الرميثي: «السوق السوداء» مشكلة عالمية

صورة

تمنى معالي اللواء محمد خلفان الرميثي نائب رئيس اللجنة العليا المحلية المنظمة لكأس آسيا لكرة القدم، رئيس الهيئة العامة للرياضة الإماراتية، أن يحقق منتخبنا الوطني الفوز اليوم على نظيره الهندي، وأن توفق جميع المنتخبات العربية في البطولة القارية، وأعلن تأجيل الحديث عن انتخابات الاتحاد الآسيوي إلى الشهر الأخير، قبل العملية الانتخابية، وفق اللائحة القارية، وأشار إلى صعوبة رقابة السوق السوداء في بيع تذاكر المباريات، وإلى أنها مشكلة تواجه كبرى بطولات العالم، ومنها المونديال.

وقال الرميثي عن لقاء الهند، وتأثر منتخبنا بغياب عمر عبد الرحمن «عموري»: «نتمنى استمرار منتخبنا في البطولة الآسيوية إلى أبعد مدى، وتجاوز مواجهة الهند الصعبة، ولكن في الوقت نفسه، يهمنا كثيراً الجانب التنظيمي، وراحة اللاعبين والوفود، وعدم وجود أي تقصير، وعموري لاعب كبير، وغيابه له تأثير بلا شك، ولكن لا ننسى أيضاً، أنه تعرض في الفترة الأخيرة إلى الكثير من الإصابات، ومع هذا، كان المنتخب يلعب وناديه السابق العين، ويحققان نتائج، والأمور تمشي على خير، وأعتقد أن منتخبنا أمام البحرين، تأثر برهبة البداية، رغم أننا حاولنا واتحاد الكرة، إبعاد المنتخب عن أي ضغوط خاصة بالترشيحات، ولكنها في النهاية كرة القدم».

أبدى معالي اللواء الرميثي، سعادته بإعلان السعودية كأول مؤيد لترشحه لخوض انتخابات رئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وقال: «هذا ليس غريباً، أن يكون أول إعلان تأييد لترشحي، يصدر من السعودية، وهذا يسعدني كثيراً، لأنه من دولة شقيقة عزيزة على قلوبنا جميعاً، ولكن وفق النظم الانتخابية، لن نتكلم إلا قبل شهر من موعد الانتخابات، ونحن الآن نعمل بجد واجتهاد، وإن شاء الله نتمنى التوفيق، وسيكون هناك مؤتمر صحافي وزيارات للدول الآسيوية، ولكن كل شيء في وقته».

أجاب معالي اللواء الرميثي، عن المستويات الضعيفة التي تقدمها بعض المنتخبات في البطولة الآسيوية الحالية في الإمارات، بقوله: «تاريخ كأس العالم بدأ تقريباً بسبع دول، والآن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، يتكلم عن مشاركة 48 دولة في مونديال 2026، والنسخة الأخيرة من كأس آسيا أقيمت بمشاركة 16 منتخباً، ووصل العدد الآن إلى 24 منتخباً، وإذا أردنا تطوير الكرة الآسيوية، فعلينا زيادة عدد البطولات، ومشاركة الفرق الضعيفة، ولقاءها بالفرق الأقوى، لتكتسب الخبرة وتتطور».

بالنسبة لرفض البعض وجود أستراليا ضمن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، قال معالي اللواء محمد خلفان الرميثي: «في وقت سابق، قبلنا عضوية أستراليا بالقارة الآسيوية بالإجماع من قبل الكونغرس الآسيوي، وظهرت الشكوى بأنها تحصل على مقعد كان مخصصاً لآسيا في المونديال، ولكن مع وصول منتخبات المونديال إلى 48 فريقاً، أصبح لآسيا 8 مقاعد، ولم تعد هناك تلك المشكلة السابقة».

شفافية

أجاب معالي اللواء الرميثي، بشفافية عن مشكلة بيع التذاكر، وطرح بعضها في السوق السوداء من قبل بعض الجماهير، بقوله: «وفق التقارير التي تصلنا من الاتحاد الآسيوي للكرة، لم تتلقَ اللجنة المنظمة أي شكاوى في هذا الشأن، ولكن المشكلة أن هناك عزوفاً عن شراء التذاكر مع نهاية الجولة الأولى، والحضور ليس على المستوى المأمول، رغم الجاليات الكبيرة التي تعيش على أرض الإمارات، ووفق نظام بيع التذاكر من قبل الاتحاد الآسيوي، فلا يمكن أن يحتكر جمهور وحده عملية الشراء كلها، ولكن هناك توقيت محدد لكل اتحاد وطني لبيع حصته من التذاكر، وفي حالة تخطي الموعد، يتم طرح بيع التذاكر أمام الجميع، ونحن نتمنى أن نشاهد حضوراً أكبر في المباريات المقبلة».

تابع نائب رئيس اللجنة العليا المحلية المنظمة لكأس آسيا لكرة القدم: «بالنسبة للسوق السوداء في عملية بيع التذاكر، فهو أمر صعب المراقبة، ليس في كأس آسيا الحالية فقط، ولكن، وللأسف، هذه مشكلة عالمية، لا يقدر أحد أن يسيطر عليها، ورغم هذا، لا تصلنا تقارير عن بيع كبير في السوق السوداء، ونحن ملتزمون بلوائح الاتحاد الآسيوي في عملية بيع التذاكر».

أبدى معالي اللواء محمد خلفان الرميثي، رأيه في مستوى المنتخبات العربية المشاركة، بقوله: «المنتخب السعودي قدم مستوى ممتازاً، وللأسف حضرت جزءاً فقط من المباراة، وكذلك المنتخب العراقي، والذي حضرت شوطاً واحداً فقط من مباراته، واضطررت للذهاب لملعب ثانٍ، كما أرفض من يتحدث عن أن فوز الأردن مفاجأة، لأنها كانت الأفضل من أستراليا.

11000

في إطار حرصه على توفير الدعم الجماهيري المطلوب للأبيض في مباراته المهمة أمام منتخب الهند غداً باستاد مدينة زايد الرياضية، أعلن اتحاد الإمارات لكرة القدم عن توفير 5000 تذكرة مجانية للجمهور، كما تكفل محبو الأبيض بـ6000 تذكرة، ليصل عدد التذاكر المجانية المخصصة للجمهور إلى 11 ألف تذكرة، سيتم توزيعها في يوم المباراة نفسها مع مشرفي الحافلات في مواقف حديقة المدينة الرياضية في ومواقف مسجد الشيخ زايد (A) بدء من الساعة الرابعة عصراً.

من جانبه، وفّرت لجنة شؤون الجماهير باتحاد الكرة عدداً كبيراً من الحافلات لنقل الجماهير من مختلف إمارات الدولة إلى العاصمة أبوظبي لحضور المباراة، وذلك ضمن جهودها الرامية إلى دعم المنتخب، وإتاحة الفرصة لعشاق كرة القدم الإماراتية لحضور مباريات الأبيض، وتشجيع لاعبيه على تحقيق النتيجة المطلوبة في مواجهة المنتخب الهندي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات