كوريا الجنوبية تعبر الصين بثنائية وتتصدر المجموعة الثالثة

تربع منتخب كوريا الجنوبية على صدارة المجموعة الثالثة بدور المجموعات لبطولة كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم، المقامة حاليا في الإمارات، عقب فوزه المستحق 2 / صفر على منتخب الصين اليوم الأربعاء في الجولة الثالثة (الأخيرة) للمجموعة، التي شهدت أيضا فوز قيرغزستان 3 / 1 على منتخب الفلبين.

ورفع المنتخب الكوري الجنوبي، الذي حقق انتصاره الثالث على التوالي في المجموعة، رصيده إلى تسع نقاط في الصدارة، بفارق ثلاث نقاط أمام أقرب ملاحقيه المنتخب الصيني، علما بأنهما ضمنا تأهلهما لدور الستة عشر بالبطولة منذ الجولة الماضية.

في المقابل، حصد منتخب قيرغزستان أول ثلاث نقاط في المجموعة، ليحتل المركز الثالث، وبقي تأهله للأدوار الإقصائية في البطولة مرهونا بتواجده ضمن أفضل أربعة منتخبات حاصلة على المركز الثالث في المجموعات الست بمرحلة المجموعات في المسابقة، فيما ظل منتخب الفلبين قابعا في مؤخرة الترتيب بلا نقاط، ليودع المسابقة مبكرا.

وعلى ستاد آل نهيان بنادي الوحدة، افتتح هوانغ أوي جو التسجيل لمنتخب كوريا الجنوبية في الدقيقة 14 من ركلة جزاء، فيما تكفل منغاي كيم بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 51.

ويلتقي المنتخب الكوري الجنوبي في دور الستة عشر مع أحد المنتخبات أصحاب المركز الثالث يوم الثلاثاء المقبل، في حين يلتقي منتخب الصين، مع المنتخب التايلاندي يوم الأحد المقبل.

وعلى ملعب مكتوم بن راشد بنادي الشباب، تغلب منتخب قيرغزستان 3 / 1 على منتخب الفلبين.

وتقمص فيتالي لوكاس دور البطولة في المباراة، بعدما سجل الأهداف الثلاثة لقيرغزستان في الدقاقئق 24 و51 و77 (هاتريك)، قبل أن يحرز ستيفان شرووك هدف الشرف للفلبين في الدقيقة 80.

بدأت مباراة كوريا الجنوبية والصين بإيقاع لعب سريع وشكل المنتخب الكوري الجنوبي ضغطا هجوميا منذ البداية، بحثا عن هدف مبكر، بينما كثف المنتخب الصيني تركيزه على الجانب الدفاعي مع البحث عن الفرصة من خلال الهجمات المرتدة السريعة.

وأنقذ حارس المرمى الصيني يان جونلينج شباكه من هدف محقق في الدقيقة السادسة، حيث تلقى المهاجم الكوري هوانج أوي جو، كرة طولية خطيرة وسدد دون تردد لكن الحارس تصدى للكرة ثم ارتدت إلى هوانج الذي حاول التسديد مجددا لكن الحارس أحبط المحاولة.

وهدد المنتخب الكوري الجنوبي شباك منافسه، مجددا في الدقيقة التاسعة عبر رأسية من منجاي كيم إثر ضربة ركنية لكن الكرة مرت بجوار القائم.

وواصل المنتخب الكوري ضغطه حتى حصل على ضربة جزاء في الدقيقة 12 بداعي تعرض قائد الفريق هيونغ مين سون، لاعب توتنهام الإنجليزي، لعرقلة من قبل شي كي داخل منطقة الجزاء، وتقدم هوانغ أوي جو لتنفيذ الضربة مسجلا منها هدف التقدم 1 / صفر لكوريا الجنوبية.

في الدقائق التالية، انتقلت الدفة الهجومية للمنتخب الصيني الذي ضغط بقوة بحثا عن التعادل، وكاد أن يهز الشباك في الدقيقة 19 حيث تلقى جين جينجداو طولية رائعة على حدود منطقة الجزاء وهيأ الكرة ثم سدد كرة ساقطة (لوب) لكنها مرت فوق العارضة، كما تصدى الحارس كيم سيونغ جيو لكرة خطيرة أخرى من ضربة ركنية.

وكاد هوانغ هي تشان أن يضيف الهدف الثاني لكوريا الجنوبية في الدقيقة 22 من كرة مباغتة قوية من حدود منطقة الجزاء، لكن الحارس الصيني تصدى للكرة ببراعة، ثم عاند الحظ هوانغ أوي جو بعدها بثوان، حيث سدد كرة "ساحرة" باتجاه الزاوية البعيدة من المرمى لكنها اصطدمت بالقائم.

بعدها تراجعت الحدة الهجومية للمنتخب الكوري الجنوبي شيئا ما، وقام المنتخب الصيني أكثر من محاولة لكنه بدا عاجزا عن تهديد شباك منافسه، ومرت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول دون أن تسفر عن جديد لينتهي بتقدم كوريا الجنوبية 1 / صفر.

حافظ منتخب كوريا الجنوبية على سيطرته في بداية الشوط الثاني في ظل تراجع المنتخب الصيني للدفاع.

وجاءت الدقيقة 51 لتشهد الهدف الثاني لكوريا الجنوبية عن طريق منجاي كيم، الذي تابع ركلة ركنية نفذها هيونغ مين سون، ليسدد ضربة رأس رائعة على يمين حارس مرمى المنتخب الصيني، الذي اكتفى بالنظر للكرة وهي تعانق شباكه.

وكاد وو يونغ جونغ أن يضيف هدفا آخر لكوريا الجنوبية في الدقيقة 57، حينما تابع ركلة حرة نفذت من الناحية اليسرى، ليسدد ضربة رأس ولكنها لم تكن متقنة لتخرج الكرة بعيدة عن المرمى.

في المقابل، سنحت أول فرصة في هذا الشوط للمنتخب الصيني في الدقيقة 59، عندما تلقى وو زي تمريرة أمامية، انفرد على إثرها بالمرمى، بعدما كسر مصيدة التسلل التي نصبها المنتخب الكوري، ليهيئ الكرة لنفسه ولكنه أطاح بها بعيدا تماما عن المرمى.

ونفذ أن بيوم هوانغ لاعب المنتخب الكوري، ركلة حرة في الدقيقة 63، حيث سدد من مسافة بعيدة المدى، لترتد الكرة من يد غونليغ ولكن لم تجد من يتابعها.

وقاد كيم مون هوان هجمة عنترية لكوريا الجنوبية في الدقيقة 64، حيث انطلق بالكرة مراوغا أكثر من لاعب حتى وصل بها إلى منطقة الجزاء، لكنه سدد تصويبة غير متقنة مرت بجوار القائم الأيسر.

وأضاع كيم جين سو فرصة تعزيز النتيجة في الدقيقة 73، حينما تلقى تمريرة من الناحية اليسرى عن طريق هيونغ مين سون، ليسدد من داخل منطقة الجزاء، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

ولم تمر سوى دقيقتين حتى سدد هوانغ هي تشان تسديدة من داخل المنطقة اصطدمت في الدفاع مجددا، لتخرج إلى ركلة ركنية كادت أن تسفر عن هدف آخر للمنتخب الكوري، حينما تابعها تشان وسدد من داخل المنطقة لكن الكرة ابتعدت عن القائم الأيمن بقليل.

انخفض إيقاع المباراة خلال الدقائق المتبقية للمباراة، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب دون خطورة على المرميين، لينتهي اللقاء بفوز كوريا الجنوبية 2 / صفر.

 

كلمات دالة:
  • كوريا الجنوبية،
  • كأس الأمم الآسيوية،
  • منتخب الصين ،
  • كوريا الجنوبية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات