العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    على المستويين النظري والعملي

    بداية مكثفة لقضاة الملاعب في معسكر ألمانيا

    بدأ حكام اتحاد الكرة معسكرهم الخارجي في ألمانيا بانطلاقة مكثفة على مستوى البرنامجين النظري والعملي، وتحت إشراف الدكتور خليفة الغفلي عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيس لجنة الحكام رئيس البعثة، وأدى الحكام البرنامج التدريبي الأول لهم صباح أمس في أجواء مثالية، حيث تم إعداد برنامج بدني مميز من قبل مدربي اللياقة البدنية، إضافة إلى المحاضرات النظرية التي ركزت على التعديلات الجديدة لقانون كرة القدم العالمي.

    ونقل الدكتور الغفلي، خلال حديثه مع الحكام قبيل انطلاقة المعسكر، تحيات المهندس مروان بن غليطة رئيس مجلس إدارة الاتحاد، لجميع حكامنا المشاركين في المعسكر، وتمنياته لهم بالتوفيق والخروج بأفضل النتائج من المعسكر الإعدادي للموسم المقبل، وأن يكونوا قد حققوا الاستفادة القصوى من هذا الإعداد، مشيراً إلى أن مجلس اتحاد الكرة داعم وبقوة لتطوير ومساندة المنظومة التحكيمية في الدولة، وأن الجميع يتطلع إلى المزيد من التقدم والتطور على مستوى الصافرة الإماراتية.

    نخبة

    ولفت الدكتور خليفة الغفلي رئيس البعثة، أن الاتحاد الإماراتي لكرة القدم يمتلك مجموعة من نخبة الحكام، وفريق إداري وفني متميز، وهذا لم يأت من فراغ بل جاء نتيجة عمل وجهد استمر سنوات طويلة، تم خلالها الاستثمار في الكوادر البشرية المواطنة من خلال التركيز عليها وتطويرها منذ أن تم اتخاذ القرار التاريخي في العام 1986، بالاعتماد فقط على الحكم المواطن، فكانت ثمرة هذا القرار الشجاع أن أصبح لدينا مجموعة كبيرة من الحكام المواطنين والإداريين والفنيين المؤهلين والقادرين على قيادة أصعب وأهم المباريات وتقييمها وتحليلها فنياً وإدارياً.

    ووجه الدكتور الغفلي، الشكر لجميع الداعمين والمساندين لتطوير المنظومة التحكيمية في الدولة، مؤكداً أن هذا الدعم والمساندة من شأنها رفع معنويات حكامنا، وخير دافع لهم لموسم جديد، ينتظر منهم تقديم أفضل المستويات على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي.

    من جهته، قال أحمد يعقوب مدير إدارة الحكام في اتحاد الكرة، إن من أهم أهداف المعسكر التركيز على «تعديلات قانون اللعبة الجديد»، والتي تم الوقوف على الكثير منها من خلال المحاضرة الأولى التي قدمها المحاضر الدولي خوسيه ماريا، وقدم شرحاً مفصلاً للكثير من التعديلات، مطالباً الحكام بالمشاركة الفعالة والإيجابية، نظراً لأهمية هذا الموضوع وتأثيره الكبير في إدارة المباريات والقرارات التي يتخذها الحكم خلال المباريات.

    ودعا مدير إدارة الحكام، قضاة الملاعب إلى استغلال وجودهم في المعسكر، بالاستفادة القصوى من المحاضرين والمدربين، ومواكبة التطورات الأخيرة التي أقرها الاتحاد الدولي الفيفا على قوانين اللعبة وتطبيقها داخل الملعب.

    وبين مدير إدارة الحكام، أن معسكر قضاة الملاعب يسير ضمن البرنامج المعد من قبل لجنة وإدارة الحكام وبشكل منتظم، وأن الأمور تمضي على ما هو مخطط لها، والأجواء في المعسكر مثالية والروح المعنوية عالية لدى حكامنا، باعتبار أن الحكم يعتبر من أهم أطراف وعناصر كرة القدم، ولابد من توفير كل ما من شأنه المساهمة في تطويره وتحسين أداء هذه المنظومة المهمة.

    تمارين

    أشار أحمد يعقوب مدير إدارة الحكام في اتحاد الكرة إلى أن البرامج التدريبية للمعسكر بدأت من خلال تمارين اللياقة البدنية ورفع معدلها والوقوف على جاهزية الحكام وتسجيل أهم النقاط الإيجابية والسلبية لدى المدربين والمحاضرين، للتركيز عليها والمحافظة على نقاط القوة وزيادتها ومعالجة السلبي وتلافيه خصوصاً ونحن مقبلون على دوري الخليج العربي ودوري الدرجة الأولى ومسابقات المراحل السنية، إضافة المشاركات الخارجية لحكامنا إقليميا وقاريا ودولياً.

    طباعة Email