الآسيوي" يمد يد العون لمتضرري كورونا"

تشارك الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع، بعدما أجرى معهم شراكة من خلال مؤسسة الحلم الآسيوي، لتحديد وتقديم المساعدة المباشرة للمجتمعات التي شهدت حياتها تضرراً إلى حد كبير جراء تفشي فيروس كورونا (كوفيد-19). 

وينفذ المكتب، وهو الذراع التنفيذي للأمم المتحدة، مشاريع المسؤولية الاجتماعية في ميانمار ونيبال وإندونيسيا، فيما يركز الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، على البلدان الآسيوية التي تحتاج إلى مساعدة ذات أولوية، وهي أفغانستان وماليزيا ومنغوليا ومدينة كوكس بازار في بنغلاديش، من خلال تقديم الخدمات الطبية ودعم أولئك الذين يعملون في مناطق الحجر الصحي.

كما تعهد الاتحاد الياباني لكرة القدم، بالتبرع بقيمة جائزة الحلم الآسيوي التي نالها عام 2019، لاستخدامها من قبل المنظمات غير الحكومية الأكثر حاجة في مكافحة انتشار الفيروس.

وقال الشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والذي قام برعاية وإطلاق مؤسسة الحلم الآسيوي: "يجب أن نأخذ زمام المبادرة في هذه الأوقات غير المسبوقة لإظهار اهتمام كرة القدم بالأخرين، لأن هذا الوباء تسبب بخسائر في الأرواح وفرص العمل وأثر على مستوى حياة العديد من الناس حول العالم".

وأوضح: "الآن، أكثر من أي وقت مضى، من مسؤوليتنا حماية مستوى حياة عائلة كرة القدم الآسيوية وتقديم الدعم لأولئك الذين يكافحون في هذه الأوقات الصعبة، وأشكر الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع، على مشاركتهم أهدافنا ومساعدتنا في الوصول إلى المزيد من الناس المحتاجين".

ومن المقرر أن يعالج الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر أيضاً، التأثير الاجتماعي الاقتصادي على المجتمعات مع تقديم الدعم لتحسين الصحة النفسية لمقدمي الرعاية والأشخاص في الحجر الصحي.

في حين سيركز مكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع على تثقيف المجتمعات حول أهمية النظافة الشخصية من خلال إنشاء محطات لغسل اليدين في القرى والمخيمات، وتوريد معدات الوقاية الشخصية لخط المواجهة وكذلك تثقيف الشباب حول الفيروس. 

وحدد الفائزون بجائزة الحلم الآسيوي عامي 2018 و2019، بخلاف الاتحاد الياباني لكرة القدم، مشاريع داخل حدودهم الخاصة تساعد في مكافحة الفيروس، وسبق أن فاز كل من الاتحادين الصيني والمنغولي لكرة القدم بهذه الجائزة عام 2018، واتحادي ميانمار وغوام لكرة القدم، جنباً إلى جنب مع الاتحاد الياباني في عام 2019.

وفي عام 2020، سيتم التبرع بالأموال المخصصة لجوائز الحلم الآسيوي للمنظمات غير الحكومية لاستخدامها في المعركة لحماية المجتمعات الآسيوية من الوباء الذي أودى بحياة آلاف الأرواح في جميع أنحاء القارة.

كلمات دالة:
  • الاتحاد الآسيوي لكرة القدم،
  • فيروس كورونا ،
  • مساعدة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات