00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الإمارات يبحث عن النقطة 22

من مباراة الإمارات أمام الظفرة في الجولة الماضيةتصوير- محمد حنيف

ت + ت - الحجم الطبيعي

يبحث فريق الكرة بنادي الإمارات عن النقطة الـ22 التي تصل بالفريق إلى منطقة آمنة إلى حد بعيد، وهو يواصل إعداده للقاء مضيفه الشارقة غدا الجمعة، ضمن جولات الأسبوع 19 من دوري الخليج العربي، في مباراة تحظى باهتمام متعاظم من قبل الجهازين الإداري والفني وأنصار الصقور بجانب اللاعبين الذين تدربوا بشهية مفتوحة للعودة إلى الانتصارات بعد التعادل الأخير أمام الظفرة سلبيا، وتسود قلعة الصقور أجواء مختلفة لا تخلو من التفاؤل والثقة.

ويرفض الإمارات مغادرة دوي الخليج العربي ويتمسك بالاستمرارية، في ظل منافسة وصراع قوي من بعض الأندية التي تسعى إلى ذات الهدف، مع محاولات لم تهدأ من قبل عجمان الذي ينظر الصقور إليه بعين الاهتمام خاصة مباراته أمام اتحاد كلباء..

والتي يعمل على الانتصار فيها لتقليص فارق النقاط مع الصقور إلى 5 نقاط حال غاب الأخير عن الانتصارات، ما يشكل خطرا عليه على خلفية مطاردة عجمان له ومنافسته على البقاء، لذلك عمل المدرب باولو كاميلي على تجهيز فريقه بشكل جيد والاهتمام بكافة النواحي الفنية مع الاعتماد على خطة هجومية كاسحة في مباراة الجمعة بإشراك 6 عناصر يتمتعون بالنزعة الهجومية بقيادة لويس هنريكي والكساندر وجمال ابراهيم.

استقرار

على الجانب الآخر فقد اهتمت الإدارة بتوفير حالة من الاستقرار لنجوم الصقور وقامت بتجديد التعاقد مع حارس المرمى احمد الشايجي، والحارس الثالث علي صقر، وهيثم المطروشي، ويخطط الجهاز الإداري لمواصلة رحلة تجديد العقود مع عدد من النجوم بقيادة مبارك سعيد، عبد الله على..

وخالد شماريخ، دون أن تتضح الرؤيا بشأن اللاعبين الأجانب الذين ينتظرون معرفة مصير الفريق بالدوري لاتخاذ القرار النهائي، وبجانب ذلك اهتمت الإدارة بعقد جلسات مع نجوم الفريق، وتقديم ما يرفع روحهم المعنوية بشرح أهمية مباراة الشارقة وثقة الإدارة والأنصار في إمكاناتهم الفنية، الشيء الذي خلق أجواء رائعة وسط نجوم الصقور.

مواجهة صعبة

أكد أحمد الشايجي حارس المرمى صعوبة مباراة الشارقة من واقع أهميتها للفريقين في ترتيب الدوري ورغبة كل ناد في البقاء، وقال الشايجي لـ«البيان الرياضي» إن صراع البقاء يجعل كل فريق يعمل لتحقيق الفوز ..

ويقدم كل ما عنده خلال شوطي اللعب، لكنه عاد ليؤكد أن وضع الصقور مطمئن في المسابقة ويجعلهم يلعبون دون ضغط نفسي شديد مع اعترافه بأهمية المواجهة وقال: نحن نفكر في الاستمرارية وليس الهبوط لذلك هدفنا الفوز، وندرك أن الشارقة مهتم أيضا بالنقاط لكن من يلعب افضل سيكسب النقاط.

إهدار فرص

اعترف البرازيلي باولو كاميلي أن إهدار الفرص مشكلة تواجه الفريق، لكنه اعتبر أن الحل موجود بالعمل على معالجة السلبيات، وهذا ما قام به خلال التدريبات السابقة التي أعقبت لقاء الظفرة.

طباعة Email