الإمارات يبحث عن فوز معنوي فقط

الظفرة هدفه الحفاظ على صدارة «الثانية» وبلوغ النهائي

يحل الفريق الأول لكرة القدم بنادي الظفرة اليوم ضيفاً على فريق الإمارات بملعبه برأس الخيمة لأداء المباراة التي ستجمعهما ضمن ختام المجموعة الثانية للدور التمهيدي لكأس المحترفين التي يتصدرها فارس الغربية برصيد 12 نقطة بفارق نقطتين عن وصيفه الأهلي الثاني برصيد 10 نقاط، ليؤكد الفريقان تأهلهما للدور قبل النهائي للبطولة.

ويتطلع فارس الغربية لتحقيق الفوز على فريق الصقور اليوم ليرفع رصيده إلى 15 نقطة ليحافظ على صدارته للمجموعة، وبذلك يقابل ثاني المجموعة الأولى في الدور قبل النهائي، ويدخل الظفرة مباراة اليوم منتشياً بفوزه الأخير على الوصل في الدوري مكملاً استعداداته لمباراة اليوم، التي سيغيب عنها بندر الأحبابي، الذي تم ضمه للمنتخب الوطني، والمغربي كمال شافني الذي التحق بمنتخب بلاده أيضاً.

هدفنا النهائي

وأكد الدكتور عبد الله مسفر مدرب الظفرة رغبة فريقه بلوغ المباراة النهائية لمسابقة كأس المحترفين، بعد أن تصدر فريقه المجموعة الثانية للمسابقة، عقب مشوار كان صعباً، وأكد أن فريقه سيخوض مباراة اليوم في ظروف صعبة نتيجة غياب خمسة لاعبين أساسيين في الفريق في مقدمتهم هداف المسابقة اللاعب المغربي كمال شافني واللاعب المتطور بندر الأحبابي الذي تم انضمامه لقائمة المنتخب الوطني الأول، كما يغيب عن مباراة اليوم لاعب الوسط علي عباس بسبب العقوبة، والمدافع حسن الحمادي بسبب المرض، واللاعب المتطور عبد الله عبد الهادي، ومن المتوقع أن يغيب المدافع محمد قاسم بسبب الإصابة التي تعرض لها في المباراة الماضية أمام الوصل في الدوري.

وأضاف: لا يختلف اثنان على تطور مستوى فريق الإمارات الذي يحتل المركز الحادي عشر في الترتيب العام للدوري برصيد 17 نقطة، مما يؤكد رغبه البقاء ضمن الأقوياء لفرق المحترفين، وهو جدير بذلك لوجود العديد من اللاعبين المميزين في صفوف الفريق من المواطنين والمحترفين، ما يؤكد قوة الفريق الخصم الذي ودّع كأس المحترفين.

وتُعتبر المباراة تحصيل حاصل لفريق الإمارات، بعد أن فقد فرصة التأهل مبكراً باحتلاله المركز السابع برصيد 5 نقاطن جاءت من فوز وحيد وتعادلين، لذلك سيلعب الإمارات بدون ضغوطات، وهو يضعها ضمن خطة إعداد الفريق للدوري، ومن هنا سيدفع المدرب البرازيلي باولو ماكيلي بعدد من اللاعبين البدلاء الذين لم يشاركوا في المباريات سابقاً أو كانت مشاركاتهم محدودة بهدف الاطمئنان على جاهزيتهم، ولكن لا يعني ذلك التفريط في المباراة، فالإمارات سيلعب للفوز لأن ذلك سيعطي دفعه معنوية للاعبين.

جاهزية

وأكد منصور حسين إداري فريق الإمارات أنه رغم أن المباراة لا تمثل أهمية لفريقة في مشواره بالمسابقة، بعد ان فقد التأهل الا ان الأخضر جاهز لهذه المواجهة من اجل الفوز بها وذلك لغايات عدة لأن الفوز سيعطي الفريق دفعة معنوية جيدة اضافة الى الدفع ببعض اللاعبين البدلاء الذين لم يشاركوا في لقاءات سابقة، وهذا بدوره سيساهم كثيراً في تجهيز كامل اللاعبين لاستئناف الدوري.

وأضاف التقينا مع الظفرة في الدوري مرتين وهو من الفرق القوية وكل فريق يعرف الآخر، إضافة الى انه ضمن التأهل في هذه البطولة، ولكن له حساباته ايضاً لذلك لن تكون المباراة سهلة لكلا الطرفين، وسنستغل كافة الأسلحة المتوفرة لدينا خاصة وان المباراة بأرضنا ووسط جماهيرنا.

وقال منصور: لدينا حوالي ثلاثة لاعبين يمتلك كل واحد منهم بطاقتين صفراوين ولا يمكن اشراكهم خوفاً من حصولهم على الثالثة، فنفقد جهودهم بعد عودة الدوري ولكن بشكل عام نحن متفائلون بالتشكيلة التي ستخوض المباراة، ونتمنى أن يظهر الفريق بالصورة المطلوبة وأن يحقق نتيجة إيجابية.

 

فرصة لتخفيف الضغط

 

أكد عبد الله مسفر أن مباراة اليوم ستتيح الفرصة لمشاركة بعض البدلاء الذين أثبتوا جدارتهم خلال المباريات الماضية في المسابقات الكروية الثلاث، فيما تسهم مشاركتهم في تخفيف الضغط النفسي والبدني على اللاعبين الأساسيين تطلعاً لبلوغ الدور نصف النهائي لبطولة كأس المحترفين بدون إصابات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات