00
إكسبو 2020 دبي اليوم

العين أقوى المرشحين للقب «الآسيوية»

راشد عيسى: لا يوجد فريق في الدولة يضاهي قوة «الزعيم»

■ راشد عيسى خلال تدريباته في معسكر الزعيم | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

وصف راشد عيسى، لاعب متوسط الميدان العيناوي، أجواء معسكر فريقه في النمسا بالحماسية، مؤكداً: «الجميع هنا يعملون بصورة جيدة، خصوصاً البدلاء الذين يتطلعون، إلى الحصول على فرصتهم.

اتساقاً مع سياسة المدرب زلاتكو، الذي يسعى إلى تجهيز لاعبي الفريق الاحتياط، لموسم كروي طويل، تنتظرنا فيه تحديات كبيرة على الصعيدين القاري والمحلي، وأتمنى التوفيق للجميع.وتعليقاً على سؤال حول سبب التراجع الذي طرأ على مستواه، برغم أن الإدارة «العيناوية» ما زالت تراهن على مقدراته الفنية العالية، قال:

بداية أود أن أشكر غانم مبارك الهاجري، عضو مجلس إدارة نادي العين الرياضي الثقافي، المكلف برئاسة لجنة تسيير الأعمال في شركة كرة القدم، والذي عقد معي اجتماعاً مهماً أكد لي خلاله حاجة الفريق لكل لاعب في القائمة التي وقع عليها اختيار المدرب..

لذلك ينبغي عليّ أن أضاعف من جهودي حتى استعيد مستواي الذي يمكنني من المساهمة في تحقيق أهداف النادي في الموسم الكروي المقبل، وشخصياً أقدر عالياً انطباعه الجيد حول مقدراتي في تقديم الإضافة متى ما احتاجني الفريق.وأكمل: من الطبيعي أن ينخفض مستوى لاعب كرة القدم، في ظل عدم مشاركته بالمباريات الرسمية على نحو متواصل..

ويتوجب عليه أن يضاعف من جهوده للوصول إلى درجة الجاهزية المطلوبة والتي تمكنه من تعزيز قوة الفريق سواء كان أساسياً أو على دكة البدلاء، لأن الفريق سيحتاجه إذ دعت الظروف لذلك. وزاد: شخصياً عقدت العزم، على أن وضع بصمتي مع الفريق في الموسم الكروي الجديد وذلك من خلال استعادة المستوى الذي سيقودني إلى تقديم الإضافة المطلوبة.

إثبات الجدارةوحول المردود المتطور والانسجام اللافت، الذي أظهره راشد مع اللاعبين الأجانب خلال المباراتين الوديتين اللتين خاضهما الفريق في النمسا، قال: أعتقد أن الـ11 لاعباً، الذين يقع عليهم اختيار المدرب للدفاع عن شعار النادي في أي مباراة، يعملون على تكملة بعضهم البعض في الميدان..

ويحرصون على تنفيذ التوجيهات الفنية التي يمنحها لهم المدرب خلال الحصص التدريبية، وكل منا يحرص على مساعدة الآخر ونحن كبدلاء، نعمل على تجهيز أنفسنا بالصورة التي تتناسب مع طموحاتنا في الموسم الجديد.

مطالب زلاتكو

وعن الحديث الذي دار بينه والمدرب زلاتكو قبل الانخراط في مرحلة التحضير للموسم الجديد، قال: أكد لي أنني حصلت على بعض الفرص ولكنني لم أظهر بالصورة المطلوبة، لذلك لم يمنحني فرصتي بالصورة المطلوبة، وشدد على أهمية الفترة المقبلة والتحديات التي تنتظر الفريق وطالبني بمضاعفة الجهود خلال الجرعات التدريبية.

وحول انضمام عامر عبد الرحمن إلى صفوف الفريق لتعزيز خط الوسط، قال: المؤكد أن «الدولي» عامر عبد الرحمن لا يمكن أن يختلف اثنان على إمكاناته، فهو من أبرز لاعبي الوسط في الدولة، وشخصياً كنت أتمنى اللعب إلى جانب عامر أو عمر عبد الرحمن في فريق واحد.

ثقافة البطولات

وأجاب عن سؤال حول تقييمه لتجربته الاحترافية مع العين، قائلاً: «تجربتي مع «الزعيم» مستمرة، وعشت في هذا الكيان الشامخ روح العائلة، وتعرفت على ثقافة البطولات، إذ حققت مع الفريق خلال موسمين ثلاثة ألقاب، وفي كل عام نصل إلى مراحل متقدمة في أقوى بطولات القارة الآسيوية..

لذلك العين علمني الكثير وما زلت أتعلم في هذا النادي الكبير، وأي لاعب يرتبط بالعين تجربته ستكلل بالنجاح لأنه نادي بطولات وشخصياً أعتبر تجربتي ناجحة بنسبة 50% قياساً بالإنجازات التي تحققت وتبقى لي أن أضع بصمة مع الفريق وأسهم بصورة مباشرة في تلك الإنجازات التي يحققها النادي كل موسم».

 

طباعة Email