ختام الدورة الأولى لحكام النخبة الآسيوية

تختتم في الخامسة من عصر اليوم بفندق كونكورد دبي، الدورة الأولى لحكام النخبة الآسيوية باتحادات غرب وجنوب ووسط آسيا، التي ينظمها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تحت ضيافة الاتحاد الإماراتي، بمشاركة 50 حكماً وحكماً مساعداً من اتحادات غرب وجنوب ووسط آسيا. وتعتبر هذه الدورة الثالثة للحكام في المناطق الأربع لقارة آسيا، حيث أقيمت أول دورتين في العاصمة الماليزية كوالالمبور، في حين ستقام الدورة الرابعة في دبي أيضاً خلال الفترة من 14 ـ 18 ديسمبر الجاري بمشاركة 49 حكماً وحكماً مساعداً.

وشارك 17 محاضراً من الاتحادين الدولي والآسيوي في الدورة التي انطلقت الأحد الماضي، بمشاركة 19 حكماً و31 حكماً مساعداً، من بينهم 10 حكام ممثلين لاتحاد الإمارات لكرة القدم وهم علي حمد ومحمد عبد الكريم ومحمد عبد الله وعمار الجنيبي، والحكام المساعدين صالح المرزوقي ومحمد الجلاف وأحمد الشامسي ..

وحسن المهري ومحمد أحمد يوسف وزايد داوود. واشتمل برنامج الدورة على محاضرات نظرية وتدريبات متنوعة بملعب ذياب عوانة بمقر اتحاد الكرة في دبي، كما شهدت تنظيم اختبارين للياقة البدنية بنادي الوصل، وقاد طاقم تدريب ومحاضري الحكام الياباني يوشيمي اوغاوا مدير دائرة الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بجانب عدد من الأسماء المعروفة في مجال تأهيل وتدريب الحكام أمثال الأسباني فيرناندو تيراسكو غارسيا، مدير تطوير الحكام بالاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

بدوره قدم عبد الله حسن مشرف مراكز التدريب والتطوير باتحاد الكرة، والمحلل المعتمد لدى الاتحاد الآسيوي، محاضرة بعنوان "الوعي التكتيكي في كرة القدم"، ركز خلالها على أنظمة اللعب المستخدمة في المباريات، وتكتيك الفرق في الناحيتين الهجومية والدفاعية، وأهم اللحظات في المباريات والمتمثلة في "الاستحواذ وكيفية التصرف أثناء الهجوم"، "فقدان الكرة وكيفية التصرف أثناء الدفاع"، ولحظة التحول من الدفاع للهجوم أو العكس.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات