00
إكسبو 2020 دبي اليوم

في معسكره الخارجي في ألمانيا

الشباب يتعادل مع لاتسيو الإيطالي ودياً

■ من لقاء الشباب ولاتسيو الإيطالي | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعادل فريق الشباب الأول لكرة القدم سلبياً مع نظيره لاتسيو الإيطالي في لقاء ودي جمع الفريقين أول من أمس في ألمانيا، حيث يعسكر الجوارح الخضر استعداداً للموسم الجديد..

وتعد التجربة ما قبل الأخيرة للشباب قبل عودته إلى دبي 15 الجاري واستكمال برنامج الإعداد بمعسكر داخلي وخوض مباراتين وديتين أخريين. وبدأ الهولندي فريد روتن مدرب الشباب المباراة بتشكيلة ضمت، حسن حمزة لحراسة المرمى، ومحمد مرزوق ومانع محمد ومحمد عايض وإسماعيل خالد للدفاع، وداوود علي ومروان محمد وخليفة عبد الله وعزيز حيدروف للوسط، ولوفانور ورود بويمانز للهجوم..

فيما لعب لاتسيو بتشكيلة مؤلفة من بيرشا، باتريك، دي فريج، هوديت، هول كاكو، ميلين كوفك، بيجليا، بيرلو،كيشنا، ايموبيل، وكيتا. رغبة إيطاليةوأظهر الفريق الإيطالي رغبة كبيرة في هز شباك الشباب منذ مطلع المباراة.

لكن سرعان ما امتص الجوارح حماس لاتسيو من خلال فرص حقيقية لم يكتب لها النجاح، لينتهي الشوط الأول بالتعادل في ظل سيطرة نسبية للفريق الإيطالي، قبل أن يمنح روتن في الشوط الثاني فرصة المشاركة أمام خالد عزير وراشد حسن ومحمد بيليه وناصر مسعود ومحمود قاسم وفهد خلفان، بدلاء لبويمانز وداوود علي وخليفة عبد الله ولوفانور وإسماعيل خالد ومروان محمد، فيما أجرى مدرب لاتسيو 7 تبديلات، لكن ذلك لم يغير من الأمر شيئاً، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

إشادة عبيدوأشاد سعد عبيد المدرب الوطني المساعد لفريق الشباب بأداء فريقه، لافتاً إلى أن الفريق الإيطالي ظهر بصورة فنية وبدنية أكثر جاهزية كون الدوري الإيطالي على الأبواب، إضافة إلى تمتعه ببنية جسمانية أفضل من لاعبي الشباب، منوهاً بأن الشباب أظهر قدراً عالياً من التنظيم خصوصاً في الشق الدفاعي وفي وسط الملعب، مشيداً بالتألق اللافت للعديد من الوجوه الجديــــدة.

وأكد الهولندي فريد روتن مدرب الشباب أنه لا ينظر كثيراً إلى نتائج المباريات الودية بقدر اهتمامه بالوقوف على مستويات كل اللاعبين فنياً وبدنياً ومدى تطبيقهم للخطط الموضوعة.

مشيراً إلى أن المباريات التجريبية التي خاضها الشباب في معسكره التدريبي في هولندا وألمانيا تهدف جميعها إلى تجربة أكبر عدد من اللاعبين.

مستويات

لفت الهولندي فريد روتن مدرب الشباب إلى أنه حريص على العمل من اجل تطوير الإيجابيات والوقوف على السلبيات وتصحيحها.

مشيراً إلى أن الهدف من المباريات التجريبية هو الوصول إلى التشكيل المناسب الذي يعتمد عليه الشباب في الموسم الجديد، مبدياً رضاه عن أداء الفريق الأخضر أمام لاتسيو الإيطالي، منوهاً بأنه يسعى إلى الوصول بالشباب إلى مستوى الطموحات المنشودة منه في الموسم الجديد، واصفاً التجربة بالقوية والمفيدة كونها جاءت أمام فريق منظم يضم محترفين مميزين، متوقعاً تحسن أداء الشباب أكثر خلال الفترة المقبلة.

طباعة Email