الزعيم متأهب لمواجهة الملك في العاصمة

هلال سعيد: مواجهة الشارقة لها طعم خاص

كثف العين من مناوراته الميدانية وأجرى أمس مرانه الرئيس تأهباً للمواجهة المهمة التي تجمعه بالشارقة ضمن دور الستة عشر لمسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، والمقررة غداً الثلاثاء على ملعب إستاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة بالعاصمة أبوظبي.

فيما أبدى مدرب الفريق كيكي فلوريس اهتماما ملحوظا بإعداد اللاعبين للمباراة وهو يحثهم على مضاعفة الجهود خلال التدريبات لأجل بلوغ الجاهزية الفنية والبدنية التي تعينهم على أداء واجباتهم الميدانية على النحو المأمول خلال المواجهة المرتقبة.

لمسات أخيرة

وينتظر أن يضع المدرب كيكي لمساته الأخيرة على الخطة والتشكيلة التي سيخوض بها لقاء الغد خلال المران الأخير الذي سيجريه الفريق اليوم بعد الوقوف على جاهزية اللاعبين فنياً وذهنياً وبدنياً من خلال إخضاعهم لتمارين واختبارات متنوعة.

وأكد قائد العين هلال سعيد جاهزيته وزملائه بالفريق لمباراة الملك الشرقاوي، لافتاً إلى أهمية اللقاء المرتقب، بالنظر للخصوصية التاريخية لمواجهات الفريقين، خصوصاً في منافسة كأس رئيس الدولة، وقال: على مدى التاريخ تميزت مباراة الزعيم والملك بلونية خاصة لدى لاعبي الفريق وجماهيرهم.

ولن تكون مباراة الغد بين الفريقين استثناء، حيث ينتظر أن تحفل بالإثارة والندية المعلومة والمعتادة في مواجهاتهما، خصوصا وأن الفريق الشرقاوي عاد بقوة وقدم نفسه بصورة رائعة خلال مبارياته السابقة بدوري الخليج العربي.

عودة الملك

وقال سعيد إن عودة الشارقة القوية للدوري أسعدت الجميع، لأن الملك فريق كبير له حضوره القوي في جميع المنافسات، لافتا إلى أن المواجهة السابقة التي جمعت الفريقين في كأس المحترفين وانتهت بالتعادل ليست مقياساً، لأن الوضع في منافسة كأس رئيس الدولة يختلف تماماً، حيث لا مجال للتعويض، وسيكون البقاء في المسابقة للفائز فقط، وهو ما يدفع الفريق للقتال بقوة وتركيز في ميدان المواجهة.

عزيمة وحماس

وأضاف: من المهم جدا بالنسبة لنا أن ندخل المباراة بعزيمة عالية وحماس كبير مع العمل بقدر المستطاع على تجنب الوقوع في الأخطاء، لأن العين ظل يقدم مستويات متميزة بالفترة الأخيرة، ولكنه يقع في أخطاء صغيرة تكلفه كثيرا، ونحن على ثقة كاملة بأن الفريق سيظهر بصورة قوية في مباراة الغد، بمساندة جماهيره التي نثق في أنها لن تتوانى في الزحف خلفه إلى أي مكان لمؤازرة اللاعبين وإلهاب حماسهم حتى يتحقق الفوز.

وفي السياق رفض هلال سعيد القول إن العين فقد فرصة الدفاع عن لقب الدوري بعد ابتعاده بفارق تسع نقاط عن المتصدر، وقال: الذين يرددون مثل هذا الكلام عليهم مراجعة التاريخ، والتجارب المشابهة التي واجه خلالها الزعيم نفس هذه الظروف ونجح في النهاية في كسب الرهان والصعود إلى منصات التتويج.

وعن عدم ظهوره بالمستوى المعروف عنه خلال المباريات التي شارك فيها أخيرا بعد عودته من الإصابة، قال قائد العين إنه يبذل المزيد من الجهود للعودة إلى حالته البدنية والفنية الطبيعية بعد توقفه الطويل عن اللعب خلال الفترة السابقة بسبب الإصابة.

 

مهمة صعبة

 

اكد هلال سعيدأن مهمة العين صعبة ولكنها ليست مستحيلة ونحن عازمون على العودة القوية والقتال حتى آخر لحظة، دون النظر لوضعيتنا أو وضعية المنافسين في لائحة الترتيب، وقادرون على تجاوز عثرة البداية بقيادة المدرب كيكي والظهور بالمستوى الذي يقودنا لتحقيق النتائج المأمولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات