أكد عودة الزعيم من جديد للمنافسة

كيكي: سعيد بالنتيجة أمام الإمارات

صورة

عبر الإسباني كيكي فلوريس مدرب فريق العين عن سعادته بالأداء والنتيجة التي حصل عليها فريقه بنهاية مباراته أمام الإمارات أول من أمس على ملعب إستاد طحنون بن محمد بالقطارة ضمن الجولة الثامنة من دوري الخليج العربي لكرة القدم والتي انتهت لصالح العين (5-2)، مشيرا إلى أنه غير راض عن ولوج هدفين في شباك الفريق، وقال إن العين قدم مردودا كرويا مميزا في الميدان وتحكم في مجريات اللعب منذ البداية ليسجل أربعة أهداف نظيفة في الشوط الأول مهدت له الطريق نحو الفوز في نهاية المطاف.

غير أنه كان من الصعب على اللاعبين المتابعة بذات المستوى المميز في الشوط الثاني بعد الجهود الكبيرة التي بذلوها في الحصة الأولى، لكن من المهم بالنسبة لنا الفوز والحصول على النقاط الثلاث، فضلا عن التركيز المميز من جانب اللاعبين في تنفيذ وتطبيق الخطة الميدانية.

وضرب العين بقوة ليمزق شباك ضيفه الإمارات بخمسة أهداف مقابل هدفين سجل منها أربعة في الشوط الأول وحده، مؤكدا بذلك عودته القوية للمنافسة بعد خسارته بالجولة السابقة أمام الأهلي بهدف دون رد، فيما أكدت المباراة عودة هداف الفريق البنفسجي المهاجم الغاني أسامواه جيان للتسجيل بعد صيام اعتبره العيناوية طويلا خلال الفترة الماضية.

وأشاد المدرب كيكي بالمستوى الفني والبدني المميز لقائد الفريق المخضرم هلال سعيد في المباراة إلى جانب زميله علي الوهيبي الذي دفع به في الدقائق العشر الأخيرة بعد أن غيبته الإصابة طوال الفترة الماضية عن المشاركة مع الفريق، فضلا عن اللاعب الشاب أحمد برمان الذي أتاح له الفرصة في الشوط الثاني وقدم نفسه بطريقة جيدة.

وقال إن الفريق يرغب في عودة كل اللاعبين إلى التشكيلة الأساسية خلال الفترة المقبلة، حتى لا يتأثر لاحقا بالغيابات جراء الإصابة أو أي ظروف أخرى، لافتا إلى أن العين خاض مباراة الإمارات وهو يفتقد لخدمات 7 لاعبين مهمين بدواعي الإصابة والإيقاف، وقال إن عودة جميع لاعبي الفريق للتشكيلة سيدعم كثيرا من قوته ويضيف له الفائدة الفنية المأمولة في المستقبل، مؤكدا ثقته في جميع لاعبي العين.

رؤية فنية

وقال كيكي خلال المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة : المواجهة أمام الإمارات أصبحت سهلة بعد أن نجح العين في تسجيل أربعة أهداف، غير إنني أعتقد أن الفريق الضيف من الفرق الجيدة، فقد قدم مردودا فنيا مميزا أمام بني ياس والأهلي ولذلك شددت على اللاعبين قبل اللقاء بضرورة احترامه والحذر منه، وهو ما ساعد في تهيئتهم بصورة جيدة وبالتالي تعاملوا كما ينبغي مع المباراة ما قاد إلى فوزهم العريض والمستحق .

استبدال عمر

وحول استبداله عمر عبدالرحمن قبل نهاية المباراة قال كيكي إن اللاعب عمر قدم مستوى ممتازا في المواجهة، ولكنه عانى خلال الفترة الأخيرة من ضغوط اللعب المستمر مع العين والمنتخب لأنه لاعب أساسي، وقبل عشر دقائق من نهاية المباراة رأينا أن يرتاح قليلا، ونتيح الفرصة لبعض اللاعبين من أجل تجهيزهم للمباريات المقبلة، خصوصا وإننا ضمنا إلى حد كبير النتيجة.

عودة الثقة

وقال كيكي إن الفوز على الإمارات أعاد إلى اللاعبين ثقتهم، ولكن من المهم بالنسبة لنا أن نستعيد أشياء أخرى مهمة خلال الفترة المقبلة، مثل عامل اللياقة البدنية والذي تحسن في المباراة بنسبة 70 إلى 80% .

لكننا نبحث دائما عن الأفضل، لأننا في أحيانا كثيرة لا نستطيع الاستمرار في تنفيذ خطتنا الميدانية بسبب تراجع مخزون اللياقة البدنية.

وسنعمل من أجل ان نصل بالفريق إلى المستوى الفني والبدني الذي يجعله قادرا على تحقيق النتائج التي ترضي تطلعات جمهوره.

 

 

العنزي: الفوز يعزز معنويات العين

 

أكد مدافع العين مهند العنزي على أهمية الفوز الذي حققه فريقه على الإمارات أول من أمس ( 5-2) بالجولة الثامنة من دوري الخليج العربي، مشيرا إلى أنه جاء في وقت مهم بعد الخسارة أمام الأهلي بالجولة السابقة، وسيعزز كثيرا من معنويات اللاعبين قبل مباراة بني ياس بالجولة المقبلة، وقال: العين سيعود قويا بفضل الجهود الكبيرة المبذولة من قبل الإدارة العيناوية والجهاز الفني بقيادة المدرب الإسباني كيكي، إلى جانب المساندة الرائعة من الجمهور العيناوي الوفي.

 

 

آلو علي: الخسارة لن تثني الصقور

 

قلل لاعب فريق الإمارات المخضرم حيدر آلو علي من تأثير الخسارة الثقيلة التي مني بها فريقه أمام العين أول من أمس بملعب القطارة بنتيجة 5-2 ، في دوري الخليج العربي وقال: الخسارة لن تثني طموحات الصقور بدوري الكبار، لافتا إلى أن تسجيل العين لأربعة أهداف نظيفة في الشوط الأول سهل له الطريق إلى الفوز، وفي ذات الوقت جعل الأمور صعبة لعودة الإمارات رغم المحاولات التي قام بها اللاعبون في شوط اللعب الثاني.

باروت: أهداف الشوط الأول الأربعة عقّدت مهمتنا

 

قال عيد باروت مدرب فريق الإمارات إن فريقه عانى في شوط اللعب الأول أمام العين أول من أمس بالقطارة بعد أن سجل الأخير أربعة أهداف نظيفة جعلت الأمور صعبة للاعبين من أجل العودة، قبل أن يتحسن الأداء في الشوط الثاني خصوصا بعد التبديلات التي أجريت في صفوف اللاعبين ، لافتا إلى أن إحراز الإمارات لهدفه الأول عزز من معنويات اللاعبين وجعلهم يؤدون بشكل أفضل، غير أنهم اصطدموا بالإمكانات الكبيرة للاعبي العين أمثال عمر عبد الرحمن وأسامواه جيان الذين أحدثوا الفارق ورجحوا كفة فريقهم .

وأضاف: أبقيت على اللاعب هيريرا على دكة البدلاء حتي بداية الشوط الثاني لأنه ورقة رابحة يستطيع أن يشكل إضافة قوية للفريق بعد دخوله وهو بالفعل ما حدث، حيث كانت للاعب تحركاته وخطورته واستطاع أن يسجل هدفي الفريق، وقال: كنا في حاجة إلى تكثيف منطقة الوسط والدفاع لأنه من الصعب اللعب أمام فريق مثل العين دون وضع الاحتياطات اللازمة بتأمين المنطقة الدفاعية، وبالتالي لم يكن بالإمكان الدفع بثلاثة مهاجمين يلعبون بنفس ( الاستايل) في بداية المباراة.

وشدد باروت على أهمية وضرورة التركيز في المباراة المقبلة أمام الشارقة بالجولة التاسعة من المنافسة، حتى يعود الفريق لتحقيق النتائج الإيجابية من أجل تحسن وضعيته في ترتيب الدوري، وقال إن فريق الإمارات يحترم كل الفرق المنافسة في الدوري وسيلعب كل مباراة بالتكتيك الذي يناسبها وحسب ظروف هذه المباراة، وهو عازم بقوة على أن يكون له وضعه المميز بين الكبار بتقديم عمل ميداني جيد يقوده لتحقيق النتائج المأمولة في المرحلة المقبلة.

وقال: أشكر اللاعبين على أدائهم وجهودهم التي بذلوها خصوصا في شوط اللعب الثاني أمام العين أول من أمس ، فقد كانت رغبتهم واضحة في العودة للمباراة، ليسجلوا هدفين، غير أن الوقت لم يسعفهم، في إضافة المزيد.

وحول ما إذا كانت لديهم نية في الجهاز الفني في دعم اللاعبين ببعض العناصر في فترة الانتقالات الشتوية، أشار باروت إلى أن الأمور أصبحت واضحة بالنسبة للجميع بعد مرور ثماني جولات من الدوري، لافتا إلى أن الفريق يملك هجوما وخط وسط مميزين، وبالتالي ليس هناك أمر خاف من هذه الناحية، في إشارة منه إلى أن الفريق يحتاج لدعم في خط الدفاع.

ونفي باروت أن تكون لديه أية معلومات بشأن ذهابه أو استمراره كمدرب للفريق خلال الفترة المقبلة، لافتا إلى أنه يعمل بجهد مع اللاعبين وهو متفاهم معهم بطريقة جيدة، غير أن بقاءه أو عدمه مرهون بإدارة الفريق.

 

تقدير

عبدالله بن محمد يهدي الظاهري درعاً تذكارية

 

أهدى الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، بين شوطي مباراة العين والإمارات أول من أمس، درع العين التذكارية، وشهادة تقديرية، للشيخ محمد بن أحمد بن سرور الظاهري، عضو هيئة الشرف العيناوية، تقديراً لجهوده المخلصة ومشاركته الفاعلة في احتفالات نادي العين باليوم الوطني الـ42.

وبدورها، نظمت جمعية جماهير نادي العين احتفالية استثنائية، بالتنسيق مع لجنة احتفالات النادي باليوم الوطني الـ 42، وذلك ضمن الفقرات المدرجة في أجندة فعاليات نادي العين الاحتفالية بالمناسبة الوطنية المهمة، والتي انطلقت في الثاني من شهر نوفمبر الجاري بـ"يوم العلم".

 وتم تزيين ملعب طحنون بن محمد بالقطارة الذي احتضن مباراة الجولة الثامنة من دوري الخليج العربي لكرة القدم، بأعلام الدولة، كما تم وضع لوحة كبيرة توسطت المدرجات المقابلة للمنصة، حملت شعارات أندية دوري المحترفين الـ 14 والتي يحتويها علم الدولة المصمم على شكل "قلب"، وكتب عليها "أنتم الأهم".

 

وعد

علي الوهيبي: عودة قوية للزعيم

 

عبر اللاعب علي الوهيبي عن شكره وتقديره لجماهير العين لاستقبالها بعد عودته للمشاركة مع الفريق، مؤكدا أنه سيضاعف من جهوده في الفترة المقبلة، مشددا على أن جماهير العين موعودة بعودة قوية للزعيم، منوها إلى أن فوز العين على الإمارات سيمنح اللاعبين الدافع المعنوي المأمول قبل المواجهة المقبلة أمام بني ياس بالجولة التاسعة، معربا عن أمنياته في أن يتابع الفريق تفوقه وانتصاراته، ليعزز من حظوظه في المنافسة على اللقب، موضحا أن مشوار الدوري مازال طويلا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات