أكد أن التعادل مع السد عادل رغم إلغاء هدفين للأهلي

كوزمين : لا تحكموا على الفرسان من مباراة آسيوية

صورة

اعتبر الروماني كوزمين مدرب الأهلي، أن الفرسان والسد القطري قدما مباراة قوية في المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا، وحاولا فرض سيطرتهما، وأكد أن التعادل نتيجة عادلة، وأشار إلى إلغاء الحكم هدفين للأهلي، وقال ان الفرصة ما زالت مواتية في التأهل إلى الدور الثاني رغم التعادل في مباراتين، والكل يملك الفرصة والمراحل المقبلة ستحدد الموقف..

ويجب ألا نحكم على لاعبي الأهلي من مباراة آسيوية واحدة، واللاعبون حاولوا، لكن ربما لم يكونوا في قمة عطائهم، وعلينا تحويل السلبيات إلى ايجابيات، للاستفادة منها في المرحلة المقبلة الأكثر أهمية، لأننا نعلم بمشاركاتنا في الكثير من البطولات، وهذا يصعب علينا الأمر، لأن علينا أن نؤدي في تلك البطولات جهدا كبيرا، لكن البطولة الآسيوية تختلف عن البطولات المحلية، وعادة مثل تلك المباريات تؤثر على اللاعبين بدنياً وفنياً في المباريات المحلية التالية.

خسارة

لم يفقد الأهلي نقطتين فقط بالتعادل على ملعبه في مواجهته مع السد القطري، بل أصيب نجمه سياو ، لتعرضه لإصابة مفاجئة في الدقيقة 47 في كرة مشتركة، عندما كان منفرداً بحارس السد، ويبذل الجهاز الطبي جهده لتجهيز سياو للقاء سابهان الإيراني الأربعاء المقبل، في الجولة الثالثة بدوري الأبطال الآسيوي، وتعرض عبد العزيز صنقور إلى شد عضلي، وتأكد تجهيزه للقاء الشارقة في الكأس.

وتحدث كوزمين عن المواجهة الآسيوية وقال: السد كان جيداً بلاعبيه المميزين، ولم يكن فوزه بالآسيوية منذ عامين صدفة، ووضح تفوقه في وسط الملعب، وتعرضنا لبعض الهجمات الخطرة، وواجهنا الموقف بالعزيمة والإصرار، وكانت لدينا بعض الهجمات التي كنا قادرين فيها على التسجيل وقلب الموازين ، إلا أن التوفيق غاب عنا.

وتابع: النتيجة عادلة، رغم أن الحكم ألغى لنا هدفين، ورغم أنني غير راض عن الأداء والنتيجة، لكن المستوى الفني للبطولة يختلف بالتأكيد عن المسابقات المحلية، ولابد أن نتقبل اللعب أمام فريق قوي قادر مثل السد.

اختلاف الرأي

وعن تراجع أداء الأهلي أمام السد مقارنة بمستواه في البطولات المحلية، قال: أختلف مع هذا الرأي، حيث قدمنا مستوى جيدا، وحققنا فائدة كبيرة من خلال مسابقة قوية تعرفنا فيها على أهم سلبيات وإيجابيات الفريق، والتي كان من الصعب التعرف عليها من خلال المسابقات المحلية.

ورفض كوزمين التعليق على أداء الحكم، مؤكداً أن هناك أخطاء كثيرة في المباراة، لكنه لا يحب التعليق عليها.

أحمد حماد: علينا توزيع جهدنا بين جميع البطولات

أكد أحمد خليفة حماد، المدير التنفيذي للنادي الأهلي، أن الفرسان أغلقوا صفحة السد، ويفكرون في مواجهة الشارقة في نصف نهائي كأس المحترفين، مشيراً إلى ضرورة توزيع الأهلي جهده بين البطولات المختلفة التي يشارك فيها، وقال «التعادل مع السد نقطة إيجابية، برغم أننا كنا نسعى إلى الفوز، لكن يجب الوضع في الاعتبار أنك تواجه فريقاً قوياً، وعلينا التركيز في مباراتنا المقبلة أمام الشارقة، قبل السفر إلى إيران للقاء سابهان».

واعتبر أن من السابق لأوانه اعتبار أن خسارة الهلال السعودي أمام سابهان في الجولة الثانية، تصب في مصلحة الأهلي، قائلاً «لا يزال الوقت مبكراً على نهاية المجموعة الرابعة القوية، وأرى أن جميع الفرق لديها فرص الوصول إلى الدور التالي، ولا يزال هناك 4 جولات أخرى، وأعتقد أن تلك المجموعة لن تحسم إلا مع الجولة الأخيرة».

طريقة مغلقة

من ناحية أخرى، أكد عبد المجيد حسين، المشرف على الفريق الأول والرديف بالأهلي، أن الفرسان كانوا يستحقون الخروج بالنقاط الثلاث من مباراتهم أمام السد، ولكن يبقى التعادل نتيجة طيبة في ظل قوة فرق المجموعة الرابعة، وقال «لعب السد بطريقة مغلقة دفاعياً عكس ما لعب به الهلال أمام الأهلي في الجولة الأولى، وهذا ما زاد من صعوبة تنفيذ لاعبي الأهلي للطرق الهجومية، إضافة إلى خروج سياو المبكر أوائل الشوط الثاني، ما عطل إحدى جبهات الأهلي الهجومية».

وطمأن عبد المجيد جماهير الأهلي إلى إصابة سياو وعبد العزيز صنقور، قائلاً «سياو تعرض لكدمة شديدة في القدم، واطمأن الجهاز الطبي إلى سلامة الركبة، وسيتم تجهيزه للقاء سباهان الإيراني يوم 19 الجاري، لكنه لن يلحق بالأهلي أمام الشارقة، فيما تأكدنا من إمكانية لحاق صنقور، لمواجهة الشارقة».

التحكيم

وعن مستوى التحكيم في مباراة الأهلي والسد، قال عبد المجيد «حكم المباراة لم يكن بمستوى المباراة، وأثر كثيراً في سيرها ونتيجتها بقراراته الغريبة، وأعتقد أن هدفنا الملغى الثاني صحيح، وعموماً أغلقنا صفحة السد، وعلينا التفكير في مواجهتنا المقبلة أمام الشارقة في نصف نهائي كأس المحترفين، والأهلي قادر على التأهل إلى الدور الثاني الآسيوي، وكل الأمور ممكنة في كرة القدم مع بقاء 4 جولات على نهاية تصفيات المجموعة».

فرص

أكد أحمد شاه، المدير الإداري للأهلي، أن الفرسان لعبوا من أجل الفوز على السد، لكنهم خرجوا بالتعادل الذي يعتبره نقطة إيجابية في مسيرة الفريق بالبطولة الآسيوية.

كما اعتبر شاه أن الفريقين قدّما مستوى طيباً، وأن فوز سباهان الإيراني على الهلال السعودي 3-2 في الجولة الثانية أيضاً، أبقى على الحظوظ المتساوية، بين الفرق متقارباً في المجموعة الرابعة.

لقاء الأساطير في استاد راشد

 فوجئت الجماهير باللقاء الودي بين النجم الإسباني راؤول غونزاليس لاعب السد القطري، والإيطالي، فابيو كانافارو المدرب المساعد للأهلي، قبل انطلاقة مباراة الفريقين بدوري الأبطال الآسيوي، أول من أمس، ذهب غونزاليس إلى تحية كانافارو، فور رؤيته داخل أرض الملعب، وهو ما أطلق عليه البعض لقاء الأساطير، وحديث الذكريات، نتيجة التاريخ الكبير، الذي يمتلكه النجمان في الملاعب العالمية.

لافتات الجماهير تواكب الأحداث

 عبرت اللافتات التي رفعتها جماهير "الفرسان" في مدرجات استاد راشد بدبي، عن المشاعر الجميلة لمشجعي الأهلي الحريصة على مساندة الفريق في كافة المسابقات هذا الموسم.

وضعت جماهير الأهلي لافتة كبيرة على المدرجات عبارة عن صورة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي رئيس النادي الأهلي، بمناسبة فوزه ببطولة العالم العسكرية للقدرة .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات