مناوشات بين الجماهير وإدارة الكوماندوز

اعتراض اللاعبين خلال لقاء الشعب والنصر تصوير يونس يونس

شهدت نهاية مباراة الشعب والنصر مناوشات مؤسفة وصلت إلى حد التطاول بين بعض الجماهير وإدارة نادي الشعب من دون أي أسباب مقنعة، خاصة وأن الشعب لعب أفضل مبارياته، ونال نقطة ثمينة من فريق له وزنه وخبرته.

ومن المنتظر أن تتخذ إدارة النادي موقفا حازما وقانونيا ضد القلة التي تعودت على الاعتراض من دون وجه حق، وتسهم بشكل دائم في التوتر المستمر سواء للاعبين أو الجهاز الفني أو المسؤولين في النادي.

كما شهدت نهاية المباراة احتجاجا جماهيريا سواء من جمهور الشعب أو جمهور النصر على حكم المباراة عبد الله العاجل، حيث يرى كلاهما أن الحكم ظلمه وأضاع عليه الفوز، ليخرج الحكم وسط صيحات الجماهير.

وفي المؤتمر الصحافي للمدربين عقب المباراة أكد مدرب الشعب ماريوس سوموديكا أحقية فريقه في نقاط المباراة، لكن الحكم أضاع عليه الفوز لعدم احتساب ركلة جزاء صحيحة وواضحة أمام الجميع، كما أكد مدرب النصر زينغا استحقاق فريقه الفوز بنقاط المباراة، وأن الهدف الذي سجله فريقه بعد شارة الحكم كان صحيحا، وليس هناك ما يبرر التراجع وإلغاء الهدف بعد التشاور مع مساعده والحكم الرابع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات