00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عودة مانع والبديل المناسب حاضر

الشباب يفتقد 3 لاعبين أمام بني ياس غداً

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يفتقد فريق الشباب الأول لكرة القدم خدمات 3 من أبرز أعضاء تشكيلته الأساسية، هم: ناصر مسعود ومحمد عايض ومحمود قاسم، في مباراته المهمة على ملعبه الخضراوي بدبي، غداً الجمعة، أمام نظيره بني ياس في الجولة 19 لدوري الخليج العربي الذي يحتل فيه الجوارح المركز الثالث برصيد 34 نقطة، خلف العين المتصدر بـ 42..

والجزيرة الوصيف بـ36، في ظل عزم الشباب على جعل مباراة الغد بمثابة محطة لاستعادة بريقه الذي فقد جزءاً مهماً منه، بعد تعادله الخاسر 1-1 في مباراته أمام الوحدة في الجولة 18 للبطولة بعد سلسلة نتائجه الباهرة محلياً وخارجياً.

ويأتي غياب الثلاثي عن مباراة الغد، لعدم اكتمال شفاء ناصر مسعود من الإصابة التي لحقت به أخيراً، ولحصول محمد عايض على البطاقة الحمراء في مباراة الشباب مع مضيفه الوحدة في الجولة الماضية، ونيل محمود قاسم البطاقة الصفراء الثالثة في ذات المباراة التي شهدت حالات تحكيمية عدة مثيرة للجدل، منها طرد البرازيلي كايو جونيور مدرب الشباب، والسعودي سامي الجابر مدرب الوحدة، إضافة إلى إشهار البطاقة الحمراء بوجه لاعب الشباب محمد عايض، وبطاقات صفراء عدة في وجه عدد من لاعبي الفريقين.

ليست مشكلة

ورغم الأهمية الفنية الكبيرة لمسعود ومحمد ومحمود، في التشكيلة الأساسية لفريق الشباب، إلا أن ذلك لن يشكل مشكلة كبيرة أمام مدربه كايو في إيجاد البديل المناسب لامتلاكه الكثير من الأوراق الجاهزة، منها عيسى محمد وعبدالله فرج وعيسى عبيد وفهد خلفان وغيرهم، إلى جانب لاعبين آخرين بإمكانهم القيام بذات الواجبات.

وعاد فريق الشباب إلى التدريبات على ملعبه الخضراوي بدبي، أول من أمس، بعد تمتعه براحة قصيرة إثر مباراته مع الوحدة، استعداداً للقائه مع بني ياس غداً، وهو اللقاء الذي يشكل أهمية كبيرة كون نتيجته ترسم الكثير من معالم مقدرة الجوارح على المضي قدماً في طريق المنافسة على الدرع، لاسيما بعدما فقدوا نقطيتين غاية في الأهمية بالتعادل الخاسر أمام الوحدة في الجولة الماضية.

وشهدت تدريبات، أول من أمس، مشاركة كل لاعبي الشباب بما فيهم المدافع مانع محمد، في إشارة إلى شفائه التام من الإصابة التي حرمته من المشاركة في مباراة الوحدة في الجولة الماضية من الدوري، وعبدالله فرج الذي تعرض إلى الإصابة في ذات المباراة.

أشكال التوتر

وعلق سعد عبيد المدرب الوطني المساعد في الجهاز الفني للشباب على مباراة فريقه أمام مضيفه الوحدة في الجولة 18 للدوري بقوله: عشنا كل أشكال التوتر في مباراة الوحدة، بعدما قرر حكم المباراة طرد مدرب فريقنا كايو، وطرد مدافعنا محمد عايض، وإشهار البطاقة الصفراء بوجه أكثر من لاعب في فريق الشباب، ما جعل المباراة متوترة فعلاً خصوصاً في الشوط الثاني.

وشدد عبيد على أن الشباب مازال في صلب المنافسة رغم اتساع الفارق في النقاط مع العين المتصدر إلى 8 نقاط، لافتاً إلى أن الدوري لم ينته بعد، ومازالت فيه جولات حاسمة بالإمكان حدوث كل شيء فيها، منوهاً إلى أن طموح الشباب مازال قائماً سواء في المنافسة على الدرع.

طباعة Email