اللجنة الطبية في اتحاد الكرة تعقد اجتماعها الأول

الهاشمي: نطمح لإنشاء قاعدة بيانات طبية للاعبين والأجهزة الفنية

صرح الدكتور مصطفى الهاشمي رئيس اللجنة الطبية باتحاد الكرة، أنهم بصدد إنشاء "قاعدة بيانات طبية" تشمل كل ممثلي الأجهزة الطبية بالمنتخبات والأندية وكل اللاعبين المنضوين تحت لواء اتحاد الإمارات لكرة القدم.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأول الذي عقدته اللجنة أمس، بمقر الاتحاد في دبي برئاسة الدكتور مصطفى السيد الهاشمي وحضور الدكتور عبد الله بارون نائب رئيس اللجنة والأعضاء الدكتور مجدي اسكندر والدكتورة ريم الحوسني والدكتور مراد وحسان فهد سكرتير اللجنة.

وناقش الاجتماع التعريف بأعضاء اللجنة الطبية ومهامها، كما تناول موضوع التراخيص الطبية للعاملين في الحقل الرياضي (أطباء معالجين - فنيين)، وموضوع المراكز الصحية المعتمدة بالدولة وبرامج الوقاية من الإصابات الرياضية والتأمين الرياضي للاعبين، كما تطرق إلى موضوع الأدوية الطبية ولائحة التخزين والصرف واعتماد لائحة الأجهزة الطبية للمنتخبات الوطنية والأندية.

توحيد المعايير

وقال مصطفى الهاشمي الذي يشغل منصب نائب مدير منطقة دبي الطبية، إن اللجنة تسعى بقدر الإمكان لمحاولة تنسيق وتوحيد المعايير الخاصة بالطب الرياضي لما يمثله هذا الأمر من أهمية في مجال خدمة رياضة الإمارات وجميع العاملين في هذا القطاع الحيوي.

وذكر الهاشمي أنهم بصدد إنشاء "قاعدة بيانات طبية" تشمل كل ممثلي الأجهزة الطبية بالمنتخبات والأندية وكل اللاعبين المنضوين تحت لواء اتحاد الإمارات لكرة القدم، مبيناً أن وجود هذه القاعدة بالإضافة إلى اللوائح التي تنظم وتقنن عمل كل الجهات المعنية يسهم بشكل كبير في "تطبيق أمثل للمعايير الطبية المطلوبة".

ويعمل على "توفير حماية مزدوجة للقائمين على الأمر بوجود شهادات فنية معتمدة من جهة والعاملين في مجال الطب الرياضي من جهة أخرى"، كما يسهم في توفير "خلفية طبية عن جميع اللاعبين تكون بمثابة دليل إرشادي للأجهزة الفنية للمنتخبات الوطنية والأندية".

وأشار إلى أنهم سينظمون مستقبلاً زيارات ميدانية متكررة للأندية للوقوف على سير عمل الأجهزة الطبية لديها والتعرف على الصعوبات التي تواجههم، مؤكداً على أن أبوابهم ستكون مفتوحة أمام مقترحات العاملين في مجال الطب الرياضي لمزيد من التطوير في العمل.

اللبنة الأساسية

وأثنى الهاشمي على خطوة مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة يوسف السركال بتشكيل لجنة طبية تضم عدداً من الكوادر الوطنية والأجنبية وتتمتع بقدر عال من الكفاءة والمهنية، مشيداً بالدعم الذي تجده اللجنة من قبل الأمانة العامة باتحاد الكرة ممثلاً في الأمين العام يوسف عبد الله، لافتاً إلى أن هذا العمل سيكون بمثابة "اللبنة الأساسية" للعمل الطبي في الاتحاد، الشيء الذي سيخدم كرة القدم الإماراتية من خلال اللجان الأخرى التي ستضطلع بمهام اللجنة الحالية مستقبلاً.

يذكر أن أعضاء اللجنة الطبية زاروا عقب نهاية الاجتماع مقر العيادة الطبية والمركز الصحي بمقر اتحاد الكرة في دبي والذي يجرى الترتيب لتجهيزه بالمعدات المطلوبة بالتزامن مع بقية منشآت المبنى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات