يفتقد عنبر للبطاقة الحمراء واحتمال غياب ضاحي وعيسى للإصابة

الشباب يستعيد سياو ومرزوق غداً

يستعيد فريق الشباب الأول لكرة القدم خدمات لاعبيه سياو ومحمد مرزوق في مباراته المهمة أمام ضيفه الظفرة غدا في الجولة 19 لدوري المحترفين، فيما تفتقد التشكيلة إلى جهود سامي عنبر لحصوله على البطاقة الحمراء أمام عجمان، مع غياب محتمل للثنائي عصام ضاحي وعيسى محمد للإصابة. وغاب سياو ومرزوق عن مباراة عجمان لحصولهما على البطاقة الصفراء الثالثة، فيما تعرض ضاحي وعيسى للإصابة في المباراة.

إضافة نوعية

وتشكل عودة البرازيلي سياو إضافة نوعية كبيرة لما يتمتع به من إمكانيات في ترجمة جهود زملائه أمام مرمى المنافسين، وهذا ما ظهر جليا في مباراته الأخيرة رغم تمكن مواطنه إدغار من هز شباك عجمان مرتين رغم لعب الشباب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 42 بعد طرد سامي عنبر. ولا تقل عودة زميله محمد مرزوق أهمية لتعزيز الدفاعات الخضراء أمام الظفرة، خصوصا مع الغياب المحتمل للمدافعين عصام وعيسى.

الخيارات الفنية

وتتيح عودة سياو ومرزوق خيارات فنية أمام البرازيلي ماركوس باكيتا المدير الفني للفريق في رسم التكتيك المناسب لمواجهة الظفرة.

ورغم التعادل الذي خرج به من ملعب منافسه عجمان، واتساع فارق النقاط إلى 3 مع الأهلي الرابع، إلا أن النتيجة لم تمنع الفريق وكل القائمين على شؤونه وحتى جماهيره من التمسك بأمل إدراك الهدف المرسوم لفريق الشباب، والمتمثل ببلوغ دائرة مربع أقرانه الأربعة الكبار في البطولة، حيث لا يزال هذا الهدف قائما لدى عموم الشبابية عبر مباراة فريقهم الأخضر غدا أمام الظفرة الذي سيدخل المباراة منتشيا بفوزه الثمين على الوصل بهدفين لهدف في الجولة الماضية.

وهو الفوز الذي رفع رصيد فرسان الغربية إلى النقطة 18 وجعلهم في وضع الطامحين والساعين إلى تعزيز ذلك الرصيد في مبارياتهم القادمة، وفي مقدمتها، لقاؤهم الصعب أمام الشباب غدا في الملعب الخضراوي.

السجل الخالي

وفي اطار استعداداته لمباراة الظفرة غدا، عاد فريق الشباب إلى التدريبات امس في ملعبه بدبي بقيادة مدربه البرازيلي باكيتا بعد مباراته مع عجمان.

وخاض الفريق الأخضر تدريباته وسط حالة من التفاؤل والإصرار على مواصلة مشوار (السجل الخالي) من الهزائم للجوارح منذ 9 مباريات على الصعيد المحلي من خلال بطولات دوري وكأس المحترفين وكأس صاحب السمو رئيس الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات