استاد "الملك فهد" يتأهب لاحتضان كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يتأهب استاد الملك فهد الدولي في العاصمة السعودية الرياض، لاحتضان واحدة من أبرز مواجهات كرة القدم حيث يستضيف مباراة الكلاسيكو بين الغريمين ريال مدريد وبرشلونة في نهائي كأس ملك إسبانيا لكرة القدم.

وانطلقت منافسات كأس السوبر الإسباني على ملعب استاد الملك فهد الدولي يوم الأربعاء الماضي، بفوز ريال مدريد على بلنسية 4 / 3 بضربات الجزاء الترجيحية في الدور قبل النهائي بعد نهاية المباراة بالتعادل 1 / 1 .

ثم شهدت المباراة الأخرى بالدور قبل النهائي فوز برشلونة على ريال بيتيس 4 / 2 بضربات الجزاء الترجيحية أمس الأول الخميس بعد نهاية المباراة بالتعادل 2 / 2 .

ولم يظهر ريال مدريد بأفضل مستوياته في مواجهة بلنسية، لكنه استطاع تجاوز العقبة والتأهل للنهائي ليقف على بعد خطوة واحدة من تحقيق اللقب وينفض غبار الهزيمة التي تعرض لها أمام فياريال 1 / 2 يوم السبت الماضي في الدوري الإسباني.

ويتنافس ريال مدريد حاليا في أربع مسابقات، حيث أنه إلى جانب الدوري الإسباني، يستعد للقاء فياريال يوم الخميس المقبل في دور الثمانية من كأس ملك إسبانيا ،كما يستأنف مشواره في دوري أبطال أوروبا في فبراير المقبل، حينما يحل ضيفا على ليفربول الإنجليزي في دور الستة عشر.

ورغم أن كأس السوبر لا  تحظى بمكانة متقدمة بين البطولات الأربع، اكتسبت النسخة الحالية مزيدا من الأهمية نظرا لمواجهة برشلونة في النهائي، ورغبة ريال مدريد في معادلة رقم غريمه الذي يتصدر قائمة الفرق الأكثر تتويجا بكأس السوبر برصيد 13 لقبا، بينما توج ريال باللقب 12 مرة.

وشدد كارلو أنشيلوتي المدير الفني لفريق ريال مدريد على أهمية تحقيق نتيجة إيجابية أمام برشلونة والتتويج باللقب.

وقال أنشيلوتي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد للحديث عن مباراة الغد :"كل الألقاب مهمة لهذا النادي، هي تمنح الثقة وتساعدك على الاستمرار بشكل جيد وتصنع أجواء جميلة. نراهن على أشياء كثيرة في هذه المباراة وسنحاول الفوز بها".

وأضاف أنشيلوتي "يمكننا تحديد مشاعرنا، وهي أن الألقاب مهمة. نناضل من أجل هذه اللحظة، للعب النهائي. الفريق متحمس ومرتاح. لدي لاعبون اعتادوا على هذا النوع من الضغط وهذا هو سر ثقتنا".

وسبق لريال مدريد الفوز على برشلونة خلال هذا الموسم حيث تغلب عليه 3 / 1 في أكتوبر الماضي ضمن منافسات الدوري الإسباني، وبالتالي قد يتحل بالأفضلية من الناحية المعنوية قبل مباراة الغد، وهو ما أكده تشافي المدير الفني لبرشلونة.

فقد اعترف تشافي بالأفضلية النفسية التي يتمتع بها ريال مدريد خاصة في ظل تفوقه في الخبرة بالمباريات النهائية، لكنه أكد في الوقت نفسه على أن برشلونة عليه استعراض طموحه في مباراة الغد.

وقال تشافي خلال المؤتمر الصحفي :"يمكنني توقع منافس قوي في مواجهة ريال مدريد، كما أنهم يحظون بأفضلية نفسية نظرا لتفوقهم في الخبرة بالمباريات النهائية. لكن علينا استعراض طموحنا ورغبتنا في الفوز بلقب."

ويتطلع برشلونة عبر مواجهة الغد في الثأر لهزيمته الماضية أمام ريال مدريد وكذلك العودة لمنصة التتويج بلقب كأس السوبر للمرة الأولى منذ عام 2018 ، حيث خسر أمام أتلتيك بيلباو في نهائي كأس السوبر لموسم 2020 / 2021 .

ويأمل برشلونة، الذي يتصدر الدوري الإسباني بفارق ثلاث نقاط أمام ريال مدريد، ويستعد أيضا لخوض دور الستة عششر بكأس ملك إسبانيا، إلى تعزيز صدارته لقائمة الفرق الأكثر تتويجا بلقب كأس السوبر.
 

كلمات دالة:
  • استاد الملك فهد الدولي،
  • برشلونة ،
  • ريال مدريد ،
  • كأس السوبر الإسباني
طباعة Email