وزارة تطوير البنية التحتية تطلق بطولة في كرة القدم

■ تكريم المشاركين في المباراة | البيان

أطلقت وزارة تطوير البنية التحتية، ضمن فعاليات ملتقى السعادة، بطولة معالي الوزير الأولى لكرة القدم وبطولة البابل سوكر.

وينظم ملتقى السعادة برعاية وحضور معالي الدكتور المهندس عبد الله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، بالتعاون مع بلدية دبي، ويتخلله عدد من الأنشطة الرياضية والترفيهية على ملاعب نادي بلدية دبي. وحضر فعاليات ملتقى السعادة إلى جانب معالي وزير تطوير البنية التحتية، إبراهيم عبد الملك أمين عام الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، واللواء محمد سعيد المري نائب مدير الإدارة العامة لخدمة المجتمع في القيادة العامة لشرطة دبي، وإسماعيل القرقاوي رئيس اتحاد الإمارات لكرة السلة، والوكلاء المساعدون ومديرو وموظفو وزارة تطوير البنية التحتية، وبرنامج الشيخ زايد للإسكان، والهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، بالإضافة إلى موظفي بلدية دبي. كما شهدت الفعاليات حضور الإعلامي محمد الجوكر، والفنان العربي كاظم الساهر.

مباراة استعراضية

وعلى هامش الفعاليات نظمت الوزارة مباراة استعراضية في كرة القدم، جمعت معالي وزير تطوير البنية التحتية، ومختلف الشخصيات الحاضرة والوكلاء المساعدين، إلى جانب مديري الإدارات في الجهات الثلاث التي يشرف عليها معاليه، كما شارك في لعبة التنس الأرضي التي جمعته بعدد من الحضور.

وفي السياق ذاته انطلقت بطولة معالي الوزير الأولى لكرة القدم، بمشاركة 7 فرق مثلت ديوان الوزارة، ومكاتبها في المناطق الشرقية والشمالية والجنوبية، إلى جانب برنامج الشيخ زايد للإسكان والهيئة الوطنية للمواصلات البرية والبحرية، وبلدية دبي، وحصد فريق بلدية دبي المركز الأول بفوزه في المباراة النهائية على فريق المنطقة الجنوبية الذي حل ثانياً. بينما حصد فريق ديوان الوزارة بطولة البابل سوكر التي شارك فيها 6 فرق، بفوزه بثلاث مباريات متتالية، حيث فاز على الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وعلى المنطقة الشمالية بواقع 5 مقابل 2، فيما فاز في المباراة النهائية على الشارقة بهدف دون مقابل ليتوج بذلك بلقب البطولة الأولى.

أهداف الملتقى

وأكد الدكتور المهندس عبد الله بلحيف النعيمي، أهمية هذه الفعاليات في تحقيق التقارب بين القيادة العليا والموظفين، وتحقيق الألفة والتقارب والسعادة بن مختلف المشاركين، وهو الهدف الأسمى من تنظيم الملتقى، متمنياً أن تكون بداية لفعاليات مشابهة سيكون لها بالغ الأثر في إسعاد الموظفين الأمر الذي يزيد من إنتاجيتهم، كما لفت إلى أهمية ممارسة الرياضة ودورها في القضاء على مختلف أمراض العصر، داعيا الجميع إلى اعتبار الرياضة أسلوب حياة. كما تقدم الوزير بالشكر الجزيل إلى مختلف الشخصيات الحاضرة، والتي شاركته فعاليات الملتقى وتمنى لهم حياة مليئة بالسعادة والازدهار، وأشاد بدورهم في إنجاح الفعالية.

أولويات الحكومة

ولفت معاليه إلى أن إسعاد المواطنين والمقيمين على أرض الوطن ومنهم الموظفون، يشكل أولوية لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، لافتاً إلى أن توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات لإسعاد الناس، وتأكيد سموهم أن إسعاد الناس مهمة لا تحتمل التأجيل بات واقعاً، وأجندة يومية تعمل عليها حكومة دولة الإمارات، بهدف تحقيق هذه الغاية من خلال تقديم خدمات حكومية تسعد الناس وتفوق توقعاتهم، مشيرا إلى أن الموظفين يشكلون جزءا من نسيج المجتمع، وفي حال تحقيق السعادة لهم سينعكس الأمر على تقديمهم خدمات حكومية ذات جودة عالية للمتعاملين.

دعم الرياضة

من جهته أكد إبراهيم عبد الملك أمين عام الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، دور وزارة تطوير البنية التحتية في دعم مسيرة الرياضة بدولة الإمارات، باعتبارها الذراع التنفيذية للحكومة الاتحادية، وضلوعها بمسؤوليتها في تشيد البنية التحتية الرياضية، مشدداً في الوقت نفسه على دور ذلك في تشجيع مجتمع دولة الإمارات على ممارسة الرياضة واعتبارها أسلوب حياة، الأمر الذي ينشر السعادة، ويحمي المجتمع من الأمراض، كما لفت إلى دور مثل هذه الملتقيات في تحقيق الألفة بين الموظفين والقيادة وتحقيق السعادة المنشودة لهم.

من جانبه تقدم اللواء محمد سعيد المري، بالشكر إلى وزارة تطوير البنية التحتية، لدعوته للمشاركة في فعاليات ملتقى السعادة، لافتا إلى أن الوزارة تعتبر من الجهات السابقة في إطلاق المبادرات، التي من شأنها إسعاد الموظفين والمتعاملين على حد سواء.

دولة رائدة

وتقدم الفنان كاظم الساهر بالشكر إلى وزارة تطوير البنية التحتية، على دعوته للمشاركة في ملتقى السعادة، ومشاركة معالي الوزير إلى جانب عدد من المسؤولين مباراة كرة القدم الاستعراضية، لافتا إلى أن دولة الإمارات تعتبر من الدول الرائدة عالميا في مجال سعيها الحثيث إلى إسعاد المجتمع، وفي السياق ذاته أكد دور ممارسة الرياضة بشكل دوري في الحفاظ على الصحة ووقايتها من أمراض العصر التي بدأت بالانتشار بشكل كبير. وفي نهاية فعاليات الملتقى، قام الدكتور المهندس عبد الله بلحيف النعيمي، يرافقه الفنان الشهير كاظم الساهر، وإبراهيم عبد الملك، واللواء محمد سعيد المري، بتكريم المشاركين بالملتقى وحكام بطولة معالي الوزير الأولى والفرق الفائزة.

مبادرات

أشار معالي الوزير عبدالله بلحيف إلى أن المبادرات المتتالية التي أطلقتها وزارة تطوير البنية التحتية، وتطويرها للبنية التحتية وتوفير الراحة والعيش الكريم لشعب الإمارات، ما هي إلا جزء يسير من الجهود الجبارة التي تبذلها حكومتنا لإسعاد الناس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات