00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الذهاب 20 مايو بالأهلي والإياب 27 بالعين

الزعيم يواجه الفرسان في دور الـ 16 بدوري أبطال آسيا

من مباراة العين ونفط طهران أمستصوير - عمران خالد

ت + ت - الحجم الطبيعي

فاز الزعيم على نفط طهران بثلاثية نظيفة وتصدر مجموعته، وبذلك يلاقي الأهلي في دور الـ 16 لدوري أبطال آسيا، وتقام مباراة الذهاب 20 مايو الجاري بالأهلي، في حين تقام مباراة الإياب 27 من الشهر نفسه بالعين، ورفع العين رصيده إلى (12 نقطة)، ببعد فوزه في المباراة التي أقيمت مساء أمس على ملعب استاد هزاع بن زايد، لحساب الجولة الأخيرة من مرحلة المجموعات، وسجل أهداف العين كل من عمر عبدالرحمن ( ق 63)، وأسامواه جيان ( ق 74)، وكيمبو جيريس (ق 86).

بداية قوية

ودخل العين ملعب المباراة وهو يأمل في تحقيق الفوز والحصول على النقاط الثلاث، فيما كان الفريق الإيراني الضيف يسعى لتحقيق نتيجة إيجابية، أملاً في أن تخدمه ظروف المباراة الأخرى بين بختاكور الأوزبكي والشباب السعودي، ليتأهل بدوره إلى الدور ثمن النهائي من المسابقة الآسيوية، غير أن الدقائق الخمس الأولى مرت دون أن تشهد أحداثاً حقيقية، بسبب الأسلوب الحذر من الفريقين، فيما ظهرت أول فرصة لصالح العين عندما قدم كيمبو فاصلاً مهارياً على الجهة اليمني لدفاع الضيوف، مراوغاً المدافع أكثر من مرة قبل أن يعكس الكرة أمام المرمى، ليقابلها إبراهيم دياكي من على وضع طائر، ولكن تسديدته اصطدمت بزميله عمر عبدالرحمن، ليجدها الدفاع الإيراني سهلة ويبعد الخطر عن مرماه.

حارس العين

وبالمقابل تألق الحارس خالد عيسى في إبعاد ضربة رأسية بالغة الخطورة، من المهاجم الإيراني ليبعدها إلى ركلة زاوية بينما كانت في طريقها لسقف المرمى، وذلك بعد مرور 20 دقيقة من بداية المواجهة، قبل أن تعود الخطورة الإيرانية مرة أخرى عن طريق اللاعب وحيد أميري، الذي انفرد بمرمى العين ولكن تسديدته ارتطمت بالقائم الأيمن وعادت إلى داخل الملعب ( ق 35)، ورد العين بهجمة أخطر عندما مرر إبراهيم دياكي الكرة من فوق الجميع إلى أسامواه جيان الذي روضها بطريقة رائعة أمام المرمى، ولكنه سدد بين يدي الحارس الإيراني، قبل أن تعود المحاولات العيناوية مرة أخرى عن طريق إسماعيل أحمد الذي سدد فوق العارضة، وتلك كانت آخر فرصة في هذا الشوط، والذي انتهى بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني

ولم تختلف بداية الشوط الثاني كثيراً عما كانت عليه في الشوط الأول، إذ دخل الفريقان بنفس الحماس، فيما لاحت أول فرصة للفريق الإيراني عندما وصلت الكرة للاعب كمال الدين أمام المرمى العيناوي، ولكنه سدد فوق العارضة ( ق 48).

وبعد دقيقتين فقط عادت الخطورة الإيرانية عن طريق بوذار عباس، الذي استقبل تمريرة أمام المنطقة وسدد بقوة لتمر الكرة إلى جوار القائم الأيسر لمرمى خالد عيسى، وبالمقابل بدا العين متراجعاً بعض الشيء، في ظل تباعد واضح بين خطي الوسط والمقدمة الهجومية، قبل أن تظهر أول محاولة له في هذا الشوط عن طريق اللاعب كيمبو جيريس الذي سدد كرة قوة تألق الحارس الإيراني في إبعادها.

أهداف العين

وبحلول الدقيقة ( 63 ) سعدت جماهير العين بأول أهداف فريقها عندما وصلت الكرة إلى عمر عبدالرحمن الذي راوغ المدافع داخل المنطقة، قبل أن يسدد كرة قوية اصطدمت بأحد المدافعين وولجت مرمى فريق نفط طهران.

وأصبحت النتيجة 2-0 لصالح العين بحلول الدقيقة (74) عندما وصلت الكرة إلى الغاني أسامواه جيان داخل المنطقة ليسدد بقوة في قلب المرمى، معززاً تقدم الفريق البنفسجي بالهدف الثاني، وأضاف كيمبو جيريس الهدف الثالث، مستفيداً من كرة ارتدت من العارضة إثر تسديدة قوية للبديل راشد عيسى ( ق 86)، لتنتهي المباراة بفوز العين بثلاثة أهداف نظيفة.

تأهل النفط

رغم خسارته المباراة، رافق نفط طهران العين إلى دور الستة عشر كثان للمجموعة، مستفيداً من خسارة بختاكور الأوزبكي أمام الشباب السعودي بطشقند.

طباعة Email