موسى عباس يطالب الأندية بالنظر إلى الأمام

طالب الدكتور موسى عباس الباحث الرياضي وخبير كرة القدم، الأندية الإماراتية بالنظر إلى الأمام في دوري أبطال آسيا، دون التفكير في مدى قوة المجموعات التي تتنافس من خلالها في المسابقة الأهم على صعيد القارة بالنسبة للأندية، مؤكداً أن الأندية الإماراتية ليست أقل من نظيراتها التي سبق وتوجت باللقب.

وقال: "سبق أن شاركت أنديتنا في دوري أبطال آسيا أكثر من مرة، وأعتقد أنها اكتسبت الخبرة اللازمة ليتجاوز طموحها مجرد المشاركة من أجل المشاركة فقط، بل يجب أن تكون من أجل المنافسة وبقوة، لأن لدينا لاعبين على مستوى عال وإدارات أندية تعيش عصر الاحتراف منذ سنوات".

ندية

وحول ندية المجموعات الثلاث التي وقعت فيها الأندية الإماراتية الأهلي والعين والجزيرة، قال موسى عباس: "أعتقد أن المجموعات الثلاث متوازنة القوة، بما تضمه من أندية عريقة وقوية، لكن تزيد المجموعة الرابعة التي يلعب فيها الأهلي قوة عن مجموعتي العين والجزيرة، كونها تضم فرقاً صاحبة تاريخ ونتائج مميزة، مثل الهلال السعودي، والسدالقطري، وسابهان الإيراني، إلى جانب نادينا الأهلي متصدر دوري الخليج العربي حالياً".

وأضاف: "على أنديتنا تجنب الحديث عن مدى قوة المجموعة التي أوقعتها القرعة الآسيوية فيها، حتى لا تؤثر على اللاعبين سلبياً بما يؤدي إلى شعورهم بالإحباط من إمكانية التأهل عن تلك المجموعات، وعلينا توفير المزيد من التركيز، وأن تتعامل إدارات الأندية مع المباريات الآسيوية بأكثر من الأهمية التي تتعامل فيها مع المسابقات المحلية، بمعنى أن يتم عمل لائحة خاصة للمباريات الآسيوية تكون أفضل من نظيرتها للمباريات المحلية.

خبرات آسيوية

تابع الدكتور موسى قائلاً: "أتحدث من وقائع خبرات آسيوية مررنا بها جميعاً، ومنها تجربتنا مع فريق الإمارات عندما تأهل إلى دوري أبطال آسيا، وظهر منافساً قوياً في مجموعته، كما سبق وتوج العين بطلاً لدوري أبطال آسيا، ووصل الشباب الموسم الماضي إلى دور الـ16 الذي يجب أن نتجاوزه في طموحنا هذه المرة.

مساندة

من جهة ثانية تمنى عبد المجيد حسين المشرف على الفريق الأول والرديف بالنادي الأهلي، أن يساند برنامج المسابقات المحلية المشاركة القارية للأندية الإماراتية، مؤكداً أن "الفرسان"، وقعوا في مجموعة صعبة بدوري أبطال آسيا المقبل، وأن الأهلي فريق قوي وقادر وجاهز للمسابقة، ويسعى فيها إلى الوصول إلى أقصى درجة.

وقال: "واثقون من قدرة فريقنا الأهلي، رغم قوة المجموعة الرابعة، بما تضمه من فرق حققت نتائج قوية في دوري أبطال آسيا من قبل، بخلاف نتائجها في مسابقاتها المحلية، لكن لكل بطولة حساباتها الخاصة".

وأختتم قائلاً: "سوف نتعامل مع البطولة الآسيوية وفقاً لما تحتاج إليه المشاركة والمنافسة في تلك المسابقة، ونتمنى باسم الفرق الأربعة المشاركة في البطولة، أن يساندنا برنامج المسابقات المحلية، باعتبار أن الأندية الإماراتية في مهمة وطنية مطلوب فيها المساندة من الجميع".

 

محمد حماد: القرعة متوازنة والعين على الدور الثاني

وصف محمد عبيد حماد مشرف فريق العين الأول لكرة القدم، المجموعة الثالثة التي وقع فيها فريقه بالمتوازنة، مشيراً إلى أن هذا ما اتفق عليه معظم المتابعين والنقاد،وأكد حماد، أن العين سيسعى جاهداً للصعود إلى الدور الثاني من البطولة وتقديم مستوى متميز يليق باسم الزعيم والكرة الإماراتية. وأوقعت قرعة مسابقة دوري أبطال آسيا 2014 فريق العين في المجموعة الثالثة مع اتحاد جدة السعودي، وتراكتورسازي تبريز الإيراني، وفريق رابع متأهل من التصفيات. وأوضح مشرف فريق العين الأول لكرة القدم، أن المشاركة الحالية في نسخة دوري الأبطال ستكون متميزة، نظراً لحرص الأسرة العيناوية على الأستفادة من أخطاء المشاركات السابقة والعمل على تلافيها بما يضمن الذهاب بعيداً في البطولة الأقوي على مستوى القارة الأسيوية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات