الصقور والملك.. البحث عن الأمان

يبحث الإمارات والشارقة عن النقاط الثلاث عندما يلتقيان عند الثامنة والنصف مساء اليوم على ملعب الأول، في الجولة 21 من دوري الخليج العربي، وتعني النقاط الكثير للفريقين في ظل المنافسة المشتعلة بين عدد من الفرق للبقاء وتفادي شبح الهبوط والتقدم نحو منطقة الأمان.

وتبدو حاجة الصقور أكثر للنقاط من واقع وضعه المتأخر في المنافسة حيث يحتل الترتيب 12 برصيد 21 نقطة والفوز يضعه في مرتبة واحدة مع الشارقة الذي يجلس في المركز 9 برصيد 22 نقطة، لكن الملك يرغب في الفوز أيضا بشدة باعتبار أن إضافة 3 نقاط لرصيده ستضعه في موقف جيد بترتيب الدوري وتؤمن استمراره في المنافسة نظرياً..

بينما حسابات النقاط تجعل الباب مفتوحاً لعدد من الفرق خلال الجولات المقبلة إضافة إلى أن الملك يمتلك دافع الثأر من الخسارة الثلاثية التي تعرض لها في الدور الأول على ملعبه أمام الصقور.

واستعد صاحب الأرض للمباراة بتدريبات جادة، عقب تعادله الجولة السابقة أمام الوصل 1/1 والذي أعقب الخسارة المفاجئة أمام الظفرة 1/2 الشئ الذي جعل الفريق يكثف من جرعاته التدريبية والابتعاد قليلا عن منطقة الخطر مع العودة للانتصارات التي غابت عنه لجولتين متتاليتين..

ومنح الصقور اللقاء اهتماماً متعاظماً لتحقيق الفوز وكان ذلك واضحاً من خلال التدريبات الجادة التي أخضع لها المدرب البرازيلي باولو كاميلي لاعبيه الأيام الماضية، وركز كاميلي على الجوانب الهجومية بطريقة عكست تفكيره في الوصول لشباك الشارقة وإنهاء المباراة لمصلحة فريقه.

وإدارياً حرص مجلس الإدارة على متابعة إعداد الصقور والعمل على تجهيز الفريق بشكل جيد للمواجهات المقبلة، وحرص محمد أحمد بن شكر رئيس مجلس الإدارة على عقد جلسة مع المدير الفني أول من أمس ومناقشته حول المباراة وضرورة تحقيق الفوز دون أن يتم الكشف عما دار في الجلسة من حوار مشترك، لكنه عكس حرص الإدارة على تحقيق الفوز.

ويلعب الصقور اليوم مكتمل العدد بوجود كل عناصر الفريق باستثناء حارس المرمى أحمد الشاجي المصاب والذي بدأ في تدريبات فردية تمهيداً للعودة.

أما فريق الشارقة فيدخل مواجهة اليوم وهو في كامل جاهزيته وتدرب في الأيام الماضية بروح معنوية عالية بعد الفوز المريح على فريق الفجيرة ضمن مواجهات الجولة الماضية مرتفعاً برصيده إلى 24 نقطة وعمل الجهاز الفني على معالجة الأخطاء الدفاعية التي صاحبت أداء الفريق مع الارتفاع بمعدلات اللياقة لمواجهة السرعة الفائقة التي يتميز بها فريق الإمارات خاصة في خط الهجوم

كاميلي: مهمتنا اليوم صعبة

ذكر باولو كاميلي مدرب الصقور أن مباراة الشارقة من أهم جولات فريقه، بسبب موقف الفريقين في الدوري وقال: مهمتنا في تحقيق الفوز لن تكون سهلة، لذلك يجب أن نجتهد لأن الشارقة يقدم مباريات جيدة وتطور كثيراً في الدور الثاني وظل يحقق نتائج إيجابية في الجولات السابقة..

ويريد أن يواصل انتصاراته، أيضاً أجانبه يلعبون بشكل جيد والفريق بشكل عام متميز، ويختلف عن الفريق الذي لعبنا معه وفزنا عليه في الدور الأول، لكن المهم أن فريقنا جاهز ولدينا عزيمة كبيرة على تحقيق الفوز.

وذكر كاميلي أن الصقور في قمة الروح المعنوية والجاهزية البدنية للمواجهة، وأن الفريق لا يعاني من أي غياب ومنظم تكتيكياً وبإمكانه الخروج بالنقاط الثلاث التي يفكرون فيها. وأضاف: حتى على مستوى البدلاء لدينا دكة قوية وعناصر يمكن أن تغير نتيجة المباراة لمصلحة الفريق دائماً.

التحكيم

تحدث مدرب الصقور عن معاناة فريقه مع التحكيم وقال إنهم تضرروا من أخطاء الحكام أمام الأهلي والعين والنصر وحتى مباراتنا السابقة أمام الوصل التي رفض فيها الحكم احتساب ركلة جزاء صحيحة لنا كان يمكن أن تمنحنا الفوز.

وقال كاميلي: نحن دائماً نشجع الحكام وندعمهم وندرك أن الأخطاء التي حدثت لم تكن متعمدة أو النادي مقصود منها، لكن التحكيم دائما لا يمنحنا حقنا، بينما يتم المخالفات ضدنا بمنتهى السهولة وأحيانا في أشياء لا تستحق.

العنبري: هدفنا مغادرة المنطقة الخطرة

تحدث مدرب الشارقة عبد العزيز العنبري عن مباراة فريقه أمام الإمارات في دوري الخليج العربي ذاكراً بأن المباراة تعتبر مواجهة صعبة جداً لفريقه كون الإمارات يعاني من نفس الظروف..

موضحاً أن فريقه سيعمل على منع الإمارات من الوصول لشباكه في الشوط الأول، كاشفاً عن تعويض حمد إبراهيم لمحين خليفة الموقوف مشدداً على أن تفكيره في الوقت الحالي ينحصر فقط في الخروج بالفريق من المنطقة الخطرة، وكان مدرب الشارقة ذكر أن النتائج الإيجابية للملك في المباريات السابقة قد ساهمت في تعزيز ثقة اللاعبين بمقدرتهم على مقارعة كل الفرق بالدوري.

وتيرة جيدة

استهل العنبري حديثه قائلاً:»استعداداتنا للمباراة مضت بوتيرة جيدة، تدريبات الفريق اليومية وإقبال اللاعبين على الحصص التدريبية مرض بالنسبة لنا في الجهاز الفني« انتقل بعدها للحديث عن المباراة وقال:»نعرف جميعاً مدى صعوبة هذه المباراة..

وهي تحدد بصورة كبيرة مسار الفريقين، الإمارات يعاني من نفس ظروفنا ويحتاج للنقاط للهروب من المنطقة الخطرة في الجدول كما نحاول أن نفعل، يمتلكون أفضلية اللعب على ملعبهم لذلك يجب علينا بذل جهد كبير للتمكن من الظفر بالنقاط«.

خالد النقبي: القنوات الناقلة للدوري تظلمنا

استنكر نادي الإمارات ما وصفه بالظلم الذي يقع عليه من قبل القنوات الفضائية الناقلة لمباريات دوري الخليج العربي، ونقل خالد النقبي المنسق الإعلامي للنادي، عن مجلس الإدارة غضبه من عدم منح الصقور حقهم في المباريات وقال: الإدارة كانت بصدد إصدار بيان عقب مباراة الوصل لأن المعلق تحدث عن طرف واحد وتجاهل الصقور وهذا تكرر كثيرا في المباريات السابقة..

وذكر النقبي أن الكثير من وسائل الإعلام تسلب الصقور حقهم وقال: بعد التعادل لا يتحدثون عن خسارة الإمارات لنقطتين ولكن يقولون إنه كسب نقطة حتى وإن كان متقدما على خصمه، وأضاف النقبي: مجلس الإدارة يرى أن هنالك من يتعامل مع نادي الإمارات كأنه لا يتبع للدولة بعدم الاعتراف بحقوقه وظلمه حتى من قبل الحكام، نرجو أن ينال نادينا الاحترام الذي يستحقه.

ماكسويل: الإمارات فريق مخيف

وصف لاعب الشارقة ماكسويل فريق الإمارات بالجاهز والقوي وأضاف بقوله: »الإمارات فريق مخيف وصعب شاهدت مبارياتهم وهم يتميزون ببذل مجهود كبير في الملعب والجري بصورة متواصلة بطريقة ترهق خصومهم، على مستوى الأجانب هم مميزون أيضاً فأنا يعجبني محترفهم الأسترالي فهو لاعب تكتيكي ومهاري في نفس الوقت كما يتميز رودريغو بالسرعة والمقدرة على التسجيل، نحتاج للكثير من الجهد للتغلب عليهم«.

وواصل ماكسويل حديثه قائلاً: »نحن في حالة تركيز شديد للمباراة، نعرف تماماً صعوبة المباراة ورغبة الإمارات في الخروج بالنقاط، هي صدام مباشر بين فريقين في نفس الظروف لذا سندخل المباراة ونقاتل داخل الملعب حتى نخرج فائزي«.

وعن تقييمه لمستواه مع الشارقة حتى الآن قال: »أعمل على تنفيذ تعليمات المدرب داخل الملعب ولذا أتواجد مع التشكيل الأساسي للفريق دائماً ولا أشغل نفسي بما يحدث خارج الملعب وأبذل أقصى جهدي لمساعدة الفريق على تحقيق نتائج مرضية«

طباعة Email
تعليقات

تعليقات