ريمة الحوسني: أسعفنا 15 لاعباً و4 حكام و100 مشجع

تصوير - عيسى البلوشي

جهود كبيرة تبذلها اللجنة الطبية المحلية لنهائيات آسيا «الإمارات 2019» من أجل راحة جميع المنتخبات المشاركة والحكام والجماهير، وتقول الدكتورة ريمة الحوسني رئيس اللجنة: إننا نقدم خدماتنا لجميع المشاركين في البطولة سواء في الفنادق أو الملاعب أو المدرجات، حيث نجحنا منذ بداية البطولة في تقديم الخدمة الطبية لعدد 15 لاعباً، من بينهم لاعب تعرض لكسر في يده خلال إحدى المباريات، و4 حكام سواءً بالعلاج أو الفحوصات، ولـ 100 مشجع في مختلف ملاعب البطولة. وتشير الدكتورة ريمة الحوسني إلى أن تقديم الخدمات الطبية يتم على مدار الساعة من خلال نقاط طبية منتشرة في الملاعب والفنادق، لتقديم أفضل خدمة طبية للمشاركين في البطولة، ولدينا 7 أطباء على مستوى جيد موجودين في الملاعب، حيث توجد غرفة طبية داخل الملاعب يوجد بها طاقم طبي متكامل على أعلى مستوى من الخبرة والمهنية، كم توجد غرفة طبية في مقصورة الملاعب من أجل خدمة كبار الشخصيات الموجودين في المقصورة الرئيسة.

وقالت الدكتور ريمة الحوسني إن اللجنة خصصت من 4 إلى 5 سيارات إسعاف مجهزة للتواجد في كل مباراة ، وسيارة خلال التدريبات التي تتم بشكل يومي، كما يوجد لدينا فريق متكامل من المسعفين في جميع الملاعب والوحدات الطبية، حيث تحرص اللجنة المنظمة على سلامة جميع المشاركين في البطولة، سواء من اللاعبين أو الإداريين أو الإعلام أو الجمهور.

وأوضحت الدكتورة ريمة الحوسني قيام اللجنة الطبية بتنظيم ورشة عمل أقيمت في نادي الجزيرة قبل انطلاقة منافسات البطولة بوقت كافٍ، تم خلالها التدريب على كيفية التعامل مع فاعليات البطولة، والتعامل مع الحالات الطارئة، بحضور الخبير الطبي في «فيفا» والمسؤول عن اللجنة الطبية في مونديال موسكو الذي قدم خلاصة خبراته الدولية في هذا المجال للمشاركين في الدورة وعددهم 100 متدرب، وكان لهذه الدورة الأثر الكبير في إنجاح المهمة الطبية خلال البطولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات