بالتتويج بلقب السوبر، وقال: «كانت الأجواء رائعة في الملعب، ومنذ المعسكر الخارجي، ونحن نفكر في مباراة افتتاحية الموسم، وكانت لدينا الرغبة الكبيرة في الفوز والعودة بالكأس لدبي».

وأضاف: «في مباراة السوبر، استطعنا أن نظهر بوجهنا الحقيقي، وسيطرنا في معظم فترات الشوط الأول، وزملائي اللاعبون كانوا في غاية التركيز، وواجهنا فريقاً صعباً ويمتلك لاعبين جيدين، ولكن استطعنا في نهاية الأمر تحقيق اللقب، وكنا نحتاج لمثل هذا الفوز وهذه الفرحة في هذا الوقت، والفوز يمنحنا القوة في المباريات المقبلة المحلية والآسيوية».

خميس إسماعيل: تجربة مثالية وناجحة

وصف خميس إسماعيل، لاعب خط وسط الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، تجربة إقامة مباراة السوبر في العاصمة المصرية القاهرة بـ «المثالية والناجحة»، كأول تجربة لإقامة السوبر الإماراتي خارج دولة الإمارات العربية المتحدة، في تجربة ناجحة بكل المقاييس الفنية والتنظيمية بشهادة الجميع، مؤكداً أن أجواء المباراة كانت أكثر من رائعة.

واستمتع الجميع بهذه الاحتفالية الجميلة، وسط جماهير غفيرة، حرصت على تشجيع الفريقين بشكل قوي، ما منح اللقاء رونقاً خاصاً وأعطى اللاعبين دافعاً للقتال في أرضية الملعب، وتقديم الأداء الفني القوي الذي يرضي الحضور والجماهير.

وقال عقب المباراة، إن الأجواء كانت مثالية في القاهرة من ناحية التنظيم والحضور الجماهيري، وأعتقد أنها تجربة جيدة للغاية وناجحة بكل المقاييس، ونتمنى أن تتكرر مرة ثانية، مشيراً إلى أن التتويج بكأس السوبر يعد بداية جيدة للموسم برغم أن الفريق لم يقدم الأداء القوي من الناحية الفنية.

ولكن الأهم في مثل هذه المباريات هو النتيجة، إضافة إلى أن المباراة في بداية الموسم، فضلاً عن انضمام اللاعبين الدوليين للفريقين قبل المباراة بأيام قليلة، متمنياً أن يقدم الفريق أداء أفضل على مدار الموسم الحالي.

عبيد سعيد: إيجابيات كثيرة

أعرب عبيد سعيد، نائب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، المدير التنفيذي للنادي، عن سعادته بالفوز الذي حققه «الفرسان» على الجزيرة في كأس سوبر الخليج العربي، والتتويج باللقب للمرة الرابعة في تاريخ النادي، مؤكداً أن الإيجابيات من إقامة السوبر في القاهرة كثيرة وسط الحضور الجماهيري المميز الذي شهدته أرجاء ملعب استاد الدفاع الجوي.

وقال، مبروك لجماهير الأهلي، والجهاز الفني واللاعبين على الكأس التي تعتبر مميزة هذا العام لإقامتها في مصر، وأعتقد أن الإيجابيات كانت كثيرة، وخرجت المباراة بصورة كرنفالية، وبالتأكيد هي أجمل هدية نقدمها لجماهيرنا الوفية في عيد الأضحى المباراة، ونأمل أن تكون فاتحة خير على الفريق في الموسم الحالي.

طباعة Email