الاستقلال والهلال السعودي إلى ثمن النهائي الآسيوي

العين يُودّع بالخسارة في القطارة

ودع العين بطولة دوري أبطال آسيا من مرحلة المجموعات بعد خسارته أمام ضيفه الاستقلال الإيراني بهدف نظيف سجله اللاعب جواد نيكونام من ركلة جزاء (ق 78) في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس على ملعب استاد طحنون بن محمد بالقطارة لحساب الجولة الأخيرة من مباريات المجموعة الرابعة ضمن مرحلة المجموعات لدوري أبطال آسيا.

وتصدرالفريق الإيراني المجموعة برصيد (13 نقطة)، وبقي العين في نقاطه الست بعد تلقيه الخسارة الثالثة له، ليتأهل الهلال السعودي الذي فاز على الريان القطري بهدفين نظيفين إلى جانب الفريق الإيراني لثمن نهائي المسابقة.

وشهدت المباراة في دقائقها الأخيرة بعض التوترات والاحتكاكات بين ميريل رادوي وبعض لاعبي الفريق الإيراني، غير أن الأمور هدأت سريعاً بعد تدخل بقية اللاعبين من الفريقين.

دخل العين إلى أرضية ملعب المباراة مدركاً صعوبة المهمة وتعقيدها كون أن تأهله بفوزه وخسارة الهلال السعودي في نفس الوقت، ولم تكد تمضي تسع دقائق حتى مُني أصحاب الأرض بضربة أربكت حساباتهم بعد إصابة المدافع فوزي فايز وخروجه منقولاً من ملعب المباراة ليُجري الجهاز الفني تعديلاً اضطرارياً بدخول محمد أحمد بديلاً.

الزعيم يطالب بركلة جزاء

وبحلول الدقيقة 16 طالب لاعبو العين بركلة جزاء بعد عرقلة حارس المرمى الإيراني للأسترالي أليكس بروسكو، غير أن الحكم الياباني ماساكي توما أمر بمتابعة اللعب، ليعود الحارس الإيراني وينقذ فريقه من هدف محقق عندما تصدى بأعجوبة لتسديدة بالغة القوة من محمد عبد الرحمن (ق 22). وفيما اعتمد الفريق الضيف على الهجمات المرتدة، تابع العين ضغطه ومحاولاته الهجومية ولكن دون أن يتمكن من زيارة شباك منافسه لينتهي الشوط الأول بالتعادل من دون أهداف.

وبعد محاولات جادة للفريق الإيراني في بداية الشوط الثاني عاد العين ليتابع ضغطه على مرمى الضيوف، لتضيع له أكثر من فرصة مضمونة، كان أبرزها تسديدة محمد عبد الرحمن مرت بجوار القائم (ق 51)، وأخرى بعد دقيقتين فقط لكيمبو إيكوكو علت العارضة بقليل.

ودفع مدرب العين باللاعب عمر عبد الرحمن بديلاً لإيكوكو بعد مرور 67 دقيقة لزيادة الفاعلية الهجومية، وهو ما فطن له المدرب الإيراني الذي أمر لاعبيه بالتراجع لتعزيز الدفاع والاعتماد على الهجمات المرتدة.

وبينما سعى العين حثيثاً للوصول لمرمى الآستقلال الإيراني، احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح الضيوف بحجة عرقلة محمد أحمد للاعب أكبر بور داخل منقطة العمليات ليتصدى للركلة اللاعب جواد نيكونام ويسجل هدف الاستقلال الوحيد (ق 78) والذي انتهت عليه المباراة.

تعليقات

تعليقات