ما يحدث لعجمان قضاء وقدر

راشد النعيمي: شعرت بظلم التحكيم للمرة الأولى منذ 10 سنوات

راشد النعيمي يتحدث للاعبي عجمان بحضور إدارة النادي البيان

أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس نادي عجمان، أن الانتقادات التي تعرض لها الحكم الدولي حمد الشيخ من ناديه، ما كانت ستحدث لولا الأخطاء الواضحة التي تسببت بشكل مباشر ومؤثر في خسارة فريقه في مباراة الأهلي الشهيرة هذا الموسم، وقال الشيخ راشد النعيمي في أول حديث له هذا الموسم، إنه شعر بظلم التحكيم للمرة الأولى خلال 10 سنوات هي فترة رئاسته لنادي عجمان، مشيراً في نفس الوقت لمساندته القوية للحكام المواطنين وثقته فيهم، وتوقع رئيس نادي عجمان فوز الأهلي بلقب دوري الخليج العربي، مؤكداً عدم وجود منافس للأهلي هذا الموسم، وأبدى رئيس نادي عجمان كثيراً من الملاحظات والآراء حول دوري الخليج العربي فيما يخص فترة التوقف الحالية ومستوى فريق عجمان والظهور القوي للشارقة في أول موسم بعد العودة لـ "المحترفين".

لسنا ضد التحكيم

أوضح الشيخ راشد النعيمي في بداية حديثه دعمه على المستوى الشخصي للحكام المواطنين وثقته فيهم جميعا قائلاً: ما حدث في مباراة عجمان والأهلي في الجولة الـ 12 في دوري الخليج العربي، جعلني أشعر بظلم التحكيم لأول مرة منذ رئاستي للنادي قبل 10 سنوات، ولكن رغم ذلك يظل التحكيم الإماراتي محل الثقة، والحديث عن أخطاء واضحة ومؤثرة كالتي ارتكبها الحكم حمد الشيخ لا يهز تلك الثقة في التحكيم الإماراتي ولكن من الواجب إعلان عقوبة الحكم عندما يخطئ حتى يُرد الاعتبار النفسي للأندية، وأكمل: نحن نعلم أن الحكم تم معاقبته بالإيقاف، ولكن العقوبة غير معلنة، واتحاد الكرة يؤكد أن الاتحاد الآسيوي يرفض اعلان العقوبات ضد الحكام في وقت تُعلن فيه العقوبات ضد المدرب والإداري واللاعب.

وأضاف رئيس نادي عجمان: إعلان العقوبات على الحكام أمر مهم حتى يشعر بالخطأ الذي وقع فيه وطالما العقوبة ليست معلنة ورسمية من اتحاد الكرة، لن يحصل الفريق المظلوم على رد إعتبار.

الدوري أهلاوي

وتوقع الشيخ راشد النعيمي حسم الأهلي للقب الدوري هذا الموسم وقال: مستوى الدوري هذا الموسم جيد ولكني مندهش من بعض الفرق التي لم تظهر بمستواها المعروف، مثلما كانت في المواسم الماضية ومن خلال مستويات كل الفرق هذا الموسم لا يوجد من ينافس الأهلي بقوة على صدارة الدوري، وهو ما يجعل الأهلي يلعب بأريحية ودون ضغوط، وبات من الصعب اللحاق به، وأعتقد أن الأهلي حسم الدوري بنسبة كبيرة، وأكثر ما لفت نظري فريق الشارقة الذي أثبت للساحة الرياضية إمكانية تحقيق نظرية تشكيل فريق قوي في موسم واحد فقط من خلال اختيار لاعبين مميزين وطاقم فني مناسب.

قضاء وقدر

وأرجع الشيخ راشد النعيمي تراجع مستوى فريقه هذا الموسم خاصة في الدور الأول لعامل الإصابات الكثيرة وقال: واجهنا مواقف صعبة في كثير من المباريات بسبب الإصابات التي تعرض لها الفريق ولا تفسير لتلك الإصابات غير أنها "قضاء وقدر" بداية باللاعب علي خميس الذي تعرض للإصابة في الموسم الماضي، ولم تنجح العملية التي أجراها وعاد مرة أخرى وأجرى عملية جراحية ثانية، وأيضاً المغربي إدريس فتوحي الذي يعد من أفضل اللاعبين وقدم مستوى طيباً في الموسم الماضي، وأندية كثيرة حاولت أن تتعاقد معه ولكنه لم يفد الفريق هذا الموسم بسبب الإصابات المتكررة التي أبعدته عن المشاركة.

وأضاف رئيس نادي عجمان: رغم كل ما حدث جمعنا 8 نقاط في الدور الأول، وعاد عجمان إلى مستواه الحقيقي ونجح في حصد 7 نقاط حتى الآن في الدور الثاني منها فوزان على التوالي على الجزيرة والوصل و تعادل مع العين، وما حدث من فوارق في الدور الثاني يعود في الأساس للإنسجام الذي حدث بعد فترة التنقلات الشتوية، وبعد فترة التوقف أمامنا 3 مباريات مع الفرق التي تدور معنا في نفس الدائرة ونأمل أن نحصد العلامة الكاملة في المباريات الثلاث، لا أستطيع القول إن الفريق سيصل إلى مركز محدد في ترتيب الدوري ولكن تعرفنا على الثغرات التي تعرض لها الفريق، وسنعمل على علاجها حتى لا تتكرر في العام المقبل.

وبين الشيخ راشد النعيمي: توقف الدوري لا يخدم عجمان بل يخدم الفرق التي تلعب في البطولات الخارجية ولدينا 5 أندية تلعب خارجياً، وأيضاً الأندية التي تلعب في كأس المحترفين، فهذه الفرق لا تتأثر بالتوقف لأنها تلعب، ولكن فريقنا لجأ للمباريات الودية ومعسكر الدوحة بحثاً عن الحفاظ على اللياقة الفنية والبدنية.

وأوضح: نركز كل جهدنا حالياً على تجاوز موقف الفريق الحالي والبقاء في المحترفين ولدينا خطة في المستقبل القريب لمعالجة أي ثغرات ولدينا فريق 19 سنة، ويضم لاعبين جيدين ويمكن الاستعانة بهم الموسم المقبل.

 

توقف الدوري

أشاد الشيخ راشد النعيمي بالنتائج التي حققتها فرقنا في البطولتين الآسيوية والخليجية، وقال: توقف الدوري الحالي، ليس فيه ما يعيب طالما الهدف افساح المجال لفرقنا في مشاركاتها الخارجية والمهم أن يكون الحصاد جيداً كما حدث في الأسبوع الماضي، حيث حققت فرقنا نتائج جيدة سواء في البطولة الآسيوية أو الخليجية، والتوقف موجود في كل دوريات العالم وليس في دورينا فقط ونأمل أن تستمر أنديتنا في تحقيق النتائج الجيدة على الصعيدين الآسيوي والخليجي بعكس ما كان في المواسم الماضية التي اهتمت فيها أنديتنا بالدوري المحلي على حساب المشاركات الخارجية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات