00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الوصل حسم نتيجة المباراة في 45 دقيقة

العامري: طموحنا إنهاء الموسم مع الخمسة الكبار

ت + ت - الحجم الطبيعي

واصل الوصل عروضه القوية، وتألق أول من أمس، وفاز على الوحدة بثلاثية نظيفة، جاءت جميعها في الشوط الأول لينهي اللقاء في 45 دقيقة، ويرفع رصيده إلى 29 نقطة، آملاً في اللحاق بالمربع الذهبي قبل ختام الموسم، من جانبه أكد محمد علي العامري عضو مجلس إدارة نادي الوصل المتحدث الرسمي باسم النادي أن طموح الوصل إنهاء الموسم الجاري مع الخمسة الكبار بعد المردود الطيب الذي أصبح يقدمه الوصل هذا الموسم.

وقال: لقد نجح الوصل في استغلال الغيابات في فريق الوحدة، وسيطر على المباراة في الشوط الأول، وبدأنا بداية قوية، وكان هناك تركيز كبير من اللاعبين، وحققنا فوزاً كبيراً بثلاثية نظيفة على فريق بحجم نادي الوحدة، لكن هذا لا يقلل من فريق الوحدة، الذي عانى من الغيابات، والظروف الأخيرة من تغيير المدرب إلى الإصابات إلى الإنذارات والإيقافات، لكن نحن متأكدون كوننا رياضيين أن حلاوة الدوري ترجع بعودة نادي الوحدة إلى مساره الطبيعي، وهذه عثرة مؤقتة، لكن نحن متأكدون أن نادي الوحدة سيعود وبقوة.

قوة هجوم الوصل

وعن السر في قوة خط هجوم الوصل في الدور الثاني من الدوري، قال: خير وسيلة للدفاع هي الهجوم كما يقال، والحاصل أن المدرب كالديرون من الذي يمتلك نزعة هجومية، ويسعى لاستغلال كل العناصر الموجودة بالفريق، وأيضاً زيادة الانسجام بين اللاعبين المواطنين والأجانب، وكذلك نحن لدينا طموح كبير في لاعبينا، ولدينا طموح منذ بداية الموسم، وهو أن نكون بين الخمسة الكبار في الدوري.

وأبدى الأرجنتيني غابرييل كالديرون مدرب الوصل سعادته بالفوز الكبير، الذي حققه الفريق على الوحدة في المرحلة 19 من دوري الخليج العربي، وقال: في الشوط الأول قدمنا أداء مثالياً واستطعنا تسجيل ثلاثة أهداف، وفي الشوط الثاني لم نلعب بشكل جيد، ومع ذلك استطعنا خلق بعض الفرص للتسجيل، بشكل عام نستطيع القول: إن اللقاء انتهى بعد 45 دقيقة، وأبارك لجميع اللاعبين هذه النتيجة.

وعن أسباب تراجع أداء الفريق بالشوط الثاني، قال كالديرون: في الشوط الثاني بدا التعب بعض الشيء على اللاعبين وخصوصاً لاعبي الوسط والهجوم، الذين لم يسهموا دفاعياً بالشكل المطلوب. وهذا التعب أدى لأن يقل مستوى تنظيمنا الدفاعي بعض الشيء، وعند خسارتنا الكرة لم يحاول اللاعبون استعادتها بالسرعة المطلوبة، ولكن وبالوقت نفسه نتيجة المباراة كانت محسومة من الشوط الأول كما قلت سابقاً.

فرص ضائعة

وعن إضاعة الوصل للعديد من الفرص المحققة في الشوط الأول، قال: أنا سعيد جداً بأننا استطعنا خلق العديد من الفرص المحققة للتسجيل، وقد استطعنا تسجيل ثلاثة أهداف، ولكن في كرة القدم لا يمكننا توقع تسجيل كل الفرص التي تتاح لنا، وبشكل عام في المباريات الأخيرة استطعنا خلق الكثير من فرص التسجيل واستطعنا تسجيل العديد من الأهداف، وهذا أمر إيجابي ولمصلحة الفريق.

وعن المستوى الذي ظهر فيه الوحدة قال: دائماً ما أفكر بفريقي وليس بالفرق الأخرى، وكنت أدرك طبعاً أن الوحدة يعاني من العديد من الغيابات، وهذا حملنا مسؤولية أكبر لكي نحقق الفوز، ولعبنا بشكل ممتاز في الشوط الأول واستطعنا حسم النتيجة، والشوط الثاني كان أكثر توازناً، ويبقى المهم هو أننا استطعنا تحقيق النقاط الثلاث.

مستوى مميز

عن المستوى الهجومي المميز لفريق الوصل ودور هوغو، قال كالديرون: «الإحصاءات تقول، إنه بعد قدومي للفريق فإن معدل التسجيل وصل لهدفين في المباراة، وهذا كان قبل مشاركة هوغو مع الفريق، وجاءت مشاركة هوغو لتزيد الفاعلية الهجومية، ويمكن ملاحظة أن الفريق يحافظ على معدلات التسجيل المرتفعة ويحاول أن يحسنها أيضاً».

إسماعيل مطر: الأخطاء القاتلة وراء الخسارة

أكد كابتن فريق الوحدة إسماعيل مطر أن الأخطاء المؤثرة أفقدت فريقه نقاط المباراة الثلاث، نافياً أن يكون غياب الأجانب في صفوف العنابي هو من أثر على أداء الفريق، وقال كابتن فريق الوحدة: «نبارك للوصل الفوز، ونقول: «هاردلك» للوحدة، وإن شاء الله نتعلم من أخطائنا التي وقعنا فيها اليوم في المباراة، ونكون أفضل في المباريات المقبلة».

وقال: «لا أستطيع الحديث عن الأخطاء التي وقعنا فيها، لأنه من الطبيعي أن يكون لكل مباراة أخطاؤها، ومع الكابتن سامي الجابر المدير الفني للفريق سنحاول تصحيح هذه الأخطاء، وعن الغيابات التي عانى منها الوحدة في المباراة، قال: «هذه هي كرة القدم وكل الفرق تمر بظروف، لكن الأخطاء هي من أثرت فينا وليست الغيابات».

العنابي

وعن اللقاء المقبل الذي سيجمع العنابي بنظيره عجمان في دوري الخليج العربي وخسارة عجمان الأخيرة من كلباء، التي ستجعل اللقاء صعب، قال مطر: «في النهاية لا ننظر إلى نتائج الفرق الأخرى، سواء عجمان فاز أو خسر، لكننا ننظر إلى أنفسنا، وأن نتعلم من أخطاءنا ونخرج بصورة أفضل مما قدمناه اليوم».

تصحيح الأخطاء

وأضاف: «لدينا فترة جيدة نستطيع فيها تصحيح الأخطاء، وعلينا أن نتكلم في هذه الأخطاء في إطار الفريق نفسه، ولا نستطيع الحديث عن هذه الأخطاء هكذا على الملأ، بأن نقول: إن مستوى الفريق متذبذب أو ضعيف، نحن كوننا فريق نتحمل مسؤولية الأداء الذي ظهرنا فيه، ولدينا فرصة في العشرة أيام المقبلة قبل مباراة عجمان لأن نراجع الحسابات فيها»..

ظهور جيد

قال مطر: علينا أن نحسن أداءنا أولاً ثم نتطلع للمركز الذي نختتم به الموسم، ولدينا فرصة للظهور بمستوى جيد، خلال الفترة المقبلة.

حميد يوسف: جاهزية الفهود فنياً وبدنياً حسمت المباراة

قال حميد يوسف مدير فريق الوصل: «إن لاعبي الفهود قدموا ما عليهم في المباراة بالمحافظة على المستوى، الذي قدموه في المباريات الأخيرة، واستثمروا الفوز الأخير، الذي حققوه على اتحاد كلباء في المباراة الأخيرة، وواصلوا العرض الجيد، وقدموا شوطاً أول كبيراً، وفي الشوط الثاني، ردة فعل لفريق الوحدة في الشوط الثاني، لكن حافظنا على نظافة شباكنا».

وأضاف: «لاعبونا كانوا في جاهزية فنية عالية وبدنية، وبذلوا مجهوداً كبيراً في الملعب، وهذا السبب في النتيجة الطيبة، التي أحرزناها في لقاء الوحدة، وقبل المباراة لا تستطيع توقع النتيجة، وفي الشوط الأول سيطرنا على مجريات الأمور وسجلنا ثلاثة أهداف».

وتابع: «عودة الروح للفريق وعمل المدرب مع اللاعبين أعاد للوصل قواه الهجومية، وكذلك جدية اللاعبين في التدريبات والتزامهم بالحضور، وهم متعاونون في كل النواحي في الملعب وخارجه، وكل هذه الأمور هي التي تجعل الفريق يتقدم».

وعن طموح الوصل هذا الموسم قال: «نحن نمضي بالقطعة، وبالتعامل مع كل مباراة على حدة، ونسعى للوصول للمركز الثالث والرابع، وحصولنا على المركز الثالث يضعنا في آسيا، ونأمل تقديم مردود جيد في كأس سيدي صاحب السمو رئيس الدولة».

سعادة

علي سالمين: سيطرنا على الشوط الأول

عبر علي سالمين لاعب نادي الوصل عن سعادته بتحقيق فريقه فوزاً كبيراً على فريق الوحدة بثلاثية نظيفة، وقال: «لقد قدمنا مردوداً طيباً في المباراة، وسيطرنا على الشوط الأول، ونجحنا في تسجيل ثلاثة أهداف في أقل من 45 دقيقة، لكن شهدنا صحوة من قبل فريق الوحدة في الشوط الثاني إلا أننا حافظنا على شباكنا نظيفة، ولم يستقبل مرمانا أي هدف في الحصة الثانية».

وأضاف: «ما يحققه الوصل من تقدم يعود فضله للمدرب كالديرون، وجميع اللاعبين بالفريق والانسجام الكبير الحاصل بين اللاعبين بالفريق، ونسعى من جانبنا كوننا لاعبين إلى تطبيق تعليمات المدرب بمنتهى الدقة في الملعب».

أداء

سالم عبد الله: قدمنا مباراة قوية

أكد سالم عبد الله لاعب نادي الوصل أن فريقه قدم مباراة قوية خاصة في الشوط الأول، ونجح في تسجيل ثلاثة أهداف جملة واحدة، ونأمل أن نواصل هذا الأداء في المباريات المقبلة».

وقال: «ما تحقق يعطينا دافعاً كبيراً لأن نواصل النتائج الإيجابية، التي يحققها الفريق في الدور الثاني، وسنسعى لبذل كل جهودنا في اللقاءات المقبلة، وأن نحافظ على المستوى نفسه».

طباعة Email