00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الملك والصقور يقتربان من بر الأمان

ت + ت - الحجم الطبيعي

اقترب فريقا الشارقة والإمارات من المنطقة الآمنة في ترتيب الدوري إثر تعادلهما بهدف لكل منهما، حيث بادر الإمارات بالتسجيل بواسطة محمد مال الله في الدقيقة 71، وعادل الشارقة في الدقيقة 79 بواسطة البرازيلي ماريون، وذلك في اللقاء الذي جمع بينهما مساء أمس في ملعب الشارقة ضمن مباريات الجولة 19 من دوري الخليج العربي، حيث ارتفع رصيد الشارقة إلى 22 نقطة والإمارات إلى 20 نقطة.

وبدأت المباراة بهجوم ضاغط من فريق الإمارات في الدقية الثانية، وكاد عصام الراقي أن يسجل هدفاً لولا تدخل حاسم من راموس الذي حولها لركنية ثم رد الشارقة بهجمة مرتدة بواسطة رودريغو كوستا، وأيضاً تحولت لركنية شرقاوية، ثم حصل بعدها الإمارات على مخالفة نفذها حمدان قاسم تحولت إلى ركنية أيضاً، وهو أمر يؤكد إصرار الإمارات على خطف هدف مبكر، لكن صمود دفاع الشارقة حرمه من ذلك.

سيطرة خضراء

وتواصل الضغط الأخضر بكثافة وشراسة وهو الأمر الذي أربك دفاع الشارقة وجعل خط الوسط يعاني من التدفق الأخضر فضلاً عن إبطال فعالية وخطورة ماريون التي عرف بها في الجولات الماضية بفضل الرقابة اللصيقة التي فرضت عليه من قبل نجوم الإمارات، ولجأ دفاع الشارقة للخشونة للحد من إزعاج الخضر المتواصل وهو الأمر الذي أدى لخروج جمال إبراهيم مصاباً وحل مكانه الحسين صالح ثم نال شاهين عبدالرحمن أول إنذار في المباراة نتيجة تعمده الخشونة لأكثر من مرة.

جدل

وفي الدقيقة 42 طالب الشارقة بركلة جزاء نتيجة عرقلة ماريون من قبل حارس مرمى الإمارات وزميله شماريخ، لكن الحكم احتسب ركنية شرقاوية وسط سخط شرقاوي انتهى عليه الشوط الأول، ثم نال سيف راشد إنذاراً لنقاشه الحاد مع الحكم.

تبديلات وهدف

وفي الشوط أجرى بوناميغو تبديلاً هجومياً بخروج سيف راشد ومشاركة يوسف سعيد بهدف إنعاش خط الهجوم الذي كان سلبياً ومستسلماً للرقابة لكن الإمارات ظل مسيطراً ومتفوقاً بواسطة تحركات المزعج هنريكي وعصام الراقي وحمدان قاسم وهو الثلاثي الذي ظل يشكل ازعاجاً متواصلاً للشارقة، ثم نال راموس الإنذار الثالث في المباراة ولفريق الشارقة في الدقيقة 61.

وبعدها أجرى بوناميغو تبديله الثالث بخروج محمد سرور وإشراك محين خليفة في محاولة لإنقاذ الموقف لكن رد الإمارات كان سريعاً بواسطة محمد مال الله في الدقيقة 71 مسجلاً هدف التقدم لفريقه مستفيداً من تمريرة الحسين صالح.

هدف التعادل

لكن رد الشارقة جاء قوياً عبر البرازيلي ماريون في الدقيقة 79 مسجلاً هدف التعادل والإنقاذ مما أشعل المباراة في دقائقها الأخيرة، وجعلها قمة في القوة، وكل يريد إحراز هدف الفوز لكن الزمن لم يسعفهما وانتهت المواجهة بالتعادل.

صرامة الكسار

تعامل حكم مباراة الشارقة والإمارات فهد عبدالله الكسار بحسم مع الخشونة الزائدة التي تعامل بها لاعبو الشارقة مع لاعبي فريق الإمارات عبر البطاقات الصفراء، حيث منح إنذارات سريعة لكل من سيف راشد وشاهين عبد الرحمن وراموس ورودريغو كوستا وعبدالله غانم، حيث تعرض نتيجة هذه الخشونة أكثر من لاعب من فريق الإمارات للإصابة منهم شماريخ وحمدان قاسم حيث تم إسعافهما داخل الملعب.

طباعة Email