علي البوعينين: كأس آسيا 2019 تاريخية

أكد علي البوعينين نائب رئيس الاتحاد البحريني لكرة القدم للشؤون الإدارية والمالية، أن بطولة كأس آسيا الحالية في الإمارات، تجمع نخبة منتخبات القارة، وتعد نسخة تاريخية، نظراً للنقلة النوعية التي حصلت فيها، والتي تأتي ضمن إطار تطوير عمل المسابقات، والذي انتهجه رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، وذلك عبر تواجد 24 منتخباً أول مرة في البطولة، مؤكداً أن ذلك يتماشى مع طموحات القارة وضمن جهود رئيس الاتحاد الرامية للارتقاء بالكرة الآسيوية.

مشاركة المنتخب

وحول المشاركة الحالية لمنتخب البحرين، استعرض البوعينين مشوار "الأحمر" خلال النسخ الخمس التي تواجد فيها، موضحاً أن المنتخب تمكن من تحقيق المركز الرابع في نسخة العام 2004 التي احتضنتها الصين، وقال إن هذه المشاركة، أحدثت نقلة نوعية في كرة القدم البحرينية، عبر تحصيل الدعم الإضافي للعبة، وأشار إلى أن المشاركات الأخرى للمنتخب، كانت الاستعدادات فيها كبيرة ومدعومة من اتحاد اللعبة، موضحاً أن مسألة الخروج من دور المجموعات تعد أمراً طبيعياً، مبيناً أن كل مشاركة أضافت عوامل اكتساب الخبرة والاحتكاك للاعبي المنتخب في هذا المحفل الكبير.

وذكر أن لاعبي المنتخب أصبحوا يحملون إرث المشاركة في هذا المحفل القاري الكبير من خلال تناقله عبر الأجيال السابقة، وأن هذا الأمر يساهم في عملية التطوير المنشودة، وقال إن البطولة القارية، تمثل نقطة مهمة بعد الفترة الانتقالية للجيل السابق للمنتخب، مؤكداً أن الجيل الحالي قادر على إعادة الأمجاد والنتائج الجيدة، وأن الاتحاد سيبني على هذه المكتسبات للفترة المقبلة.

مشاركة الشباب

وأوضح أن التغيير سنة الحياة، وأن مشاركة اللاعبين الشباب في وقت مبكر هي أمر يساهم في اكتساب الخبرة والتمرس على قوة المنافسات، وأن ما قدمه المنتخب خلال الجولة الأولى من البطولة الحالية أمام الإمارات مستوى مرض، وأن المنتخب قادر على تحقيق الأفضل، ولفت إلى أن المنتخب البحريني يسعى بالتأكيد إلى تجاوز دور المجموعات، رغم وجود منتخبات بنفس مستوى الطموح في المجموعة، وفي مقدمتها منتخب الإمارات المستضيف، بالإضافة إلى تايلند والهند.

وأشار البوعينين، إلى أن وجود عناصر شابة، عمل مقصود من خلال زجهم في المنافسات القوية، لاكتساب الخبرة والبناء على مكتسبات العناصر الشابة، مبيناً أن نتيجة التعادل في الافتتاح جاءت لكون هذه المباريات تحظى بطابع خاص.

فريق قوي

وأوضح: "لعبنا أمام منتخب الإمارات، وهو فريق قوي ومتمرس وصاحب إنجازات، وكان صاحب المركز الثالث في النسخة الماضية، ومع هذا أثبت "الأحمر"، قدراته التنافسية، وكانت عوامل الضغط الجماهيري والأرض بالنسبة للإماراتيين، عوامل محفزة للبحرين لتقديم أفضل ما لديه".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات