00
إكسبو 2020 دبي اليوم

التوأم صالح: الصقور سيُقدّم موسماً استثنائياً

■ الحسين والحسن صالح جاهزان للموسم الجديد | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

اتفق لاعبا الصقور، التوأم الحسين والحسن صالح، على أن يُقدّم الفريق موسماً استثنائياً، تتحقق فيه تطلعات الجماهير عبر النتائج الإيجابية التي ترضي الجميع، وذلك قياساً بنجاح الإعداد خلال الفترة السابقة، وقال ثنائي الصقور في تصريح لـ(البيان الرياضي) من معسكر سلوفينيا الذي يتواجد فيه الفريق حالياً، إن المدرب الألماني بوكير نفذ برنامجاً إعدادياً ناجحاً حتى الآن، وأن كل عناصر الفريق يشعرون بالاستفادة من التدريبات التي كان أثرها الإيجابي واضحاً خلال المباريات الودية السابقة. وقال لاعب الوسط، الحسين صالح، إن بوكير نجح بخبرته الكبيرة في خلق انسجام بين اللاعبين الجدد والقدامى داخل وخارج الملعب.

تعويض الغياب

وأكد الحسين صالح أنه يدخل الموسم الجديد بتحد كبير، حتى يعوض فترة غيابه عن الموسم الماضي لارتباطه بأداء الخدمة الوطنية وقال: لم أشارك كثيراً مع الصقور وهذا يجعلني أجتهد أكثر حتى أتمكن من تقديم مستوى متميز مع زملائي اللاعبين وقيادة الفريق للانتصارات، وامتدح لاعب وسط الصقور المعسكر الخارجي وقال إنه يتميز بالانضباط والقوة في التدريبات مع جدية كبيرة للاعبين والأهم من ذلك، حسب قوله، إن عناصر الصقور تؤدي بروح معنوية عالية، والكل عازم على نيل فرصة المشاركة الأساسية وتقديم مستوى متميز، وأكد الحسين أنه عقب نهاية فترة الإعداد فان الفريق سيكون قد وصل قمة الجاهزية.

تدرج المباريات

من جانبه قال المدافع الأيسر، الحسن صالح، والذي كان أحد أبرز نجوم الموسم الماضي، إن معسكر سلوفينيا حقق العديد من الفوائد بفضل القيادة الناجحة للبعثة الإدارية والفنية، وأضاف أن التخطيط الجيد للمعسكر وضح في تدرج المباريات الودية التي خاضها الفريق، مما يؤكد أن كل شيء كان مرتباً بشكل دقيق، حتى ملاعب التدريبات كانت مشجعة لإجراء إعداد نموذجي يستفيد منه الفريق قبل بداية المباريات الرسمية.

وقال الحسن صالح: هدفنا تقديم موسم استثنائي رائع، نتطلع إلى أفضل النتائج وندخل بطموح كبير، فريقنا أصبح له اسمه في ساحة التنافس وتواجدنا للموسم الرابع دليل على قوته.

ثنائية التوأم

وعن الثنائية المتوقعة مع شقيقه الحسين صالح، قال الحسن: لعبنا المباريات الودية السابقة سوياً وربما كان ذلك متعمداً من قبل المدرب بوكير، لأن بيننا تفاهم أكبر وانسجام واضح، وهذه الثنائية كانت واضحة في مباراتنا الأخيرة أمام طرابزون التركي والتي كانت من التجارب القوية، لكننا قدمنا مستوى جيداً ونلنا إشادة الجهاز الفني وكل أعضاء البعثة، وبالتأكيد نسعى للمحافظة على تألقنا، لكن صراحة ودون مجاملة فإن الانسجام متوفر بين كل اللاعبين، والتشكيلة التي سيقع عليها الاختيار في المباريات التنافسية ستؤدي بشكل جيد.

طباعة Email