العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    اليوم حسم «آسيا 2019».. الإشارة خضراء

    صورة

    تتركز كل العيون على المنامة عاصمة البحرين اليوم في انتظار إعلان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم خلال الاجتماع 14 للمكتب التنفيذي للاتحاد، برئاسة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، اسم الدولة الفائزة باستضافة بطولة كأس آسيا 2019، وهو حلم الإمارات، التي قدمت أقوى ملف لتنظيم البطولة القارية، وتبدو الإشارة أمامها خضراء للفوز بالتنظيم رغم منافسة ايران..

     

    ووصل مساء أمس وفد دولة الإمارات إلى المنامة، لمتابعة الاجتماع والذي يحضره يوسف السركال، رئيس اتحاد الكرة.

    شكر

    تقدم السركال بخالص الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني الرئيس الفخري لاتحاد كرة القدم على دعمه اللامحدود لكرة الإمارات وتشجيعه على استضافة هذا الحدث القاري الكبير، وأشار إلى أن الشكر موصول إلى محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس الملف على الجهود الكبيرة التي يبذلها لفوز الإمارات باستضافة هذا الحدث الكبير.

    وقال السركال: نحن ننتظر وبقلوب مستبشرة أن تفوز دولة الإمارات بتنظيم واستضافة نهائيات أمم آسيا 2019، بعد أن قدمنا ملفاً متكاملاً وفق أحدث المواصفات في كل شيء، وللحق أقول إن بلدنا الحبيب مهيأ تماماً لاستضافة الحدث الآسيوي الذي غاب عنا طويلاً، وبالتحديد منذ بطولة 96 التي حصل خلالها المنتخب الوطني على المركز الثاني بعد أن خذلتنا ركلات الجزاء الترجيحية، وأعقب هذه البطولة تنظيم دولة الإمارات للعديد من البطولات الكبرى، أبرزها كأس العالم للأندية في نسختين ونهائيات كأس العالم للشباب في عام 2003 وكأس العالم للناشئين 2013، ناهيك عن العديد من البطولات الأخرى، سواء كانت قارية أو عربية أو غيرهما، وأيضاً في شتى اللعبات الأخرى والبطولات العالمية، فالكل يعرف قدرة أبناء الإمارات على تنظيم البطولات والخروج بها في أجمل ثوب، فالإمارات تمتلك بنية تحتية رياضية كروية يشهد لها الجميع، وتبهر كل من يتابعها عن قرب، الأمر الذي يجعل ثقة المسؤولين في الاتحادين الدولي أو القاري كبيرة في قدرة الإمارات على تنظيم أي حدث بصورة استثنائية لا يغادر معها عقول المتابعين، بالإضافة إلى وجود كوادر على مستوى عال تستطيع أن توظف كل الإمكانات لصالح أي حدث تستضيفه دولة الإمارات.

    ثقة

    وأضاف: إننا نثق تماماً في الملف المتكامل الذي قدمناه إلى الاتحاد الآسيوي لاستضافة هذا الحدث وعكف على إعداده نخبة من أبناء الوطن المخلصين، ونثق أيضاً في نزاهة التصويت، وأتصور أن الساعات المقبلة سوف تشهد احتفالنا بالاستضافة، وتهانينا لقيادتنا الحكيمة التي هيأت لنا كل السبل التي تساعد على فوز الإمارات باستضافة هذا الحدث.

    اعتزاز

    واختتم: رغبتنا في إقامة هذا الحدث على أرضنا الحبيبة تعبرعن مدى اعتزازنا بقارتنا الصفراء وتقديم صورة مشرفة عن مدى التطور الذي تشهده دول القارة في جميع مناحي الحياة، بما فيها الجانب الرياضي الذي يلعب دوراً مهماً في التآخي بين الشعوب في زمن نحتاج فيه إلى أن يعم السلام و الرخاء شعوب العالم كافة.

    استقبال

    يستقبل الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي عقب اعلان قرار الاستضافة رسميا في اجتماع المكتب كما يلتقي رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي رئيس وزراء مملكة البحرين صباحا .

    من ناحية اخرى هنأ رؤساء اتحادات الكرة في منطقة (الآسيان)، الشيخ سلمان بن ابراهيم على تجديد الثقة به رئيسا للاتحاد الآسيوي وتقلده منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي .

    سلمان: مسيرة الإصلاح تستدعي التكاتف

    أكد الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن مسيرة الإصلاح في الكرة الآسيوية لن تؤتي ثمارها بمعزل عن تكاتف أفراد العائلة الكروية القارية والمضي قدماً في رحلة التخطيط السليم الذي يرسم معالم التنمية المستدامة للعبة في القارة الآسيوية. واشار خلال اجتماعه أمس مع رؤساء ومسؤولي اتحادات الكرة في منطقة (الآسيان) في المنامة أن أسرة الكرة الآسيوية تسير في مركب واحد يهدف للوصول إلى تحقيق التطلعات المشتركة بتطوير اللعبة مبيناً أن دور الاتحادات الأهلية يعتبر أساسياً ولا غنى عنه في تحقيق الأهداف والتطلعات المشتركة على كافة المستويات.

    مبادرات

    واستعرض الشيخ سلمان بن ابراهيم خلال اللقاء العديد من المبادرات والبرامج التي نفذها الاتحاد الآسيوي خلال الفترة الماضية والرامية إلى مساعدة الاتحادات الأهلية للارتقاء بمنظومتها الكروية وتطوير كوادرها الإدارية والفنية لافتاً إلى حرص الاتحاد الآسيوي على طرح المزيد من البرامج والمبادرات التي تثري مسيرة الكرة الآسيوية في مختلف المجالات.

    وثمن رئيس الاتحاد الآسيوي الدور الهام الذي تلعبه اتحادات الكرة في منطقة (الآسيان) على صعيد تطوير اللعبة في بلدانها مشيداً بمساعيها المتواصلة للارتقاء بمنتخباتها الوطنية وكوادرها العاملة في مجالات الإدارة والتدريب والتحكيم متمنياً لها كل التوفيق والنجاح في كافة خطواتها المستقبلية.

    الوفد الإعلامي

    يرافق بعثة اتحاد الكرة وفد إعلامي كبير يمثل مختلف وسائل الإعلام بالدولة، ويتكون من يعقوب السعدي (قناة أبوظبي الرياضية) وحسن حبيب قناة دبي الرياضية، وأحمد الحوري جريدة البيان، ومحمد البادع، جريدة الاتحاد، وضياء الدين علي جريدة الخليج، وأحمد أبو الشايب صحيفة الإمارات اليوم، وأسامة أحمد جريدة الرؤية، والعنود المهيري، محررة موقع إمارات سبورت ومحمد جاسم.

    «البيان الرياضي» يعيش كواليس الاجتماع الخطير

    نجح (البيان الرياضي) في اختراق حاجز سرية الاجتماع الخطير للمكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي في فندق الريتز كارلتون بالمنامة، والذي سيناقش العديد من القضايا المتعلقة بمسيرة كرة القدم على الصعيد القاري، وكشف بعض الكواليس، حيث تواجدت أمس شخصيات عديدة وكبيرة معروفة من كافة أنحاء آسيا، ومن دولة الإمارات في فندق الريتز كارلتون بالعاصمة المنامة لمتابعة الحدث أولاً بأول، وبرزت وسائل التواصل الاجتماعي كأهم الوسائل لنقل الأخبار، وعلى رأسها الواتس أب وتويتر، الأكثر استخداماً لمتابعة كواليس الاجتماعات من أخبار ونتائج وصور، وكل ما يخطر بالبال أولاً بأول.

    وشوهد عدد من الجماهير الإماراتية الوفية تؤازر بلدها الإمارات لنيل استضافة كأس آسيا 2019 (في لفتة رائعة منهم تدل على حبهم لبلدهم في كل مكان) ونتمنى التوفيق لها.

    وحضرت أعداد كبيرة من الجماهير البحرينية لتحية الشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي والتصوير معه وتقديم التهاني له بمناسبة تجديد رئاسته للاتحاد القاري وتقلده منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي عن قارة آسيا.

    تواجدت كاميرات قناتي دبي الرياضية وأبوظبي الرياضية في أجواء فندق الريتز كارلتون صباح اليوم لمتابعة الحدث أولاً بأول على الهواء مباشرة ببرامج تلتقي فيها مع أبرز الشخصيات الحاضرة في الاجتماع وبعض الضيوف المميزين، وأخذ الانطباعات عن فوز دولة الإمارات بتنظيم كأس آسيا 2019 .

    تم استخدام أماكن عدة من الفندق كمقرات ومكاتب للعاملين بالاتحاد الآسيوي والسكرتارية الخاصة بهم (وكان جمالها رائعاً مكملاً لجمال ورعة العمل المتواصل بابتسامات لا تفارق الوجوه).

    تم التعاقد مع شركة ANORRIS EVENTS MANAGEMENT لعمل القاعات اللازمة للاجتماعات بالكامل مع تجهيز قاعة العشاء الكبيرة، وهى شركة معروفة على مستوى عال في الخدمة والإبداع للاحتفالات الكبيرة بقيادة مديرها شريف عمر.

    تأخر العمل في تجهيز قاعة الاجتماع الخاص بالمكتب التنفيذي حتى منتصف الليل نظراً لارتباطها بإقامة فعالية لمعرض آخر.

    تفاعل الرواد والمقيمون في الفندق مع القائمين على الاتحاد الآسيوي بمشهد يدل على الفرح والسرور بإقامة اجتماعاتهم في مملكة البحرين.

    ظهرت العلاقات القوية بين الوفود المشاركة بكافة الدول المشاركة بالاجتماع بشكل جميل في الفندق، سواء في المطاعم أو الكوفي شوب أو الصالات الأخرى.

    لمسنا حسن المعاملة من العاملين في مكاتب الاتحاد الآسيوي والابتسامة الدائمة عند طلب أي استفسار منهم، وكان عملهم رائعاً ومنظماً وبشكل سريع جداً.

    14 نقطة ترجح قوة ملفنا

    تضمن ملف الدولة لاستضافة الحدث على العديد من النقاط والمعلومات والبيانات المكتملة والتي ترجح فوز الملف وتؤكد قوة المحتوى الذي يضم 14 نقطة، من معلومات عامة عن الدولة، والمدن التي تستضيف البطولة (أبوظبي ـ دبي ـ العين) ونبذة عن كل مدينة وأبرز معالمها، ومفهوم الاستضافة والهدف المرجو منه، بجانب نبذة عن تطور كرة القدم في الدولة، ومعلومات كاملة عن الاستادات التي ستقام عليها المنافسات (مدينة زايد ـ استاد محمد بن زايد ـ استاد هزاع بن زايد ـ استاد خليفة بن زايد ـ الاستاد الجديد في مدينة دبي ـ استاد دبي الدولي «الكريكيت»)، وعدد كبير من ملاعب التدريب.

    ونبذة عن الفنادق التي ستقيم فيها المنتخبات المشاركة ووفد الاتحاد الآسيوي والإعلام، والمواصلات الخارجية والداخلية ومعلومات خاصة بتكنولوجيا الاتصالات الحديثة في الدولة، والأمن والخدمات الطبية وبيانات عن الإعلام والاتصال والتسويق والأمور المالية الخاصة بالبطولة والتأمين.

    محمد عبدالعزيز: كل المؤشرات تسير لصالح الإمارات

    أشار محمد عبدالعزيز، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، إلى أن كل المؤشرات تسير لصالح الإمارات لاستضافة (آسيا 2019)، لقوة الملف، والخبرة الطويلة التي تتمتع بها الدولة في استضافة مختلف البطولات العالمية والقارية والإقليمية، بجانب البنية التحتية من ملاعب وفنادق على مستوى عال، واكتمال الملف من كافة النواحي والأمور الأخرى.

    وأضاف: نحن نتفوق على أي ملف آخر على مستوى القارة، بفضل الامتيازات التي نتمتع بها، وكلها عوامل ترجح كفة ملف دولة الإمارات، وهدفنا من التنظيم هو الحصول على لقب كأس آسيا 2019 لأول مرة في تاريخنا، وليس المنافسة، لأننا نافسنا في استراليا 2015 ، ولدينا ثقة كبيرة في إمكانات هذا الجيل، وهو قادر على أن يحقق الهدف.

    ولفت إلى أن البطولة موعودة مع تنظيم غير مسبوق، خاصة وأن دولة الإمارات تتعب وترهق أي دولة أخرى تنظم البطولات بعدها، مستدلاً بالإشادات التي تلاحق الدولة من قبل المسؤولين في الاتحادين الدولي والآسيوي والمتابعين عقب كل استضافة، مرجعاً ذلك للخبرة التراكمية التي تتيح لأبناء الإمارات أن يظهروا الصورة المشرفة للدولة.

    تفاؤل

    وأشاد محمد عبدالله هزام الظاهري، الأمين العام بالوكالة لاتحاد الكرة، بالدعم والاهتمام الكبيرين اللذين يوليهما سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني الرئيس الفخري لاتحاد كرة القدم لملف الاستضافة، وبجهود محمد بن ثعلوب الدرعي، رئيس لجنة ملف الإمارات لاستضافة كأس آسيا 2019، على متابعته المستمرة والمتواصلة بالزيارات الميدانية التي قامت بها لجان الاتحاد الآسيوي للمرافق والمنشآت التي ستستضيف الحدث القاري.

    وأعرب عن تفاؤله باستضافة الإمارات للعرس الآسيوي، خاصة وأن جميع المؤشرات تدل على أننا قريبون من ذلك بفضل قوة ملف الإمارات، مؤكداً جاهزية الدولة لاستضافة بطولة كأس الأمم الآسيوية 2019 في أي وقت، والخروج بها في أجمل ثوب وأزهى صورة، سواء كان العدد 16 أو 24 منتخباً، وذلك لكفاءة البنية التحتية التي نتمتع بها، وبفضل دعم قيادتنا الرشيدة لقطاع الشباب والرياضة، ما جعل دولة الإمارات تحظى باهتمام وتكون محط أنظار المجمتع الدولي وكبرى الاتحادات الرياضية.

    توثيق إنجازات كرة الإمارات وبرونزية آسيا

    انتهى الإعلامي أحمد شوبير مقدم البرنامج الرياضي «الملعب مع شوبير»، الذي يبث عبر قناة «سي.بي.سي»، من تسجيل حلقات وثائقية عن انجازات كرة الإمارات، آخرها حصول منتخبنا الوطني على الميدالية البرونزية في نهائيات كأس آسيا باستراليا ، من خلال عدة لقاءات أجراها مع يوسف السركال رئيس اتحاد الكرة في حلقة استغرقت 90 دقيقة، وستذاع في القناة المصرية مساء الخميس المقبل.

    وأشاد السركال بالإنجاز الآسيوي قائلا :إن الفوز باللقب القاري كان يمثل سقف طموحاتنا، لكن سوء الحظ الذي لازم منتخبنا في مباراته مع استراليا، البلد المضيف في الدور قبل النهائي، وخاصة في أول 20 دقيقة، حال دون تحقيق الحلم، لافتا الى أن تلك العروض المشرفة تركت ارتياحا لدى المسؤولين والوسط الرياضي.

    كما تناول السركال ملف استضافة كأس آسيا عام 2019 والسباق بين الإمارات وايران للفوز بتنظيم الحدث مؤكدا أن حظوظ الإمارات كبيرة جدا لاسضافة البطولة ، ولو كان مكان رئيس الاتحاد الإيراني لسحب ملف الترشيح في ظل الدعم الكبير الذي تقدمه الاتحادات الآسيوية لاتحاد الإمارات.

    وكان شوبير أجرى خلال زيارته للإمارات لقاءات مع عبيد سالم الشامسي نائب رئيس الاتحاد، وسعيد الطنيجي عضو مجلس الإداراة، ومحمد هزام أمين عام الاتحاد بالوكالة، وعلي حمد مدير عام الاتحاد بالوكالة، ومهدي علي المدير الفني للمنتخب ، تناولوا خلالها الإنجاز الآسيوي ورؤيتهم للمرحلة المقبلة.

    تأكيد وحدة الصف الآسيوي

    حرص الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة على الترحيب بأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي بعد وصولهم إلى البحرين، حيث التقى مع أعضاء المكتب التنفيذي في مقر إقامتهم في المنامة، وتبادل معهم الأحاديث الودية، وتم استعراض العديد من المواضيع المرتبطة بمسيرة الكرة الآسيوية، وتأكيد أهمية وحدة الصف الآسيوي لتحقيق المصلحة العليا للعبة على الصعيد القاري.

    عبر أعضاء المكتب التنفيذي عن شكرهم وتقديرهم إلى الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة اللذين وجدوهما منذ وصولهم إلى مملكة البحرين، كما قدموا له التهنئة بمناسبة تجديد رئاسته للاتحاد القاري وتقلده منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي عن قارة آسيا للسنوات المقبلة.

    علي حمد: نحظى بثقة عالية من المجتمع القاري والدولي

    أشار علي حمد، المدير العام بالوكالة لاتحاد الكرة، إلى أن دولة الإمارات تحظى بثقة عالية من المجتمع القاري والدولي، نظرا للنجاحات التي حققتها الدولة طوال استضافتها لمختلف وكبرى المحافل العالمية، سواء على صعيد الرياضة أو المجالات الأخرى، الأمر الذي جعل دولتنا الحبيبة محط أنظار وإعجاب العالم.

    وأكد أن الخبرات والإمكانات والتجارب السابقة والبنى التحتية والدعم اللامحدود، كلها عوامل تصب في مصلحة ملف الإمارات، معبرا عن ثقته الكبيرة بفوز الإمارات باستضافة الحدث القاري الأكبر، خاصة وأننا الوجهة المثالية للإبداع ونسعى دوما لمواكبة التطورات واستضافة الأحداث العالمية.

    وأوضح أن استضافة الدولة للنهائيات الآسيوية ستدعم بشكل كبير فرص منتخبنا للفوز بالبطولة، التي كان قاب قوسين من الحصول عليها في نسخة استراليا 2015، وكذلك عام 96 في النسخة التي استضفناها، كما سيكون له انعكاسات إيجابية على كرة الإمارات ورياضتها. واختتم: القارة موعودة بتنظيم نسخة تفوق التوقعات.

    القيادات الرياضية في الوفد الرسمي

    يضم الوفد الرسمي الإماراتي عدداً من القيادات الرياضية إلى جانب مسؤولي وأعضاء لجنة ملف الإمارات 2019، ويتكون وفد الدولة إلى المنامة من حمد بن نخيرات العامري، محمد عبدالعزيز ويوسف خوري وناصر اليماحي، أعضاء اللجنة ومحمد بن هزام الظاهري أمين عام اتحاد الكرة ومقرر اللجنة، وناصر بن ثعلوب الدرعي، مدير مكتب رئيس اتحاد الكرة، وعارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، وسعيد محمد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، وأحمد الفردان أمين عام مجلس الشارقة الرياضي، وعلي حمد، المدير العام بالوكالة لاتحاد الكرة، وطلال الهاشمي من مجلس أبوظبي الرياضي.

    طباعة Email