صغار وكبار في «الفيروز الأزرق»

استقطبت المنطقة الترفيهية إحدى الفعاليات المصاحبة للبطولة في استاد آل مكتوم، العديد من الأهالي والأسر والأطفال، وتعد المنطقة الترفيهية تجربة فريدة من نوعها تقدم لجماهير بطولة كأس أمم آسيا فرصة الاستمتاع بالعديد من البرامج الترفيهية في المنطقة المخصصة والتي استقبلت العديد من المشجعين قبل مباراة كوريا الجنوبية والفلبين سواء من الكبار أو الصغار.

وعبر جمهور الفريقين عن سعادتهم الكبيرة بالمستوى التنظيمي الرائع والفعاليات المصاحبة على هامش مباراة كوريا الجنوبية والفلبين التي دشنت رسمياً أول المنافسات الآسيوية على "الفيروز الأزرق"، حيث وفر الملعب تجربة ترفيهية دسمة أمام جميع الراغبين في تشجيع منتخبات بلادهم خلال البطولة في استاد آل مكتوم.

واشتملت المنطقة الترفيهية على شاشة عرض كبيرة وضعت أمامها العديد من المقاعد المريحة ليتمكن الآباء والأمهات من مشاهدة المباراة خارج الملعب أثناء المباريات في حال أراد الأطفال البقاء في المنطقة. كما اشتملت على مساحة مخصصة للقفز للأطفال وركن آخر يتيح فرصة تسجيل الكرة داخل فتحات الجدار المطاطي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات