تألق لافت لمهاجم النصر في لقاء الديربي

حسن محمد.. «أسد ثائر» يرعب «فهود زعبيل»

أخيرا كشر المهاجم حسن محمد، المنتقل من دبي (أسود العوير) إلى النصر في يوليو 2012، عن أنيابه وأثبت أنه من الأوراق الرابحة في تشكيلة المدرب الصربي ايفان يوفانوفيتش، ويدين النصر في تألقه أمام الوصل (الفهود) الأربعاء الماضي إلى حسن محمد، الذي نجح في الحصول على ضربة جزاء افتتح بها فريقه التسجيل منذ الدقيقة الخامسة وتسبب في طرد مدافع الوصل ياسر سالم، كما أمتع "الأسد الثائر" جماهير الأزرق بتمريراته الحاسمة وعروضه الفنية وبتسجيله الهدف الرابع، الذي أنهى آمال "فهود زعبيل" وأرعبهم في الديربي المثير.

ونجح حسن محمد في تبديد مخاوف جماهير النصر بسبب غياب المهاجم السنغالي ابراهيما توريه، الذي أصيب بوعكة صحية مفاجئة ليلة المباراة وشعرت الجماهير الزرقاء براحة كبيرة عندما رأت حسن محمد يصول ويجول في المستطيل الأخضر.

وستظل مباراة الوصل راسخة في ذاكرة حسن محمد كونها شهدت تسجيل أول أهدافه مع العميد في دوري الخليج العربي منذ انضمامه للفريق في يوليو 2012 ورغم أنه شارك في 16 مباراة في الموسم الماضي إلا أن النجاح لم يحالفه إلا في الجولة الماضية أمام الوصل.

واقعة

وبعيداً عن تألق حسن محمد تصدرت واقعة اللافتة، التي رفعها جمهور الوصل في مدرجات ستاد آل مكتوم خلال مباراة النصر وكتب عليها "ستحصلون على بطولة حينما تتساقط الثلوج" أحداث الجولة التاسعة لدوري الخليج العربي وطرحت تساؤلات عديدة حول اجراءات المراقبة الأمنية لبوابات الدخول إلى الملاعب.

وتحديدا كيف نجحت جماهير الوصل في إدخال لافتة بطول 20 مترا كتبت عليها شعارات مستفزة للفريق المنافس بدون أن يتم التفطّن لهم، والحال أن لوائح اتحاد الإمارات لكرة القدم والاتحاد الدولي بشكل عام تنصّ على اتخاذ التدابير العملية والتنظيمية المناسبة ضد المخاطر بالملعب لحماية الجمهور وتقليص المخاطر، التي ربما تنشأ.

ما قامت به جماهير الوصل يفرض على الجهات المختصة مراقبة صارمة لبوابات الملاعب لمنع إدخال مثل هذه اللافتات المستفزة وغيرها من الشعارات المعادية لمبادئ الروح الرياضية.

وأثارت هذه الواقعة غضب "النصراوية" وارتفعت درجة التوتر بين جماهير الفريقين بداية المباراة ووصل الأمر إلى التشابك بالأيدي قبل أن تتدخل الشرطة لتهدئة الوضع.

إدانات

ومن جانب آخر تعددت التعليقات المنددة بهذا السلوك على شبكات التواصل الاجتماعي "تويتر" وقال ابراهيم الفردان عضو مجلس إدارة النصر على حسابه الخاص: "لم تكن عبارات اللوحة مناسبة لمثل هذا الحدث وطبعا استفزازية، المباراة كانت احتفالية للجميع في هذه الايام السعيدة والغالية علينا، أعتقد أن الجميع بمن في ذلك جمهور الوصل يتفقون معي بأن اللوحة لم تكن جيدة ولا تصلح لجو هذه المباراة، أنا متأكد بان إدارة الوصل وجمهوره بريئون من هذه اللوحة، ولا يوافقون على ذلك وهناك قلة قليلة هي التي رفعت هذه اللوحة.

كل منا يستطيع رفع لوحة مثلها ولكن ما يمنعنا من عمل ذلك هو احترامنا للآخر سواء كان جمهورا أو ناديا. الأندية تجمعها علاقات أكثر من مباراة أو كرة قدم ولا تستطيع لوحات مثل هذه أن تؤثر في علاقاتها، وكذلك جمهور الأندية هم اكبر من هذا.

منذ متى نرفع في ملاعبنا الرياضية لوحات مثل هذه، كيف كتبت وحملت وأدخلت الملعب دون علم أحد. والسؤال المطروح: هل يحق لكل فرد أن يرفع لوحة على كيفه في مباراة رسمية ومنقولة تلفازيا، اذا كان الجواب بنعم فهذه مشكلة، واذا كان الجواب بلا فمن سيتدخل.

 

 

استقبال كأس العالم

تستقبل الإمارات صباح الأحد المقبل، النسخة الأصلية من «كأس العالم لكرة القدم» في إطار جولة الكأس في 89 دولة حول العالم، يجرى على هامشها العديد من الفعاليات المجتمعية، تستمر الزيارة على مدار ثلاثة أيام وتبدأ باحتفالية استقبال خاصة في اتحاد الكرة، وتتم الزيارة برعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ضمن الجولة العالمية لكأس العالم التي تقطع خلالها نحو 92 ألف ميل حول العالم لتزور 89 دولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات