الخديم: غائب وسيظل إلى حين

أكد محمد عبيد الخديم مدرب شباب دبا الفجيرة، أن المدرب الآسيوي لا وجود له بين المنتخبات الآسيوية، ولن يكون له وجود في المستقبل القريب، ليس بسبب ضعف الكفاءة، ولكن لعدم الاقتناع بقدراته وكفاءته التدريبية.

وقال الخديم: ما تعاني منه منتخبات آسيا على مستوى التدريب انعكاس لما يحدث في أندية الدول الآسيوية، التي بها العديد من المدربين الأكفاء، ولكنها تستعين بمدربين من الخارج، الواضح أن زمّار الحي لا يطرب آسيوياً، كما هو الحال لدينا في الإمارات، التي لا ينال فيها المدرب المواطن فرصته بالكامل رغم وجود العديد من مدربين متميزين لديهم تجاربهم وخبرتهم، لكن الأندية لا تمنحهم الفرصة، وعندما يجدون الفرصة يبدعون مثل الكابتن عبد العزيز العنبري مع الشارقة.

وأكد أن المدرب الآسيوي أيضاً إذا وجد الفرصة قادر على تقديم عمل جيد مع كل المنتخبات، خاصة أنه ملم بتفاصيل الكرة الآسيوية من أندية ومنتخبات أكثر من غيره. وقال: لا أظن أن هذا سيحدث قريباً ما لم تتغير القناعات والأفكار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات