تشوفانيتش: الفوز هدفنا والفارق مع العين يمكن تعويضه

بني ياس يطارد الزعيم من بوابة الوحدة

صورة

يصطدم بني ياس بالوحدة في اختبار صعب في رحلته نحو مطاردة العين المتصدر، عندما يستضيف أصحاب السعادة في الثامنة والربع من مساء اليوم على ملعبه بالشامخة، في ختام مباريات الجولة التاسعة عشرة من دوري المحترفين.

اللقاء بين أبناء العمومة يبحث من خلاله بني ياس عن مواصلة انتصاراته على صعيد الدوري، وحصد الثلاث نقاط من أجل الاقتراب من صدارة المسابقة، أو الإبقاء على فارق الست نقاط مع العين على أقل تقدير، ويدخل بني ياس المباراة بطموحات ودوافع كبيرة تجعله يسعى للفوز منذ الدقيقة الأولى.

مواجهة صعبة

ويدرك لاعبو بني ياس والجهاز الفني أهمية وصعوبة المواجهة، لأن أي تعثر يعني اتساع فارق النقاط مع العين، وهو ما يبعد الفريق عن المنافسة بصورة كبيرة، حيث يحتل المركز الثاني برصيد 37 نقطة، فضلاً عن تعويض خسارته من الوحدة في الدور الأول بهدفين نظيفين سجلهما بابا ويجو وعيسى سانتو.

في المقابل يأمل الوحدة أن يحقق الفوز ويواصل انتصاراته الأخيرة، في ظل صحوة الفريق منذ بداية الدور الثاني، ويملك الوحدة الدوافع أيضاً حيث يتطلع لتحسين مركزه في جدول المسابقة، واستغلال الحالة المعنوية الجيدة التي يمر بها أصحاب السعادة مؤخراً، مع عودة النتائج الإيجابية والتي كان آخرها الفوز على الشعب بهدف نظيف، ويحتل الوحدة المركز السابع برصيد 27 نقطة.

هدفنا الفوز

وأعلن التشيكي جوزيف تشوفانيتش، المدير الفني لفريق الكرة ببني ياس جاهزية فريقه لمواجهة الوحدة، مؤكداً أن هدف السماوي لن يتغير، ويدخل المباراة بغرض الفوز وحصد النقاط الثلاث من أجل الاستمرار في مقدمة الدوري ومطاردة العين المتصدر.

وقال: " نسعى إلى استمرار المنافسة على مقدمة الدوري، خصوصاً وأن الفارق مع العين ليس كبيراً ويمكن تعويضه، فهناك أكثر من مباراة متبقية في الدوري ولا أحد يمكنه التكهن بالنتيجة، ولذلك فلا معنى للحياة بدون هدف أو طموح في تحقيق شيء، مشيراً إلى أن "السماوي استعد للمباراة بصورة جيدة ودرسنا الوحدة من خلال متابعتنا لمبارياته الأخيرة، وقد ظهر بشكل مميز خاصة .

وأنه من الفرق الجيدة والتي تؤدي بقوة ويمتاز بالسرعة، واللعب بتنظيم سواء دفاعي أو هجومي وهو ما يتطلب منا بذل جهد مضاعف لفتح ثغرات في دفاع الوحدة، وأيضاً العمل على التصدي لهجماته المتوقعة.

تركيز والتزام

وأضاف: "نأمل أن يكون التوفيق حليفنا اليوم في مواجهة الوحدة، وقد طالبت اللاعبين بالتركيز والالتزام والسعي لاستغلال الفرص التي تتاح أمام مرمى المنافس، خصوصاً وأن مثل هذه المباريات يصعب خلالها التعويض، ويجب اللعب بتوازن ما بين الدفاع والهجوم للخروج بالمباراة لبر الأمان، ونصل للهدف الذي نسعى من أجله، مشدداً أنه حاول خلال تدريبات الفريق الأخيرة علاج الأخطاء التي ظهرت في المباريات الماضية، وأن اللاعبين استجابوا بشكل جيد لتعليمات المدرب.

وأكد تشوفانيتش ثقته في قدرة اللاعبين على تقديم أداء جيد، مشيداً بالمستوى الذي ظهروا عليه، والروح القتالية التي ميزت أداءهم خلال التدريبات وفي المباريات الأخيرة.

لعنة الإصابات

وأعرب تشوفانيتش عن أمنياته في ابتعاد لعنة الإصابات عن لاعبي الفريق، والتي طاردت أكثر من عنصر، وقال " منذ بداية الموسم ولعنة الإصابات تطاردنا، ولم نخض مباراة واحدة بصفوف مكتملة، حيث تتواصل الغيابات في مباراة اليوم في مقدمتها محمد أبو تريكة، واحتمالات غياب السويدي ويلهاملسون ومحمد جابر بسبب الإصابة.

إلا أننا اعتدنا على التعامل مع مثل هذه الظروف والمعطيات قبل كل مباراة، ونعمل على إيجاد البديل المناسب لتعويض أي غياب، مضيفاً " برغم أننا نفتقد عناصر مهمة، إلا أن الأمر الجيد هو عودة سلطان الغافري ومحمد فوزي لقائمة الفريق، بعد غيابهما عن مباراة دبا الفجيرة بسبب الإيقاف، وهو ما يعزز من قوة الفريق ونأمل ظهورهما بشكل جيد.

برانكو: المربع الذهبي هدف العنابي الوحيد

 جدد الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش المدير الفني لفريق الكرة بنادي الوحدة تأكيداته، على أن العنابي سيواصل السعي نحو دخول المربع الذهبي بدوري المحترفين، ومواصلة الانتصارات التي حققها الفريق في الآونة الأخيرة، بعد أن تطور الأداء من أجل تحسين مركزه في جدول الترتيب، بما يليق باسم وسمعة نادي الوحدة، مؤكداً أن خسارة بني ياس سوف تفتح الطريق بشكل كبير أمام العين للفوز بلقب دوري المحترفين، حيث سيتسع الفارق إلى 9 نقاط مع الوصيف، على الرغم من وجود عدد مباريات متبقية في عمر المسابقة يصعب التكهن بنتيجتها.

تحسن الأداء

وقال في حديثه عن مواجهة فريقه مع بني ياس اليوم: " هدفنا الفوز وحصد الثلاث نقاط لمواصلة الانتصارات التي حققها الوحدة مؤخراً، لاسيما وأن الأداء تحسن بشكل كبير والمعنويات مرتفعة داخل صفوف الفريق، فنحن نسعى إلى التقدم خطوة للأمام ومحاولة إنهاء الموسم في المربع الذهبي على أقل تقدير.

وأضاف: "المباراة مهمة لكلا الفريقين حيث يملك كل منهما الدافع لتحقيق الفوز، فالوحدة يتطلع لمراكز المقدمة وأثبت أنه قادر على الفوز ومقارعة كل الفرق الأخرى، ويلزمنا في حالة تخطي بني ياس الفوز على النصر والشباب لتحسين موقعنا، أما بني ياس فيحتل المركز الثاني في الدوري ويفصله 6 نقاط عن العين المتصدر.

وبالتالي يسعى لمواصلة مطاردته على الصدارة والمنافسة على اللقب، وهو حق مشروع له ولكن مع احترامنا لرغبته يبقى للوحدة طموحه في الفوز وحصد الثلاث نقاط، مشيراً "أعتقد أن خسارة بني ياس سوف تفتح الطريق أمام العين وتقربه من اللقب كثيراً، برغم صعوبة التكهن بنتائج المباريات المتبقية.

فريق جيد

وحول رؤيته للسماوي أوضح: " بني ياس فريق جيد ومنظم ويؤدي بروح عالية، ووصوله إلى المركز الثاني لم يكن عن طريق الصدفة، خاصة وأنه يملك هجوماً فعالاً ولاعبين مميزين في مختلف الخطوط، ويجمع بين عناصر الخبرة والشباب، فضلاً عن استقدام لاعبين على مستوى عال مثل محمد أبو تريكة والسويدي ويلهاملسون.

وهو ما يؤكد أن المباراة سوف تشهد ندية وقوة وأتوقعها مباراة ممتعة. وأبدى برانكو ثقته في لاعبيه على تقديم أداء جيد ومباراة قوية، على الرغم من وجود بعض الصعوبات التي يعاني منها الفريق، حيث يغيب محمد الشحي للإيقاف بسبب الإنذار الثاني، وتعرض عيسى سانتو لإصابة طفيفة إلا أنها لن تمنعه عن المشاركة في اللقاء، مشيراً إلى أن سلاح الوحدة في المباراة سوف يكون التركيز، واللعب بروح الفريق الواحد من أجل تحقيق هدفه بالعودة بالنقاط الثلاث.

مواجهة خاصة

أكد سعيد الكثيري مهاجم الوحدة جاهزيته لخوض مباراة بني ياس بعد تعافيه من الوعكة الصحية التي أصابته وغيبته عن المباراة السابقة، وقال إن مواجهة السماوي في غاية الأهمية بالنسبة للفريقين، ومثلما نبحث عن الثلاث نقاط يبحث المنافس أيضاً عن الفوز، وهو ما يؤكد أن المباراة ستخرج ممتعة ومثيرة من الجانبين.

وأضاف " ننتظر مباراة بني ياس خصوصاً وأننا نعتبرها ديربي خاصا بيننا وبين لاعبي السماوي لاسيما وأن عددا كبيرا من لاعبي الوحدة يقطنون في منطقة بني ياس، ودائماً ما أشعر أنها مواجهة الوحدة وبني ياس مختلفة و "غير" عن باقي مباريات الدوري، حيث تعد كلاسيكو من نوع خاص وله طعم مختلف، كون الفريقان جارين ويملكان نوعية مميزة من اللاعبين القادرين على تقديم كرة قدم ممتعة.

عودة الحوسني

يعود لصفوف أصحاب السعادة أمام بني ياس اليوم، الحارس عادل الحوسني بعد انتهاء الإيقاف، حيث غاب عن المباراة الماضية أمام الشعب للإنذار الثالث، كما يعود لقائمة الفريق المهاجم سعيد الكثيري الذي تعرض لوعكة صحية، ويبقى أحد الأوراق المهمة في جعبة المدرب في حالة عدم البدء به في التشكيلة الأساسية، بينما يغيب محمد الشحي عن العنابي للإنذار الثالث. وتبدو صفوف الوحدة مكتملة باستثناء غياب الشحي حيث سيواصل المدير الفني الاعتماد على نفس التشكيلة التي خاض بها لقاء الشعب واللعب بثلاثي ارتكاز في وسط الملعب للسيطرة على منطقة المناورات مع الاعتماد على الثلاثي مطر وويجو ومارسيلينهو في الهجوم.

جماهير السماوي مطالبة بالحضور

أكد مدرب بني ياس جوزيف تشوفانيتش أهمية مؤازرة جماهير بني ياس للاعبين في مباراة اليوم، مطالباً جمهور السماوي بالحضور في المدرجات لمساندة الفريق، خصوصاً وأن المباراة تأتي في مرحلة مهمة بالنسبة للفريق، ولا غنى عن مؤازرة الجمهور الذي سيكون له دور مؤثر في دعم الفريق واللاعبين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات