نسخة صينية من بيكهام ونيمار

وضعت أكاديميات كرة القدم في الصين، صناعة النجوم من أولويات عملها، ولم تخف أكاديمية ايفرغراند، أن هدفها خلال السنوات المقبلة، صناعة نسخة صينية لنجم الكرة العالمية السابق ديفيد بيكهام، والبرازيلي نيمار، ومن أجل تحقيق هذا الحلم، قامت بالتعاقد مع نخبة من المدربين الإسبان، عبر اتفاقية شراكة مع ريال مدريد، وتساءل الإسباني سيرجيو سيتيلو، وهو مدرب ناشئين، حول قدرة «التنين الصيني» على الحصول على كأس العالم يوماً ما؟

مؤكداً أن جهود أكاديمية ايفرغلاند، التي أصبحت واحدة من أفضل أكاديميات كرة القدم في العالم، تهدف إلى تحقيق حلم شعب الصين العظيم، الذي بات يعشق الساحرة المستديرة بشكل كبير، وهو من الأسواق التجارية المربحة لأي نادٍ في العالم.

وقال: أصبح الدوري الصيني من الدوريات المفضلة لكبار النجوم والمدربين، ولا نستغرب من تغيير تواقيت المباريات في بعض الدوريات الأوروبية، من أجل الجماهير الصينية.

وأضاف: يوجد العديد من لاعبي كرة القدم هنا، لأننا نتحدث عن شعب تجاوز عدد سكانه المليار نسمة، الأمر الذي يساعدنا على اختيار أفضل المواهب لصقلها وتطويرها، آملين أن تصبح الصين رقماً صعباً على الساحة الكروية في العالم.

ويشبه مبنى أكاديمية ايفرغلاند، مبنى المدارس البريطانية، وهو عبارة عن قصر تحيط به الحدائق، وقام بتصميمه اكزو جيايين، صاحب شركة ايفرغلاند العقارية، الذي تقدر ثروته بـ 48 مليار يوان صيني، أي ما يعادل 7.14 مليارات دولار، وتشير بعض المصادر، إلى أنه أنفق أكثر من 150 مليون دولار، لإنشاء مدرسة ايفرغلاند الدولية، من أجل تحقيق نقلة نوعية.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات