نسور قاسيون والكانغارو.. النداء الأخير

لا خيار للمنتخب السوري «نسور قاسيون» سوى الفوز لحجز مقعده في الطائرة المتجهة إلى دور الستة عشر من نهائيات أمم آسيا الإمارات 2019، عندما يواجه في الخامسة والنصف من مساء اليوم المنتخب الأسترالي «الكانغارو» على ملعب استاد خليفة بن زايد بالعين بالجولة الأخيرة من مرحلة المجموعات، في حين يكفي منافسه التعادل لتجاوز مرحلة المجموعات بعد أن احتل المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد ثلاث نقاط من خسارة وفوز بالجولتين الأولى والثانية على التوالي، فيما يقع المنتخب السوري بالمركز الثالث برصيد نقطة واحدة من تعادل وخسارة.

وأكمل منتخب نسور قاسيون تحضيراته الميدانية بمران أخير أجراه أمس على ملعب المباراة تحت قيادة مدربه الوطني فجر إبراهيم، الذي خلف المدرب الألماني المقال بيرند شتانغة، الذي ساءت نتائجه أخيرا مع المنتخب، وعمل إبراهيم على إجراء تعديلات جذرية في شكل وتشكيلة المنتخب بعد أن قام بتصحيح الأخطاء ومعالجة السلبيات خلال التدريبات التي أعقبت المباراة الأخيرة أمام الأردن والتي خسرها بهدفين نظيفين.

من ناحيته أنهى منتخب الكانغارو الأسترالي، مناوراته الميدانية بحصة تدريبية أخيرة أجراها أمس على ملعب اللقاء، وعمد خلالها مدربه الوطني غراهام أرنولد، إلى التأكد من جاهزية اللاعبين فنيا وبدنيا من خلال إخضاعهم لتمارين واختبارات متنوعة في تنفيذ وتطبيق الجمل التكتيكية وأساليب اللعب مع تصحيح الأخطاء أولاً بأول، قبل أن يضع لمساته الأخيرة على الخطة والتشكيلة التي ينتظر أن يعتمدها في مواجهة الليلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات