«أسود الرافدين» يعيد الأفراح للشارع العراقي

فرحة لاعبي العراق بالفوز على اليمن وبلوغ نصف النهائي | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

عاشت المحافظات والمدن العراقية ليلة من أروع لياليها، حيث عمت الأفراح والمسيرات في مختلف الشوارع حتى الساعات الأولى من صباح أمس ابتهاجاً بتأهل أسود الرافدين إلى الدور قبل النهائي من بطولة «خليجي 25» بعد الفوز الكبير على نظيره اليمني بخماسية دون مقابل وتصدره قمة المجموعة الأولى من البطولة.

وتوالت برقيات التهاني على مسؤولي الكرة العراقية من مختلف الاتحادات العربية، والمسؤولين عن الرياضة بها، دعماً للعراق في تلك الاستضافة.

احتفالات شعبية

وحملت الجماهير العراقية الأعلام والرايات مرددة الأهازيج والأغاني الوطنية والشعبية احتفالاً بهذا الإنجاز، الذي جاء بطعم خاص في هذه النسخة الاستثنائية التي تقام في العراق بعد غياب دام 44 عاماً، وبدت الاحتفالات الصاخبة في الشوارع الرئيسة ومختلف الميادين التي تم تزويدها بشاشات تلفزيونية كبيرة لكي يتابع الجمهور المباراة من خلالها بعد أن امتلأ استاد البصرة عن بكرة أبيه بالجماهير المحبة للفريق.

وكان العراق في حاجة إلى مثل تلك الفرحة بعد سنوات من المعاناة، لتأتي بطولة كأس الخليج وتعيد البسمة إلى الجماهير العراقية مرة أخرى وتفتح الباب لالتفاف عربي مع بلاد الرافدين، وعودة تنظيم مزيد من الفاعليات خلال الفترة المقبلة.

بطاقة لعمان

كما نجح المنتخب العماني في ضمان مكانه في نصف نهائي المسابقة بعد الفوز على شقيقه السعودية بهدفين مقابل هدف، ليحصد المركز الثاني بفارق الأهداف عن العراق صاحب الصدارة.

وبهذه النتائج يتصدر العراق المجموعة الأولى برصيد 7 نقاط يليه عمان أيضاً بسبع نقاط مع فارق أهداف لصالح العراق، وثالثاً المنتخب السعودي بثلاث نقاط فيما لم يحقق المنتخب اليمني أي نقطة، وخرج الأخيران من البطولة مرفوعي الرأس.

المربع الذهبي

ومن المقرر أن تقام مباريات الدور نصف النهائي بعد غدٍ على ملعب البصرة الدولي «جزع النخلة» حيث يتقابل في اللقاء الأول العراق مع وصيف المجموعة الثانية، فيما يتقابل في اللقاء التالي عمان مع أول المجموعة الثانية، على أن يتقابل الفائزان في المباراة النهائية التي ستقام على ملعب البصرة الدولي الخميس المقبل.

سعادة بالغة

أعرب مدرب منتخب العراق خيسوس كاساس عن سعادته البالغة بالفوز على منتخب اليمن بخماسية نظيفة وحجز بطاقة التأهل إلى الدور نصف النهائي من البطولة الخليجية في صدارة المجموعة الأولى، مشيداً بالروح العالية التي سادت اللاعبين خلال المواجهة الأخيرة بدور المجموعات.

مشيراً في الوقت ذاته إلى أن طريق المنافسة على اللقب لن يكون مفروشاً بالورود مع انطلاق الأدوار الإقصائية، حيث إن المواجهة المقبلة لأسود الرافدين أمام ثاني المجموعة الثانية لا تقبل الأخطاء لأن ذلك سيعني الخروج من سباق المنافسة على اللقب.

ووجه مدرب العراق شكره الكبير للجماهير الرائعة داخل وخارج ملعب المباراة والذين شجعوا الفريق بكلِّ حماس، وقال: سنعمل على إسعادهم في الدور المقبل بفوز يثلج صدورهم، وأنا سعيد للغاية بأداء اللاعبين جميعاً دون استثناء.

أداء طيب

فيما هنأ الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش مدرب منتخب عمان، الأخضر السعودي على أدائه الطيب وقال: إنه فريق قوي وجيد جداً ومتميز، وفي الوقت نفسه أشكر لاعبي منتخب عمان على قتالهم داخل الملعب وعلى ورغبتهم القوية في تحقيق الفوز والتأهل لنصف النهائي إنه إنجاز جيد، ولا شك أن رغبة اللاعبين أثمرت عن هذا الفوز الغالي.

إصابة

تحدث برانكو إيفانكوفيتش مدرب منتخب عمان عن إصابة اللاعب أحمد المطروشي قائلاً: المطروشي لعب تحت ضغط، وتلقى ضربة في قدمه، وفي النهاية حققنا المطلوب، وأصبح هناك 4 منتخبات لديها فرصة التأهل، إلى المباراة النهائية للبطولة.

وأضاف إيفانكوفيتش قائلاً: لدي ثقة باللاعبين، قضينا معاً وقتاً طويلاً يطبقون الخطط جيداً، ولكل مباراة وضع خاص، شخصياً أحاول قدر الإمكان أن أكون هادئاً من أجل الحفاظ على هدوء اللاعبين، إذا تعصبت قد تخرج الأمور عن السيطرة، ونستعد لكل لقاء جيداً فلا أحد يتوقع أية نتيجة.

طباعة Email