الأخضر والحصان المجنح.. خبرة وعناد

يبدأ المنتخب السعودي، أولى خطواته في كأس آسيا لكرة القدم 2019، في الثامنة من مساء اليوم، بلقاء منتخب كوريا الشمالية على استاد راشد بنادي شباب الأهلي بدبي، ضمن الجولة الأولى للمجموعة الخامسة للبطولة.

يتطلع «الأخضر» السعودي، لتحقيق بداية ناجحة لخطته بالعبور إلى دور الـ 16، عن المجموعة الخامسة، سعياً للفوز باللقب القاري، والذي لم يفز به منتخب السعودية منذ عام 1996 في الإمارات، عندما حصل وقتها على لقبه الثالث، ولذا، يسعى إلى تكرار التاريخ، تحت قيادة المدرب خوان أنطونيو بيتزي، والذي يعتمد على مجموعة كبيرة من اللاعبين الشباب في هذا النسخة القارية.

لكن بداية المهمة لن تكون سهلة أمام كوريا الشمالية الملقب بـ «كوليما»، والتي لم تفز باللقب من قبل، ولكنها أحد المنتخبات العنيدة في القارة الآسيوية، والتي تسعى بدورها إلى التأهل إلى الدور التالي للبطولة، تحت قيادة المدرب كيم يونغ-جون، بعدما ودعت كأس آسيا في آخر ثلاث مشاركات لها من دور المجموعات، وسيكون هدفها المباشر الآن، التأهل إلى الأدوار الإقصائية، قبل أن تضع نصب أعينها تحسين المركز الرابع الذي حصلت عليه في عام 1980.

أجرى المنتخب السعودي تدريباته على ملاعب ند الشبا بدبي خلال اليومين الماضيين، وتلقى «الأخضر» صدمة إصابة سلمان الفرج، أحد اللاعبين المميزين في صفوفه، ولكنه استرد في المقابل، عمر الهيدوس وعبد الله الخيبري، بعد شفائهما من الإصابة قبل لقاء كوريا الشمالية، والتي تدربت بدورها على ملعب استاد مكتوم بنادي شباب الأهلي خلال الأيام الثلاثة الأخيرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات