السومة وقلفا وبلحوس آخر المنضمين للبعثة

معنويات المنتخب السوري تعكس طموحاته في المنافسة

معنويات عالية في تدريبات المنتخب السوري | تصوير ــ سالم خميس

أدى المنتخب السوري أول تدريباته في ملعب استاد الشارقة، أمس، مكتمل الصفوف، بعد التحاق آخر ثلاثة من أهم نجومه بوصول عمر السومة ويوسف قلفا، وهما اللذان يلعبان للأهلي والحزم السعوديين، بالإضافة إلى مصعب بلحوس، وتدرب المنتخب بروح معنوية عالية تأهباً واستعداداً لمواجهة نظيره الفلسطيني في السادس من الشهر الجاري في ملعب الشارقة.

وكان المنتخب السوري قد وصل مبكراً إلى الدولة، واستهل تدريباته وتجاربه الإعدادية في العاصمة أبوظبي، وحل أمس في الإمارة الباسمة ليؤدي تدريبه الأول في الملعب الفرعي، وسط اهتمام كبير من قبل الجماهير السورية التي توافدت لأجل حضور المران الأول للفريق في الشارقة، لكنها تفاجأت بأن المران مغلق وغير مخصص للجماهير، وهو الأمر الذي أصابها بالإحباط خاصة الأطفال الصغار الذين كانوا يمنون أنفسهم بمتابعة المران ومصافحة نجوم المنتخب.

معنويات عالية

وساد المران الأول للمنتخب السوري روح معنوية عالية، بفعل الفوز الذي تحقق في أول مواجهة اعدادية لهم في أبوظبي مع نظيرهم اليمني، والظهور الجيد لهم في تلك المواجهة، وهو ما انعكس إيجاباً على الجاهزية المعنوية والفنية في تدريبات أمس، التي سادها المرح في مستهلها خاصة تدريبات رفع معدلات اللياقة، بمشاركة نجم المنتخب السوري الأول عمر السومة، الذي تحلى بروح معنوية عالية في تطبيق الجمل التدريبية مع زملائه في جدية كاملة، وهو الأمر الذي يؤكد أن المنتخب السوري سيكون رقماً صعباً في البطولة، وستكون مواجهة السادس من يناير الجاري من العيار الثقيل أمام نظيره الفلسطيني، من واقع جاهزية المنتخبين التنافسية والندية المعروفة بينهما.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات