يتجمع اليوم في أبوظبي بمشاركة 23 لاعباً

الأبيض يبدأ استعدادات تحدي أوزبكستان

صورة

يعود منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم للتجمع مساء اليوم في العاصمة أبوظبي، للانتظام في معسكر إعداد استعداداً لمواجهة التحدي أمام أوزبكستان يوم 22 الجاري، على استاد محمد بن زايد بنادي الجزيرة، ضمن منافسات الجولة الثانية بالمجموعة الخامسة للتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا، ويتصدر منتخبنا المجموعة برصيد ثلاث نقاط، من الفوز خارج أرضه على فيتنام بهدفين لهدف في الجولة الأولى، وسيبدأ تجمع الفريق مساء في فندق روكو فورتي، ويبدأ بلقاء الجهاز الفني مع اللاعبين المختارين لشرح برنامج الإعداد خلال الأيام المقبلة التي تسبق المباراة.

ويشارك في معسكر الإعداد للمباراة 23 لاعباً هم عبد العزيز هيكل، عبد العزيز صنقور، إسماعيل الحمادي، أحمد خليل، ماجد حسن (الأهلي)، محمد فوزي، عامر عبدالرحمن، حبوش صالح (بني ياس)، علي خصيف، خالد عيسى، علي العامري، خميس اسماعيل، علي مبخوت (الجزيرة)، وليد عباس، حسن إبراهيم (الشباب)، محمد أحمد، داود سليمان، مهند العنزي، عمر عبدالرحمن، (العين)، حبيب الفردان (النصر)، حمدان الكمالي، سعيد الكثيري، إسماعيل مطر (الوحدة)، وتعتبر معنويات اللاعبين مرتفعة بعد التكريم المستحق للفريق بمناسبة الفوز بلقب خليجي 21.

بداية التدريبات

ويؤدي منتخبنا أول تدريباته غدا على استاد مدينة زايد الرياضية، تحت قيادة المدرب الوطني مهدي علي ومعاونة حسن العبدولي وحسن إسماعيل مدرب الحراس، وتتركز التدريبات على إعداد اللاعبين بدنيا وفنيا، خاصة وان هناك عددا من اللاعبين لا يشاركون بشكل أساسي مع فرقهم ويلعبون في دوري الرديف، إضافة إلي التدريبات الفنية الخاصة بمراكز اللعب المختلفة، وطريقة اللعب التي سيؤدي بها الفريق مباراته أمام أوزبكستان.

وتستمر تدريبات الفريق على ملعب مدينة زايد حتى يوم 19 الجاري، ثم تنتقل إلى ملعب المباراة يومي 20 و 21 الجاري ليتعود اللاعبون على ارضية الملعب ويطمئن الجهاز الفني على جاهزية اللاعبين قبل المشاركة أمام أوزبكستان .

مباراة مهمة

وأكد محمد حماد عضو لجنة المنتخبات مشرف منتخبنا الوطني أن مباراة أوزبكستان المقبلة، مهمة ولابد من التحضير الجيد لها، لضمان تقديم أداء طيب يتوج بنتيجة إيجابية، وقال: فوزنا في هذا اللقاء المهم يضعنا على طريق التأهل، وسيكون الفوز في هذا اللقاء بمثابة مفتاح التأهل عن المجموعة الخامسة التي تصدرها الأبيض بعد تعادل منتخبي أوزبكستان وهونغ كونغ .

وأضاف: الجهاز الفني تابع حالة اللاعبين ، واطمأن على جاهزيتهم لأداء المهمة المقبلة، وجاءت اختياراته وفق ظروف المباراة واحتياجاتها.

وأشار محمد حماد إلى حاجة الأبيض لتحقيق الفوز خلال اللقاء المقبل، لأن التاريخ لا يذكر إلا الفوز في مثل هذه البطولات، وقال: سعدنا بنتيجة مباراة فيتنام الأولى والتي جعلت المنتخب يتصدر قمة مجموعته وهو يلعب خارج ملعبه.

مهدي يقدم تجربته في محاكم دبي

 استضافت محاكم دبي مهدي علي المدير الفني لمنتخبنا الوطني ليلقي محاضرة ضمن أسبوع إدارة المعرفة، وقام د. أحمد بن هزيم رئيس محاكم دبي بتكريمه بعد المحاضرة، وتحدث مهدي عن مسيرة حياته العملية التي بدأت في عدة مؤسسات حكومية منها هيئة الطرق والمواصلات بدبي والتي كان يتولى منصب مدير إدارة نظام الدفع الإلكتروني الموحد بالهيئة، قبل أن يتم تفريغه للتدريب في اتحاد الكرة لجهوده التي حققها مع منتخب الشباب بالفوز بكأس آسيا، والتأهل إلى كأس العالم للشباب "مصر 2009".

وذكر مهدي أنه كان مدرباً غير متفرغ قبل كأس آسيا للشباب 2008، وأن عشقه للكرة جعله يتحمل العديد من الصعاب ليخلق التوازن بين عمله والتدريب، وفضل أن يبقى لفترة كمساعد للمدرب إيماناً منه إن من ضروريات التدريب أن يكون متفرغاً.

واستعرض مهدي مسيرة إنجازاته مع المنتخبين الأولمبي والأول.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات