إمارات التسامح

تصوير: عيسى البلوشي

خجولاً في وقفته، ربما كان منصتاً لكلمات تداعب أذنيه، أو منبهراً بسحر الجماهير والمتابعين لمباراة الإمارات والهند التي انتهت لصالح الأبيض بهدفين نظيفين، وفي كل الأحوال فقد أسر قلوب الجميع بابتسامته البريئة، مدركاً أن العالم يتابعه في ملعب المباراة في هذه اللحظة. هي قصة معبرة للقطة إنسانية جميلة، جمعت طفلاً من أصحاب الهمم مع حارس عرين منتخبنا الوطني خالد عيسى، الذي عانق الطفل بكل عفوية وحنان، ليشد من أزره أمام الجميع. نعم هذه هي الإمارات، التي أولت اهتماماً كبيراً لأصحاب الهمم الذين أصبحوا يتفوقون على الأسوياء في المجالات كافة، خاصة الرياضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات