الظفرة وحتا.. كشف الأسرار

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يعتبر لقاء الظفرة وحتا الذي سيقام بينهما في الخامسة وخمسة وخمسين دقيقة من مساء اليوم، على إستاد حمدان بن زايد آل نهيان بمدينة زايد بالمنطقة الغربية، ضمن مباريات الافتتاح لكأس الخليج العربي للمحترفين لكرة القدم.. لقاء طابعه الغموض وكشف الأسرار للفريقين، خاصة أن أوراقهما غير مكشوفة لبعضهما البعض، نظراً لحلول حتا ضيفاً جديداً على دوري المحترفين.

وأكد السوري محمد قويض مدرب الظفرة، أنه دائما تكون البدايات للموسم ضبابية وطابعها الفتور نظراً لانشغال الفرق بالتنقلات ودعم صفوفها، وتعتبر تلك ظاهرة صحية وأحياناً تكون سلبية، وبالتالي لن تظهر الوجه الحقيقي للفرق إلا بعد عدة مباريات، وبالنسبة لمباريات كأس الخليج العربي، بعض الفرق تفكر في تحقيق نتائج جيدة، والبعض الآخر يعتبرها بطولة تنشيطية.

فريق نشيط

وبالنسبة لحتا فهو فريق نشيط وكافح حتى صعد للأضواء بجدارة، ويلعب بدوافع الفريق الصاعد الراغب في إثبات وجوده، وشاهدت عدة مباريات له ونعرف إمكانياته وتكتيكه الذي يعتمد على الحذر الدفاعي والهجمات المرتدة، وهذا شيء طبيعي لفريق صاعد، ونعرف أنه لن يكون لقمة سائغة، خاصة أن مدربه وليد عبيد مدرب كفوؤ يعرف إمكانيات لاعبيه وقادر على توظيفها لصالح الفريق.

وبالنسبة لفريقنا، فقد حرصت إدارة النادي على توفير كافة الإمكانيات لتجهيزه بصورة إيجابية، والفريق جاهز بالرغم من غياب الدولي السوري عمر خريبين لوجوده مع منتخب سوريا، وأحمد علي لإيقافه إلى جانب بعض الإصابات في الفريق، وبالرغم من ذلك فهناك 25 لاعباً هم قوام الفريق، وبالتالي الفرص متاحة أمام الجميع، وما يميز فريق الظفرة هو توفر عنصري الانسجام  في صفوفه.

اختبار حقيقي

من جهته أكد مدرب نادي حتا وليد عبيد، أن مواجهة الظفرة اختبار حقيقي لجاهزية فريقه للموسم الجديد، الذي يتطلع خلاله لضمان البقاء في دوري الخليج العربي، وقال:«المباراة مهمة بالنسبة لنا وتأتي في توقيت جيد بعد نهاية المرحلة الإعدادية الأولى للفريق.

وأضاف: سنواجه فريقاً متطوراً قدم مستوى جيدا في الموسم الماضي في مسابقة دوري الخليج العربي، ويملك عناصر مؤثرة مواطنين وأجانب، وهو ما يجعلنا ننتظر مباراة قوية بينه وبين حتا، الذي يطمح إلى ترك انطباع جيد في أول ظهور له في مسابقة رسمية بالموسم الجديد.

وأوضح وليد عبيد أن توقيت انطلاق مسابقة كأس الخليج العربي، جاء في الوقت المناسب لرفع مستوى الفرق، وخاصة نادي حتا الذي كان يبحث عن خوض المـزيد من المباريات، الودية لتحقيق انسجام اللاعبين مع بعضهم البعض وخاصة اللاعبين الأجانب.

وقال: أنا مطمئن من الجاهزية الفنية للفريق ولكن نأمل أن يتعود اللاعبون الأجانب أكثر مع عامل الطقس. وكشف وليد عبيد أن حتا يطمح لتقديم مستويات طيبة في الجولتين القادمتين لكأس الخليج العربي، حتى يحصل الفريق على جرعة إضافية من الثقة قبل انطلاق بطولة الدوري.

طباعة Email