العراق واليمن.. فوارق شاسعة

منتخب العراق يبحث عن ضمان التأهل | البيان

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

يخوض منتخبا العراق واليمن في الخامسة والنصف من مساء اليوم على ملعب نادي الشارقة ضمن الجولة الثانية للمجموعة الرابعة لبطولة كأس الأمم الآسيوية الـ17 لكرة القدم في الإمارات، مباراة عنوانها الأبرز الفوارق الفنية والبدنية الشاسعة بين الطرفين، إضافة إلى مستوى طموحات المنتخبين في البطولة.وقبل مباراة اليوم، يقف منتخب العراق ثانياً في لائحة الترتيب العام لمنتخبات مجموعته الرابعة برصيد 3 نقاط، وبفارق الأهداف عن إيران المتصدر، بينما يتذيل منتخب اليمن لائحة الترتيب بعد خسارته الكاسحة أمام نظيره الإيراني في الجولة الأولى بخماسية دون رد، وفاز أسود الرافدين في مباراتهم الأولى على فيتنام بثلاثة أهداف لهدفين. ويدخل أسود الرافدين مباراة اليوم برغبة وحيدة تتمثل في حتمية تحقيق الفوز وبفارق كبير من الأهداف، آملاً خوض المباراة الهامة أمام نظيره الإيراني، ومحولة اقتناص بطاقة المركز الأول عن المجموعة الرابعة، وهي الغاية التي يعمل عليها منتخب العراق تجنباً لأي عراقيل قد يتعرض لها في مشواره في البطولة.

وفي المقابل، يعاني المنتخب اليمني من نقص واضح في مستوى اللياقة البدنية، وهو ما ظهر جلياً في مباراته أمام نظيره الإيراني، لكن أبناء اليمن السعيد يعتمدون على الاندفاع والروح المعنوية، وخصوصاً أنهم يشاركون للمرة الأولى في بطولة قارية كبرى بمستوى كأس الأمم الآسيوية، ويرغبون في ترك بصمة، والعمل على عدم إغفال إمكانية صناعة مفاجأة أمام أشقائهم العراقيين.

 

كاتانيتش: مطالبون بالحذر

لفت السلوفيني ستريشكو كاتانيتش مدرب منتخب العراق الأول لكرة القدم، إلى أنه أعد لاعبيه لمباراة اليوم أمام المنتخب اليمني بشكل رائع وبعيد عن فرضية سهولة المباراة، مشدداً أنه لا يمكن توقع مباراة دون أخطاء، مشيراً إلى أن منتخب العراق خاض مباراة صعبة أمام نظيره الفيتنامي في الجولة الأولى من البطولة، واصفاً فيتنام بالمنتخب المنظم، متوقعاً أن يواجه المنتخب الإيراني صعوبات كبيرة عند لقاء المنتخبين. وشدد كاتانيتش أنه أعد أسود الرافدين لخوض مباراة مختلفة اليوم، متوقعاً حدوث أخطاء في المباراة ، منوهاً إلى أن الأهداف غالباً ما تأتي نتيجة أخطاء يرتكبها هذا الفريق أو ذاك.

 

كوشيان: مباراة جميلة

أبدى السلوفاكي جون كوشيان مدرب منتخب اليمن ، ثقته العالية بمقدرة لاعبيه على تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة اليوم أمام العراق، متوقعاً أن ينجح منتخب اليمن بتقديم كرة قدم جميلة رغم قوة المنافس كونه يضم مجموعة قوية من اللاعبين الموهوبين، مطالباً لاعبيه بحتمية تقديم أفضل ما لديهم طوال المباراة، منوهاً إلى انه تحدث إلى لاعبيه بشأن الأخطاء التي ارتكبوها في مباراة إيران في الجولة الأولى من البطولة. وأشار كوشيان إلى انه يعلم تماماً بأن منتخب اليمن ليس هو الطرف المرشح للفوز على العراق، لكنه سيحاول من أجل تحقيق نتيجة إيجابية باعتبارها هدفاً مشروعاً ومتاحاً أمام طرفي المباراة.

 

اليمن يبحث عن الفوز الأول

مرة واحدة فقط حقق فيها المنتخب اليمني نتيجة إيجابية أمام نظيره العراقي بتعادله سلبياً في مباراة الإياب ضمن التصفيات التمهيدية المؤهلة لنهائيات كأس العالم في 2014، في مقابل 6 حالات فوز صريح لأسود الرافدين طوال مشوار لقاءات المنتخبين خليجياً وآسيويا وعلى صعيد تصفيات كأس العالم.

ويحاول المنتخب اليمني الخروج متعادلاً على الأقل من أجل الحصول على النقطة الأولى له في البطولة، بعد أن تعرض لخسارة قاسية في المباراة الأولى.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات