الإعلام الياباني يرشّح «الكمبيوتر» للفوز بثنائية نظيفة

أوشي

جدد الإعلام الياباني المرافق لمنتخب بلاده في النسخة السابعة عشرة لنهائيات كأس أمم آسيا 2019 الإمارات، ثقته الكاملة في أن يحقق الساموراي اليوم، الفوز على العنابي بثنائية نظيفة، وذلك من واقع متابعتهم لمستوى المنتخب وارتفاع وتيرة ورتم مبارياته في دور المجموعات، ومرحلة ربع ونصف النهائي، حيث تفاوت الآراء بين الفوز بثلاثية وثنائية، لكن الأغلبية أكدت أنها ستكون ثنائية زرقاء.

ووصفت الإعلامية أوشيما لهايكا منتخب بلادها بأنه متطور من جولة إلى أخرى، وبات يقدم مستوى أفضل كلما ارتقى إلى مرحلة عليا في البطولة، حيث نجد أداءه مختلفاً تماماً في جولات الإقصاء عن مرحلة المجموعات التي كان فيها الأداء هادئاً بعض الشيء، لكن في الأدوار الإقصائية كانت الرغبة على تحقيق الفوز هي الأكبر، وهو الأمر الذي سهل من المهمة وصولاً إلى مواجهة اليوم، والتي توقعت بأن يفوز بها الساموراي بثلاثية نظيفة.

التسجيل المبكر

فيما شاطرها اوشي تويوشي الرأي في تطور المنتخب الياباني واختلف معها في النتيجة التي سيفوز بها الساموراي لافتاً إلى أنه يتوقع للأزرق الياباني أن يفوز بثنائية نظيفة لأن مباريات النهائي ليس كمباريات نصف النهائي التي انتهت بثلاثية في شباك المنتخب الإيراني، كون طابع اللعب في النهائي الحذر، والمنتخب الذي سيسجل أولاً سيكون الفائز بالكأس الغالية، وهو ما يتوقعه لمنتخب بلاده أن يكون هو المبادر بالتسجيل من واقع طريقة لعبه ذات الطابع الهجومي المميز مع دفاع محكم سيسهل المهمة في الدقائق الأولى من المباراة والتي لن تكون سهلة لكنه يؤكد ثقة أبطال الساموراي في الفوز بها والعودة بالكأس إلى اليابان.

وثمن الإعلامي نوريو روكوكاوا الروح المعنوية والقتالية لدى أبطال الساموراي خاصة في مواجهة نصف النهائي وهو سيكون أقوى سلاحاً في مواجهة اليوم التي تحتاج إلى روح حماسية عالية لأجل الفوز باللقب الخامس في تاريخ مشاركات الأزرق الياباني في هذه البطولة.

وتوقع نوريو روكوكاوا حضوراً جماهيرياً كبيراً رغم أن عدد الجالية اليابانية ليس بالكبير في الدولة لكنه يتوقع مساندة الكثير من الأصدقاء محبي الأزرق الياباني في مواجهة اليوم خاصة بعض الأصدقاء الإماراتيين، الذين دعموا الأزرق في المواجهات الماضية وأتوقع أن تكون النتيجة النهائية ثنائية يابانية.

روح الفريق

فيما أكد الإعلامي تاكيو شينوهارا المستوى الذي ظهر به أبطال الساموراي في مواجهة نصف النهائي أمام إيران والفوز عليه بثلاثية نظيفة يجعل من مواجهة اليوم أمام قطر محطة سريعة وأن يتوج فيها الأزرق الياباني بعد الفوز بثنائية نظيفة، وستكون الجماعية وروح الفريق الواحد مصدر تفوق الأزرق اليوم لأنه رغم أن المنتخب يضم نجوماً لامعة في مختلف الخطوط إلا أن الجماعية هي السمة السائدة في أدائه، وهو مصدر خطورة وتفوق وسيكون من أهم الأسلحة التي ستجعل اليابان يتوج بلقبه الخامس.

ثنائية مميزة

فيما قال المصور الصحفي ناغاهاما كوكي بثقة وابتسامة النصر المتوقع تملأ كامل وجهه إن الليلة ستكون زرقاء، والفوز بثنائية نظيفة، لأن كل المؤشرات والقراءات الواقعية والتاريخية والرقمية وإحصاءات البطولة تؤكد أن اليابان ماض بقوة نحو اللقب الخامس، لافتاً إلى أن الثقة في قدرات الأزرق الياباني على تحقيق الفوز لا تعني التقليل من قوة الطرف الآخر، فهو الآخر من حقه الفوز لكن المؤشرات والتوقعات تأتي لمصلحة الأزرق الياباني.

 

وبدورها أوضحت الإعلامية هاتانوا شاينا أنها تتوقع أن يكسب الساموراي جولة الختام اليوم بثنائية نظيفة وبروح قتالية وحماسية عالية، فهو طابع الأداء في المواجهة السابقة، التي انتهت بثلاثية نظيفة، وتوقعت تكرار السيناريو السابق نفسه اليوم، في مواجهة العنابي، لكن سيكون الفارق هدفاً أي الفوز بثنائية وليس ثلاثية، لأن النهائي سيكون اللعب فيه مغايراً لأسلوب نصف النهائي خاصة من قبل العنابي، لكن مهما تبدلت الأساليب فإن الأزرق قادر على التفوق والتميز، ومن ثم التتويج باللقب الخامس الذي بات قريباً جداً من خزائن اليابان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات